أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - حيدر حسين سويري - تطوير العاصمة بغداد وإحياء المناطق الميتة














المزيد.....

تطوير العاصمة بغداد وإحياء المناطق الميتة


حيدر حسين سويري

الحوار المتمدن-العدد: 7501 - 2023 / 1 / 24 - 18:06
المحور: المجتمع المدني
    


كنت كتبت فيما سبق عن تطوير مناطق شرق القناة (قناة الجيش في جانب الرصافة) واعطيت مقترحات بعضها من خلال فتح شوارع وطرق جديدة وغير ذلك كانت تحت عنوان (لِعِبُورِ القَنَاةِ حِكايةٌ وألفُ حِكَاية).
أحيانا تترافق الازمات والمشاكل، فيكون حلها من خلال حل مشكلة واحدة، حينما نكتشف بأن المشاكل مترابطة مع بعضها على نحوٍ ما. فبحل تلك المشكلة تنحل باقي المشاكل بسلاسة وتدريجياً. ممكن؟ إذن نستطيع التساؤل: هل نستطيع القول بان حل ازمة السكن يكمن في حل ازمة النقل؟ وذلك بفتح طرق وشبكات نقل جديدة بين مناطق بغداد من جهة ومع المحافظات الأخرى من جهة أخرى؟ نعم سيكون حل أزمة النقل في ذاته هو حل لازمة السكن، فهنا لن يعود المواطن يحمل عبء تفكير كيفية الوصول الى عمله مبكراً بوجود طرق سالكة ووسائط نقل متطورة وسريعة.
عندما تكون حركة التنقل يسيره وسريعة للمواطن، حيث يمكن لمن يسكن أطراف شرق بغداد، الذهاب الى غربها لإنجاز عمله والعودة لأهله، مع وجود مترو أنفاق مثلاً، او قطار سريع أو طرق مفتوح. وهنا لن يمانع المواطن أن يسكن في أي منطقة بعيدة عن عمله، خصوصاً إذا كانت لائقة للسكن من خلال توفر خدمات الماء والكهرباء والمجاري والتبليط.
هنا لدي بعض الاقتراحات لتطوير جانب الرصافة من العاصمة بغداد، حيث الكثافة السكانية والعددية، مع وجود مقرات أغلب الوزارات والدوائر الحكومية الأكثر والاهم، مما أدى الا ازمة سكن وازمة نقل. فمن الممكن تطوير (منطقه النهروان) وهي من مناطق أطراف بغداد، والتي تمتد لمساحات شاسعة من الأراضي الزراعية والسكنية، من خلال إنشاء مطار جديد، فلماذا يضطر المسافر من جانب الرصافة الى الذهاب الى أطراف الكرخ ليصل مطار بغداد القديم والمتهرئ؟! بل نقول: يجب انشاء مطار في جانب الرصافة وفي منطقة النهروان بالتحديد؛ كذلك لتطوير هذه المنطقة يجب انشاء جامعات وأسواق جديدة شعبية ومولات، كذلك انشاء مدن سياحية تضاهي جزيرة بغداد السياحية ومتنزه الزوراء مع انشاء مستشفى حكومي كبير.
مقترح آخر يخص مناطق أخرى سيساهم في حل أزمة النقل والتي تنعكس بطبيعتها على أزمة السكن، وذلك بإنشاء وإقامة جسرين جديدين، الاول من منطقة الزعفرانية يعبر باتجاه منطقة الدورة، وجسر ثاني من منطقة المدائن (سلمان باك) صوب اليوسفية او المحمودية؛ كذلك ومهم جداً إنشاء جسر من منطقة الفحامة بعد الجزيرة السياحية صوب منطقة شاطئ التاجيات، حيث اقترحت فيما سبق وأعود لأكرر وأوصي بفتح طريق سريع يبدأ من الجسر الفرنسي الذي يربط منطقة النهروان بمنطقة (الولدايه) مروراً بحي البتول يساراً وحي النصر يميناً ثم النورين يساراً والرشاد يميناً وهكذا مروراً بحي طارق ومنطقة الدسيم والحميدية وسبع قصور والغريري وصولاً الى سيطرة الشعب القديمة عبوراً للسريدات وصولاً للفحامة مرتبطاً بالجسر المقترح، فإن من شأن هذه الجسور استغناء سكانها عن الدخول الى بغداد جانب الرصافة للعيور الى جانب الكرخ. إن هذه التطورات ستساهم في حل حركة السير، وحل ازمة السكن، وإنعاش المناطق الميتة بفتح ابواب رزق لشبابها وسكنتها.
بقي شيء...
مقترحات قد يكون اقترحها غيرنا وتحدث فيها، لكننا مستمرون في التحدث عنها، عسى ان تجد اذن صاغية من قبل المسؤولين عن هذه الأمور، التي تنعش مناطق عاصمتنا بالذات، وتحيي هذه المناطق التي تعتبر ميتة، بسكانها بخدماتها وبفقرها العام: الفكري، العلمي، الثقافي والمادي الصحي وغير ذلك. نتمنى...



