أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح أمين الرهيمي - تربويون يحذرون من انحدار التعليم في العراق إلى الهاوية














المزيد.....

تربويون يحذرون من انحدار التعليم في العراق إلى الهاوية


فلاح أمين الرهيمي

الحوار المتمدن-العدد: 7445 - 2022 / 11 / 27 - 12:18
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


المدرسة تعتبر الحاضنة التالية للإنسان بعد البيت في نشأته وتقدمه وتطوره ويأتي تأثير المدرسة والتطبيع الاجتماعي على تكوين وبناء شخصية الإنسان فقد نشأت المدارس عندما شعرت الإنسانية أن الأسرة عاجزة وحدها عن إعداد الإنسان للتوافق الاجتماعي اللازم لحياة الإنسان وقد تأكد من حيث الواقع الملموس أن للمدرسة دور مهم يفوق مقدرة الأسرة على القيام وبناء شخصية الإنسان لأن المدرسة أقرب إلى مطالب المجتمع من الأسرة باعتبار المدرسة مجالها أوسع وأرحب أفقاً من الأسرة وبمنجاة وبعيدة من التقاليد البالية والغريبة التي تسودها وتجثم بكابوسها على الأسرة من مثل وعادات وتقاليد ترزح تحتها الأسرة وإن المدرسة أدنى إلى الحد والجدية والالتزام وأبعد عن الدلال في معاملة التلميذ ولذلك يتجلى اعوجاج السلوك في المدرسة أكثر مما يتجلى في البيت لأن الطفل يخرج من البيت وقد تأثرت شخصيته به تأثيراً عميقاً ولذلك يعتبر انتقال الطفل من البيت إلى المدرسة بعد الطفولة المبكرة حدث حرج وجديد في حياته حيث يعتبر مرحلة انتقال من مجتمع صغيرة وضيق منطو على نفسه إلى المدرسة التي تعتبر مجتمع أوسع وأعقد وأكثر اتصالاً بالحياة فهي بيئة جديدة ذات نظم وقوانين جديدة ومنافسات جديدة أيضاً وكذلك مغامرات جديدة أيضاً جميعها تحدث بين أتراب يختلفون عنه من نواحي كثيرة ومنها يضطر الطفل إلى التضحية بكثير من المميزات التي كان ينعم فيها في البيت ... والمدرسة سواء كانت روضة أم غيرها فمعناها الانفصال عن الوالدين وخاصة الأم الحنون ولذلك يعتبر هذا التغيير العنيف في بيئة الطفل له أثر كبير في شخصيته وخلقه وسلوكه الاجتماعي لأن العادات والتقاليد والتصرفات والسلوك في البيت ليس لها وجود في المدرسة كما أن المدرسة تفرض عليه واجبات جديدة وأن يرعى النظام ويلتزم بالآداب وأن يصمت ويلتفت وينتبه إلى محدثه فقط وهو المعلم وأن لا يتقاطع ويتجاوز على حقوق الآخرين وأن يتعاون مع زملائه الطلاب ويشترك معهم في الأشغال والألعاب وبذلك تعتبر المدرسة مرحلة انتقال إلى مرحلة أخرى من حياة الإنسان ويكون تأثيرها كبير في نمو ونضوج شخصيته وتستطيع أن تفعل الكثير في حياة الطفل ونموه وتطوره وبناء شخصيته.
والمدرسة والوسائل التعليمية الأخرى قد انتكست وتعرضت للفشل والانهيار في العراق بعد عام / 2003 عندما تعرض الاقتصاد العراقي وتحول من اقتصاد إنتاجي إلى اقتصاد ريعي وأصبح الشعب استهلاكي وغير منتج وسببت البطالة والتسيب بين أبناء الشعب وأصبح يعيش على مورد واحد (النفط) في توفير السلع وحاجياته تستورد من خارج العراق وأدت إلى توقف المشاريع الإنتاجية في العراق كالمصانع وغيرها وعند ذلك أصبحت الكليات والجامعات تخرج الوجبات تلو الوجبات وترميهم في مستنقع البطالة وسببت إلى الهجرة بين الخريجين وأهل العلم والمعرفة إلى خارج العراق وابتلعت البحار منهم المئات وأصبحوا طعماً للحيتان وسمك القرش ونتيجة انشغال الدولة بالمحاصصة الطائفية والفساد الإداري وإهمالها للتربية والتعليم ظهرت للوجود المدارس والكليات الأهلية وأصبحت تجذب وتغري المدرسون والمعلمون الأكفاء للعمل بها وتركهم المعاهد والمدارس والكليات والجامعات الحكومية ولهذه الأسباب وأسباب أخرى أدت إلى تفشي الفقر والجوع بين أبناء الشعب أخذ وبادر أولياء الطلبة إلى سحب أبنائهم من كراسي الدراسة ورميهم في السوق كعتالين أو بائعي أكياس النايلون أو التسول مما أدى ذلك أن تنهار التربية والتعليم وأصبحت الآن بدون تربية وتعليم وعودة الجهل والأمية إلى العراق العظيم ومسلة بابل التي خلقت القوانين والمعرفة في العالم تبكي على العراق.



