أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح أمين الرهيمي - أين الحقيقة ..!!؟؟














المزيد.....

أين الحقيقة ..!!؟؟


فلاح أمين الرهيمي

الحوار المتمدن-العدد: 7458 - 2022 / 12 / 10 - 11:48
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


نصل إلى الحقيقة من خلال استخلاص المعلومات من التجربة والواقع الملموس وعلاقتهما بالسبب والنتيجة للظاهرة العراقية.
والآن يجب كشف حقيقة قانون جرائم المعلوماتية الذي يتضمن والمقصود منه حرية التعبير والتظاهر السلمي ... إن التجربة هي البرهان لكشف الحقيقة ..!!؟؟
إن الشعب العراقي تعرض بعد عام/ 2003 إلى حكم المحاصصة الطائفية والتوافقية التي تعتمد على قاعدة (أرضيك وارضيني أسكت عنك واسكت عني) وقد أفرزت هذه السياسة الدولة العميقة وكان السبب في ذلك أن القوى السياسية جاءت إلى الحكم لم تمتلك الخبرة والتجربة السياسية والاقتصادية والاجتماعية لنظام الحكم لأنهم كانوا متمسكين في السابق وإلى الآن بالتطرف الطائفي وبعيدين عن العلم ويجهلون الطرق وأساليب المعرفة بقوانين السياسة ودبلوماسية حكم الشعب مما جعلهم يتصرفون فقط من أجل التسلط على كراسي الحكم باسم الطائفية والتمسك بسلطة الحكم مما أدى ذلك إلى حصر السلطة بموجب قاعدة (أنصر أخاك ظالماً أو مظلوماً) واعتمدت على طريقة الترغيب والترهيب من خلال إنشاء فصائل مسلحة وقد أفرزت هذه التصرفات والأعمال الفساد الإداري والمحسوبية والمنسوبية والفقر والجوع والبطالة وانفلات السلاح وتحويل الاقتصاد العراقي إلى اقتصاد ريعي بعد أن كان إنتاجياً وتفشي ظاهرة المخدرات والعنف الأسري والانتحار مما سبب تدمير الأسس التربوية (البيت والمدرسة وسلطة الحكم).
لقد أدت هذه السياسة إلى تعرض المدن الجنوبية من العراق إلى المجاعة والفقر حيث بلغت نسبة الفقر في محافظة المثنى نسبة 52% ومحافظة الديوانية 49% ومحافظة ذي قار 48% ومحافظة البصرة 40% ومحافظة كربلاء 20% والنجف 18% والحلة 30% مما أدى ذلك إلى انفجار ثورة الجوع والغضب في تلك المحافظات في 1/10/2019 وقد استعملت ضدها جميع وسائل العنف والاغتيالات والخطف من قبل السلطة الحاكمة وفصائل مسلحة واستمرت سنة ونصف وقدمت من الضحايا سبعمائة شهيد وخمسة وعشرون ألف جريح ومعوق وغيرهم من الذين تعرضوا للخطف والاغتيال.
إن الأحزاب والكتل السياسية ساهمت في ذلك الوقت بأعمال قمع واغتيال وخطف ضد الناشطين في ثورة الجوع والغضب التشرينية إلا أن تلك الأعمال والأفعال لم تثني أو تزعزع وتضعف من إرادة وتصميم جماهير ثورة الجوع والغضب التشرينية حتى استطاعت من تحقيق إقالة رئيس الوزراء عادل عبد المهدي المحسوب على الأحزاب والكتل السياسية وتحقيق الانتخابات المبكرة وسبب إفشالها ونهايتها ما قام به رئيس الوزراء الكاظمي من وسائل تخديرية وترقيدية وزيارات ولقاءات مع قادة الثورة والوعود التي قطعها لهم.
إن الأحزاب والكتل السياسية استخلصت من تلك الثورة التي قامت في المحافظات الجنوبية للعراق التجربة من أن العنف والسلاح لم يثني عزيمة الثوار ولذلك هي الآن تريد أن تسبق الزمن فلجأت عن طريق أكثريتها في مجلس النواب إلى تشريع قانون جرائم المعلومات الذي يشمل حرية التعبير والتظاهر وتطبيقه من أجل كم الأفواه والتظاهر من الآن من أجل أن يشكل إحراج ومنع في قيام تظاهرات ضد سلطة السوداني المدعومة والمسنودة من قبل الأحزاب والكتل السياسية واستعمال الردع بالقانون واعتقال كل من يخالف نصوص القانون سيء الصيت حسب الطريقة الإيرانية ومن خلال ذلك تنجح عملية كم الأفواه منع التظاهرات ويتم تحقيق رغبات ومشاريع الأحزاب والكتل السياسية.
إن هذه العملية سوف تمنع القوى الوطنية والتقدمية والديمقراطية من النشر في وسائل الإعلام كل ما ينبه أبناء الشعب بالحقائق وعدم كشف السلبيات والتجاوزات والأخطاء ومراقبة أعمال وسلبيات وإهمال حكومة السوداني ونشاط وأعمال الأحزاب السياسية وتوصيل صوت الحقيقة إلى الشعب كما تمنع جماهير الشعب من التظاهر وكشف وفضح السلبيات.
إن البعض يستطيع أن يخدع بعض أبناء الشعب كل الوقت ويستطيع أن يخدع كل الشعب بعض القوت إلا أنه لا يستطيع أن يخدع كل الشعب كل الوقت.



