أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - قراءات في عالم الكتب و المطبوعات - كاظم فنجان الحمامي - كتاب: الإنسان وخصاله الملونة














المزيد.....

كتاب: الإنسان وخصاله الملونة


كاظم فنجان الحمامي

الحوار المتمدن-العدد: 7716 - 2023 / 8 / 27 - 23:51
المحور: قراءات في عالم الكتب و المطبوعات
    


بعيداً عن العنصرية وألوانها، وبعيداً عن ألوان الجغرافية البشرية وشعوبها. جاءنا عالم الاجتماع توماس إريكسون (Thomas Erickson) بفكرة جديدة صنّف فيها الناس إلى أربع فئات لونية رئيسية، هي: (الأحمر والأصفر والأخضر والأزرق). ولكل فئة خصائصها وميولها وتطلعاتها ونشاطاتها وملامحها الشخصية العامة. وقد وردت هذه التصنيفات اللونية في كتابه الموسوم (محاط بالحمقى) Surrounded by Idiots. وهو مترجم إلى عدة لغات بضمنها اللغة العربية (ترجمة عمر فتحي). منشور أيضاً بصيغة PDF باللغة الانجليزية، ويمكن تحميله بسهولة من الشبكة الدولية. .
وفيما يلي ملخص لكل صنف لوني من أصناف البشر:-
الصنف الاحمر: يتميزون بالقوة والثقة العالية بالنفس، ويتمتعون بحب القيادة ولديهم حب السيطرة والتفوق. وعندهم قدرات كبيرة على تحمل المسؤوليات ومواجهة التحديات. يحثون الخطى بعزيمة ثابتة نحو تحقيق النتائج والاهداف، ولديهم علاقات وطيدة مع من حولهم. يتميزون أيضاً بالوقار والسلوك المتزن، وموهبة عالية في التنظيم والتخطيط. يحبون تقصي الحقائق ومعرفة التفاصيل الدقيقة. .
الصنف الأصفر: وهؤلاء يتميزون بالابداع. يخبون اللهو والتسلية. ولديهم طاقات ايجابية ومزاج مفعم بالحيوية والنشاط. يعملون بسرعة وباندفاع قوي. لا يحبون العزلة. متحمسون وعندهم قدرات فائقة على الإقناع. اجتماعيون ومتفائلون. يتحدثون بعفوية وبلا تكلف. .
الصنف الأخضر: ودودون ولطيفون ومسالمون. يحترمون الآخرين ويهتمون بهم. ليس لديهم مواقف تجاه القضايا المصيرية. يتعذر عليك التعرف على موقفهم. مهادنون لا يحبون المشاكل ويتجنبون النزاعات الشخصية. يتصفون بالصبر والثقة والاخلاص والتواضع والطيبة. لا يحبون الظهور والتظاهر. .
الصنف الأزرق: لديهم قدرة على التحليل المنطقي. ولا يحبون المخاطرة، عادة ما يكونون انطوائيين. ليسوا حريصين على الأحاديث الصغيرة، باردون ويميلون إلى التركيز في الأشياء. لا يثقون بالآخرين. يتخذون قرارات أبطأ من غيرهم. يتحدثون من دون إيماءات، وبصوت خافت. .
في ضوء ما تقدم نرى ان اريكسون لم يتحدث عن الصنف الشائع لدينا، والذي يمكن ان نضعه في خانة اللون الرمادي، ربما لأن حياته التي امضاها متنقلا بين البلدان الاوروبية جعلته بمنأى عن أصحاب التطلعات الرمادية، والقلوب السوداء، والوجوه الزئبقية، الذين لا هدف لهم في الحياة سوى البحث عن منافعهم الذاتية، وتحقيق مآربهم الانتهازية، والوصول إلى مقاصدهم الدنيئة. .
والحقيقة اننا لا نلوم أصحاب الوجوه الزئبقية، لأننا نحن الذين نصنعهم، وذلك لأننا نعطي قيمة لمن لا قيمة له. فاغسل يديك من أي متلون يرى حقوقه بعين ثعلب، ويرى حقوقك بعين كفيف. .



#كاظم_فنجان_الحمامي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- كتاب: الإنسان وخصاله الملونة
- إِنَّهُۥ لَيس مِن أَهلك
- السيرة الذاتية لخنزير بشري
- نشّال عرفه الناس بأخلاقه
- غرام جامعي مع البنتاغون
- رسالة من أقرب صناديق البريد
- كيف تحمي نفسك هناك ؟
- معارك وشيكة فوق أرضنا
- أفقر البلدان الخليجية !؟!
- تحركات امريكية خارج مناطق الوعي
- قراءة في ملف المستهدف الدائم
- البعد الكوني الحادي عشر
- محاولات مكشوفة لضرب السياحة في تركيا
- لماذا الفرقة الجبلية العاشرة ؟
- شركات أوسع نفوذاً من بلدان
- عبدالفتاح في زمن الإصلاح
- فراعنة انتجتهم المحاصصة
- صورة شمسية لأينشتاين العراق
- أوكرانيا: ممرات تضامنية للنقل العابر
- كتاب: أشباح أهوار العراق


المزيد.....




- مكالمة هاتفية حدثت خلال لقاء محمد بن سلمان والسيناتور غراهام ...
- السعودية توقف المالكي لتحرشه بمواطن في مكة وتشهّر باسمه كامل ...
- دراسة: كل ذكرى جديدة نكوّنها تسبب ضررا لخلايا أدمغتنا
- كلب آلي أمريكي مزود بقاذف لهب (فيديو)
- -شياطين الغبار- تثير الفزع في المدينة المنورة (فيديو)
- مصادر فرنسية تكشف عن صفقة أسلحة لتجهيز عدد من الكتائب في الج ...
- ضابط استخبارات سابق يكشف عن آثار تورط فرنسي في معارك ماريوبو ...
- بولندا تنوي إعادة الأوكرانيين المتهربين من الخدمة العسكرية إ ...
- سوية الاستقبال في الولايات المتحدة لا تناسب أردوغان
- الغرب يثير هستيريا عسكرية ونووية


المزيد.....

- الكونية والعدالة وسياسة الهوية / زهير الخويلدي
- فصل من كتاب حرية التعبير... / عبدالرزاق دحنون
- الولايات المتحدة كدولة نامية: قراءة في كتاب -عصور الرأسمالية ... / محمود الصباغ
- تقديم وتلخيص كتاب: العالم المعرفي المتوقد / غازي الصوراني
- قراءات في كتب حديثة مثيرة للجدل / كاظم حبيب
- قراءة في كتاب أزمة المناخ لنعوم چومسكي وروبرت پَولِن / محمد الأزرقي
- آليات توجيه الرأي العام / زهير الخويلدي
- قراءة في كتاب إعادة التكوين لجورج چرچ بالإشتراك مع إدوار ريج ... / محمد الأزرقي
- فريديريك لوردون مع ثوماس بيكيتي وكتابه -رأس المال والآيديولو ... / طلال الربيعي
- دستور العراق / محمد سلمان حسن


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - قراءات في عالم الكتب و المطبوعات - كاظم فنجان الحمامي - كتاب: الإنسان وخصاله الملونة