#حيدر_حسين_سويري (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- مسلسل (حيرة) خطأ كاتب أم ذوق جمهور؟!
- نقاش زنكَلاديشي حول الحصة الغذائية
- قصيدة (شرد أوصفك) شعر شعبي
- قصيدة (آه يكَلبي)
- تضليل إعلامي
- تشويهُ سمعةٍ
- وزارة العمل: الروتين القاتل يسحق المواطن
- نقابة الصحفيين الزنكَلاديشية
- نهاية المقدس في السياسة العراقية
- الامبريالية والرياضة العراقية
- صيام كاتب
- الحكيم: بشرطها وشروطها
- أمنية الخلاص للشعب الزنكَلاديشي
- إبداء الصدقات من وجهة نظر اجتماعية
- الرؤى والاحلام من وجهة نظر اجتماعية
- حلب الشعب الزنكَلاديشي
- وقفة مع الحكيم الزنكَلاديشي
- آخر أخبار وزارة التربية الزنكَلاديشية
- استقالة التيار الزنكَلاديشي... تاليها وين؟!
- تداعيات إقرار قانون الأمن الغذائي الزنكَلاديشي


المزيد.....




- ملك الأردن للرئيس السوري: مستعدون للمساعدة في جهود الإغاثة
- تكدس النازحين على الطرق الرابطة بين المحافظات التركية المنكو ...
- الجيش والحرس الثوري في إيران يعلنان استعدادهما للإغاثة في سو ...
- الإمارات تخصص 100 مليون دولار لإغاثة متضرري الزلزال في سوريا ...
- لافروف: بوريل لا يستطيع إخفاء الطبيعة العنصرية في رؤيته للعا ...
- ملك الأردن للرئيس السوري.. مستعدون لتقديم ما يلزم للمساعدة ف ...
- مشاهد مأساوية من عمليات إنقاذ ضحايا الزلزال في تركيا وتوافد ...
- زلزال تركيا وسوريا: لحظة إنقاذ أطفال من بين الأنقاض وفرق الإ ...
- وفد إغاثي لبناني يصل جبلة السورية للإغاثة ووفد وزاري يتوجه غ ...
- السيسي يجري اتصالا بالأسد ويوجه بتقديم -كافة أشكال الإغاثة ا ...


المزيد.....

- الاتصالات الخاصة بالراديو البحري باللغتين العربية والانكليزي ... / محمد عبد الكريم يوسف
- التونسيات واستفتاء 25 جويلية :2022 إلى المقاطعة لا مصلحة للن ... / حمه الهمامي
- تحليل الاستغلال بين العمل الشاق والتطفل الضار / زهير الخويلدي
- منظمات المجتمع المدني في سوريا بعد العام 2011 .. سياسة اللاس ... / رامي نصرالله
- من أجل السلام الدائم، عمونيال كانط / زهير الخويلدي
- فراعنة فى الدنمارك / محيى الدين غريب
- منظمات «المجتمع المدني» المعاصر: بين العلم السياسي و«اللغة ا ... / جوزف عبدالله
- وسائل الاعلام والتنشئة الاجتماعية ( دور وسائل الاعلام في الت ... / فاطمة غاي
- تقرير عن مؤشر مدركات الفساد 2018 /العراق / سعيد ياسين موسى
- المجتمع المدني .. بين المخاض والولادات القسرية / بير رستم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - حيدر حسين سويري - تطوير العاصمة بغداد وإحياء المناطق الميتة