#فلاح_أمين_الرهيمي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- كل عمل يصب في مصلحة العراق وطن وشعب فهو نافع
- الصقور تحلق عالياً في السماء والطيور الأخرى تحلق واطئة تخاف ...
- قصة المادة (140) في الدستور العراقي (2)
- على رئيس الحكومة الاستجابة وتوفير كل ما له علاقة بحياة الشعب ...
- الظاهرة العراقية تحتاج إلى تحالفات وطنية لإنقاذها من واقعها ...
- المحاصصة والتوافقية والمحسوبية والمنسوبية صيغة لا تصب في مصل ...
- الدولة ولجان التحقيق
- المطلوب من السوداني توضيح ما ينشر في وسائل الإعلام العراقية ...
- المتقاعدون المظلومون في العراق
- هل يلجأ الأحمق الفاشل (بوتين) إلى استعمال السلاح النووي لفشل ...
- معنى التنمية ؟
- من أجل الإصلاح الاقتصادي للعراق
- امتناع فريق كرة القدم الكوستاريكي من ختم جواز سفرهم بختم دخو ...
- المحاصصة والتوافقية هما السبب في فشل الحكومات السابقة
- أهمية الإحصاء والتخطيط في إصلاح الاقتصاد العراقي
- المحاصصة والتوافقية هما طبيعة الحكم الآن في العراق
- بعد تراجع السوداني عن تخفيض سعر صرف الدولار
- زخة المطر كشفت عيوب وإهمال الدولة العراقية
- الديمقراطية ودورها في تطور الإنسان وتنميته
- العراق يحتاج إلى عقول نابغة ومخلصة وأيدي بيضاء سليمة ونظيفة ...


المزيد.....




- مراسلنا: تقدم كبير للجيش الروسي وقوات كييف تستهدف المدنيين ب ...
- أذربيجان: إيران تجاهلت مطالبنا بتعزيز أمن سفارتنا في طهران
- التونسيون مهددون بعدم السفر في 2024
- بوعسكر: انطلقنا في تتبعات قضائية ضد كل من اتهم هيئة الانتخاب ...
- أول جلسة في البيت الأبيض.. بايدن ومكارثي يبحثان رفع سقف الدي ...
- توصية للبرلمان الأوروبي تعيد الجدل حول استهداف صحفيين بتهم - ...
- -وول ستريت جورنال-: قوات كييف تسيطر على طريق واحد فقط إلى أر ...
- مصر.. حبس -بسة- و-وردة- 15 يوما بتهمة الانضمام لجماعة إرهابي ...
- واشنطن وكييف تبحثان آليات الرقابة على وجهة المساعدات الأمريك ...
- اتفاقية جزائرية موريتانية لتأمين طريق تندوف زويرات


المزيد.....

- سيميائية الصورة في القصيدة العربية PDF / ياسر جابر الجمَّال
- طه حسين ونظرية التعلم / ياسر جابر الجمَّال
- الخديعة - منظمة الفساد الفلسيطينية / غسان ابو العلا
- قطرات النغم دراسة في موسيقى الشعر العربي / ياسر جابر الجمَّال
- سيميائية الصورة في القصيدة العربية / ياسر جابر الجمَّال
- مُتابعات – نشرة أسبوعية العدد الأول 07 كانون الثاني/يناير 20 ... / الطاهر المعز
- مدار اللسان / عبد الباقي يوسف
- عوامل تبلور الهوية الفلسطينية(1919-1949م) / سعيد جميل تمراز
- الحد من انتشار الفساد المالي والأداري في مؤسسات الدولة / جعفر عبد الجبار مجيد السراي
- الدَّوْلَة كَحِزْب سِيَّاسِي سِرِّي / عبد الرحمان النوضة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح أمين الرهيمي - تربويون يحذرون من انحدار التعليم في العراق إلى الهاوية