#فلاح_أمين_الرهيمي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- اخطبوط الفساد الإداري في العراق وآثاره المأساوية
- الديمقراطية في العراق بين النظرية والتطبيق
- الحركات الاجتماعية في العراق والجزيرة العربية (الزنج والقرام ...
- لماذا البعض يخاف من حرية التعبير ..!!؟؟
- العراق يحتاج إلى تغيير ديمقراطي من أجل سعادة شعبه واستقراره
- قانون حرية التعبير والتظاهر السلمي حق مضمون للشعب
- لماذا الشعب يرفض المحاصصة الطائفية والتوافقية
- الإطار التنسيقي سوف يضحي بالجزء كي لا يفقد الكل في سياسته ال ...
- العراق يحتاج إلى عقول نابغة وإرادة وعزيمة مخلصة لإصلاحه
- خاطرة بتصرف
- سرقة أموال الضرائب تمت بغطاء وتواطؤ سياسيين
- العوامل التي عززت الروابط الاجتماعية للشعب العراقي
- اشكد حلو من تخدم الوطن وتروح للكلية
- إن العراق وطن وشعب يحتاج إلى إيجاد صيغة ثابتة وسليمة لإنقاذ ...
- تربويون يحذرون من انحدار التعليم في العراق إلى الهاوية
- كل عمل يصب في مصلحة العراق وطن وشعب فهو نافع
- الصقور تحلق عالياً في السماء والطيور الأخرى تحلق واطئة تخاف ...
- قصة المادة (140) في الدستور العراقي (2)
- على رئيس الحكومة الاستجابة وتوفير كل ما له علاقة بحياة الشعب ...
- الظاهرة العراقية تحتاج إلى تحالفات وطنية لإنقاذها من واقعها ...


المزيد.....




- خريطة: هزات ارتدادية في جميع أنحاء المنطقة بعد الزلزال الكبي ...
- خريطة: هزات ارتدادية في جميع أنحاء المنطقة بعد الزلزال الكبي ...
- فقدن البصر لكنهن لم يفقدن العزيمة
- زلزال تركيا: عائلات تقضي الليلة في البرد الشديد
- التطرف: تقرير أممي يقول إن -الفقر وليس الدين هو السبب الرئيس ...
- ارتفاع حصيلة القتلى الفلسطينيين جراء زلزال سوريا وتركيا
- العراق يرسل قافلة مساعدات عاجلة إلى سوريا تحمل وقود البنزين ...
- مشاهد من إحدى أكثر المدن تضررا في تركيا جراء الزلزال
- كوريا الشمالية تدعو إلى تعزيز الاستعداد للحرب
- -رويترز- تشير إلى احتمالية تراجع سويسرا عن حيادها بسبب الضغو ...


المزيد.....

- تهافت الأصوليات الإمبراطورية / حسن خليل غريب
- سيميائية الصورة في القصيدة العربية PDF / ياسر جابر الجمَّال
- طه حسين ونظرية التعلم / ياسر جابر الجمَّال
- الخديعة - منظمة الفساد الفلسيطينية / غسان ابو العلا
- قطرات النغم دراسة في موسيقى الشعر العربي / ياسر جابر الجمَّال
- سيميائية الصورة في القصيدة العربية / ياسر جابر الجمَّال
- مُتابعات – نشرة أسبوعية العدد الأول 07 كانون الثاني/يناير 20 ... / الطاهر المعز
- مدار اللسان / عبد الباقي يوسف
- عوامل تبلور الهوية الفلسطينية(1919-1949م) / سعيد جميل تمراز
- الحد من انتشار الفساد المالي والأداري في مؤسسات الدولة / جعفر عبد الجبار مجيد السراي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح أمين الرهيمي - أين الحقيقة ..!!؟؟