أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - رائد الحواري - الألم وقلب المفاهيم وقت الشدائد: في -في بلادي- عبد السلام عطاري














المزيد.....

الألم وقلب المفاهيم وقت الشدائد: في -في بلادي- عبد السلام عطاري


رائد الحواري

الحوار المتمدن-العدد: 7818 - 2023 / 12 / 7 - 08:57
المحور: الادب والفن
    


الألم وقلب المفاهيم وقت الشدائد:
في "في بلادي"
عبد السلام عطاري
"في بلادي الدفء كاوي،
والبَرد يحرق أصابعَ النّاي،
وعلى أسوارِها قياثرَ
من حُطام سياتل
وبقايا حلقات النّار
تطوي لياليها،
والليل غول لا يذوي
والنّاس كل النّاس
تمتدح صَبرنا،
والصّبر ملّ، ملّ صَبرنا
وصار صُرّة
وذاب في شقوق القلق"

عندما يشتد الكرب لا بد من وجود من يتحدث عنه، وبالطريقة التي يريدها، والشعراء أكثر الناس قدرة على التعبير عما يمرون به/نمر به، فهم يتجاوزون الوصف العادي ويقلبون المفاهيم، حتى أنهم يبدون وكأنهم (فقدوا) السيطرة على العقل/المنطق "عبد السلام عطاري" يقدم اشتعال النيران في فلسطين بصورة معكوسة، بحيث يجعل الدفء كاوي، والبرد حارق/يحرق" وهذا يعود إلى حجم الدمار والقتل والحرق الذي يقوم به عدونا، فهناك ثلاثة صور للنار/للحرق: "كاوي، يحرق، النار" وهذا يعود إلى آثار العدوان على الشاعر الذي يراه حرق لكل ما هو فلسطيني.
ومن أثار هذه الدمار/الحرق، تهشيم/تكسير/"حطام" ما هو مفرح/"القياثر" وتكرار استخدام: "الليل، لياليها" بصورة تتناقض مع ما هو متعارف عليه في العقل الفلسطيني": "يا دامي العينين والكفين أن الليل زائل" فالشاعر جعله ليل مستدام/ممتد/طويل: "لا يذوي" وأيضا أكيد وحشته: "غول"
وبما أن هذا الخرب/الحرق/التدمير لا يقتصر على البناء والأدوات بل يطالنا نحن الناس في فلسطين فقد كرر لفظ "الناس" وهذا أكد أننا نحن من نعيش في "حلقات النار" ومن شدة ألمنا لم نعد نقدر على الصبر، وقد أوضح هذا الأمر من خلال تكرار " الصبر مل، مل صبرانا" فاللافت في هذا الاستخدام تبادل وجود الصبر، ففي الأول يتحدث عن الصبر العام الذي مل، وفي الثاني نحن من مل صبرنا، وقد عبارنا عن "مل صبرنا" بصراخنا/بصوتنا "صرة"
وهنا يعود الشاعر إلى التألق من جديد من خلال رسم هذه الصراخة التي ذوت بين الخراب/الدمار/الموتى: "وذاب في شقوق القلق" اللافت هنا مكان إضاعة الصوت/الصرخة/"صبرة" فهناك "شقوق" من الصعب إخراج ما (دخل) فيها، وكذلك استخدامه "القلق" فبدا تكرار حرف القاف أربع مرات: "شقوق، قلق" الذي يلفظ وكأنه (دوي) وكأنه بديل رد على فقدان/"وذاب" الصرخة/"الصرة" وبهذا يوصل الشاعر الألم/الحرق/"حلقات النار" لكل الناس، لكل البشر.
الومضة منشورة على صفحة الشاعر.



#رائد_الحواري (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل
حوار مع الكاتبة التونسية د. امال قرامي حول ما تعانيه النساء من جراء الحرب والابادة اليومية في غزة، اجرت الحوار: سوزان امين


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الثقافة الدينية والثورة في قصيدة -الطوفان- صلاح أبو لاوي
- طبيعة المجتمع الصهيوني في رواية رجل المرآة يوسف حطيني
- الخليج والموت والمرأة في رواية -الطريق إلى بلحارث- جمال ناجي
- العلاقة بين الكاتبة والساردة في رواية -إلى أن يزهر الصبار- ر ...
- السرعة وتساع الزمن والجغرافيا في -أي صديقي- جميل طرايرة
- فلسطين، دور العقل والخلق في معركة التحرير- وصفي التل
- الغضب في -إلى أصحاب النذالة- جميل حمادة
- التجريب الشعري في كتاب -سرّ الجملة الاسمية-
- الجغرافيا والسياسية والمنطقة العربية
- الواقعية والحرب في رواية -آه يا بيروت- رشاد أبو شاور
- الإيحاء والواقع في قصيدة -رسالة إلى يشجب بن يعرب- محمد سلام ...
- الانكسار الرسمي العربي في ديوان -الخروج من الحمراء- المتوكل ...
- الانكسار الرسمي العربي في ديوان -الخروج إلى الحمراء- المتوكل ...
- الرمزية في رواية -الهمج- عبد الرحيم عباد
- تأثر الكاتب -في داخلي- الحسن اوموج-
- شارون والمجازر الصهيونية في كتاب -قلب الحمار- عبد الرحيم الش ...
- الحرب في رواية -أحزان حزيران- سليمان فياض
- استنهاض المتلقي في قصيدة -وستنتهي مثلما اتفق- عبد الله عيسى
- الحركة في ومضة -في كل صباح- سمير البرقاوي
- أثر الألم في ومضة -سنجمع أشلاءهم- سميح محسن


المزيد.....




- الفنان المصري حسن معتز على الربابة في ختام مهرجان الشتاء بسو ...
- رحيل الممثل اللبناني فادي إبراهيم عن عمر ناهز 67 عاما
- روسيا.. ترميم لوحات جدارية تعود إلى القرن الـ16 باستخدام الذ ...
- رحيل الفنان اللبناني فادي إبراهيم بعد أزمة صحية
- رحيل الفنان اللبناني فادي إبراهيم بعد معاناة مع داء السكري
- متلازمة الموت في النّص الأدبي الغزي
- أصوات من غزة.. الرسم والغناء أدوات لتجاوز واقع الحرب للأطفال ...
- -بشر يتزودون بالوقود-..هكذا يعكس فنان -الجيل الضائع- في اليا ...
- تقسيم الشعوب.. من أين جاءت دعاوى معاداة السامية؟
- قطر.. انطلاق فعاليات الأسبوع الثقافي والعلمي التاسع للجامعات ...


المزيد.....

- صلاح عمر العلي: تراويح المراجعة وامتحانات اليقين (7 حلقات وإ ... / عبد الحسين شعبان
- غابة ـ قصص قصيرة جدا / حسين جداونه
- اسبوع الآلام "عشر روايات قصار / محمود شاهين
- أهمية مرحلة الاكتشاف في عملية الاخراج المسرحي / بدري حسون فريد
- أعلام سيريالية: بانوراما وعرض للأعمال الرئيسية للفنان والكات ... / عبدالرؤوف بطيخ
- مسرحية الكراسي وجلجامش: العبث بين الجلالة والسخرية / علي ماجد شبو
- الهجرة إلى الجحيم. رواية / محمود شاهين
- سعيد وزبيدة . رواية / محمود شاهين
- عد إلينا، لترى ما نحن عليه، يا عريس الشهداء... / محمد الحنفي
- ستظل النجوم تهمس في قلبي إلى الأبد / الحسين سليم حسن


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - رائد الحواري - الألم وقلب المفاهيم وقت الشدائد: في -في بلادي- عبد السلام عطاري