أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - ابحاث يسارية واشتراكية وشيوعية - ليث الجادر - انبثاق حزب( الى الامام) الامريكي ..جاء مصدقا لقرائتنا وتحليلنا للانتفاضه الامريكيه ...ج1














المزيد.....

انبثاق حزب( الى الامام) الامريكي ..جاء مصدقا لقرائتنا وتحليلنا للانتفاضه الامريكيه ...ج1


ليث الجادر

الحوار المتمدن-العدد: 7419 - 2022 / 11 / 1 - 14:02
المحور: ابحاث يسارية واشتراكية وشيوعية
    


في حين كان الموقع ( الذي ننشر فيه) يدفع بمقالتنا عن الانتفاضه الامريكيه ( 2020 ) ويطمرها في اقصى زوايا اعمدته , ( وبالمناسبه فان هذا الاقصاء يجعلني مزهوا لدرجه العجرفه حينما استذكر كيف ان صحيفة التربيون الامريكيه كانت تتعامل مع مقالات ماركس وكيف ان الحد وصل بها الى ان تجيرها باسماء اخرين , واقول عجرفه لانني وبكل تاكيد لم افقد عقلي كي اقارن نفسي مع ماركس ,لكن لحظات المقاربه تلك كانت كفيلة مشروطه لتلك العجرفه )...وفي حين كان الكتاب والغالبيه العظمى منهم يتناولون القضيه باعتبارها انتفاضه عرقيه , واحتجاجات ضد العنصريه وممارساتها , كنا ومنذ اليوم الاول نتعامل معها على انها انتفاضه طبقيه مغلفه بالون الاسمر ..( أمريكا ..انتفاضه طبقيه بدم اسمر,العدد 6579في 31-5-2020 )وتابعنا مسار احداث الحركه وبينما كانت الغالبيه المطلقه تبارك وتبتهج بكل ما هو جديد يرفد حركة الاحتجاجات , كنا على الضفه الاخرى نحذر من محاولات التنظيمات العرقيه المناديه بحقوق مساواة المواطنين السود , من ان تهيمن على قيادة دفة المنتفضين ! لاننا كنا نعتبر هذا واجه لمشروع الراسماليين والبرجوازيه لضرب جوهر الانتفاضه والحيلوله دون بروز جوهره الطبقي الناصع , حينما كان الجميع ينحني مصفقا لشعار حركة ( حياه السود مهمه ) كنا ندعو لان وعلى ان تتنحى هذه الحركات جانبا من ترشيح نفسها كطليعه منظمه للانتفاضه الامريكيه المجيده , لكننا ومع كل تلك الرؤيه المتحمسه طبقيا لم ننزلق الى مهاوي الخيال والتفاؤل المفرط , بل كانت تحليلاتنا مبتهجه بان هذه الانتفاضه قد حققت شروط ضروريه لتفتيت البنيه الحزبيه الستاتيكيه المقدسه في الولايات المتحده الامريكيه , لقد بشرنا بولاده كيان تحزبي جديد , من شأنه القيام بهذه المهمه ..حزب ليس فقط جديد انما حزب جديد بمعناه يختلف عن عشرات الاحزاب ومئات الكيانات السياسيه , وهذا ما جاء متطابقا تماما مع احدى مقولات الحزب الذي انبثق مؤخرا ( الى الامام ) حيث رفع على منصته الاعلاميه التعريفيه عباره (لسنا مجرد حزب جديد ، نحن نوع جديد من الاحزاب )...في 5-6-2020 نشرنا مقال في الحوار المتمدن العدد6584 تحت عنوان – الانتفاضه المجيده تتلاعب في بنية التحزب الامريكيه – جاء في نهايته (, ومع النقد الذي وجهته حركة الاحتجاج الى ائتلاف الديمقراطيين والادانه الناعمه التي استمر الناشطون بتوجيهها الى رموز هذا الائتلاف وفي مقدمتهم جو بايدن الذي قوبل بعبارات ( افعل شيء ..نحن نناصرك لكنك تخيب ظننا ) ..وصدور اشارات توضح ان ائتلاف الديمقراطيين قد استبعد الراديكاليين امثال السيناتور ساندرز من خلال صفقات تفاهميه مع الدوله العميقه , فان الانتفاضه بهذا الشكل بدأت في اتناج امكانيات موضوعيه باتجاه تغيير كبير في البنيه التنظيميه والفكريه للواقع السياسي الامريكي ..وغالبا ما كان سبب ولاده منظمه او كيان ناشط اجتماعي هو نتيجه لاحقه لاندلاع حركه احتجاجيه او نشاط جماهيري اعتراضي ..ان هذه صفه ملازمه للحركه التنظيميه في الولايات المتحده , لكن هذه المره وتبعا لحجم الاعتراض وتشكيلات بنيته , تضعنا امام توافر شروط لولاده كيان سياسي تحزبي , وقد تكون ولادته قيصريه من رحم الائتلاف الديمقراطي )
وكانت الولاده , ..ففي يوم 27 تموز من عامنا هذا اي بعد اندلاع الانتفاضه عام 2020 واستدامه حراكها على مدى مايزيد على عام وبعد ظفر التنظيمات المناهضه للعنصريه وبدفع واسناد غير مشروط من القوى البرجوازيه الامريكيه والاوربيه ..اعلن عن انبثاق حزب ( الى الامام ) يترأسه قاده سابقين من الجمهوريين والديمقراطين وشخصيات سياسيه مستقله , منهم اندرو يانغ المرشح الديمقراطي السابق لولاية نيويورك , وكريستين ويتمان الحاكمه الجمهوريه السابقه لولاية نيوجرسي, وديفيد جولي النائب الجمهوري عن فلوريدا في مجلس النواب..ويستعد اندرو يانغ وكريستين اللذين انتخبا لرئاسه الحزب القيام بعدة فعاليات اقرها المجتمعون تشمل ما يزيد على 20 مدينه ’ اختتمت في 24 ايلول باعلان رسمي عن موعد لانعقاد المؤتمر التاسيس الصيف المقبل...ان دراسة وتحليل حركة التحزب ومنهاجه الحزب هذا يمثل مهمة محوريه لا يمكننا من التهاون فيها او اهمال اي جانب منها , هذا الحزب الذي اعلن عن نفسه بكونه وسطي يمثل نواة تاريخيه في البنيويه السياسيه ليس فقط على صعيد الولايات المتحده بل على صعيد العالم الراسمالي قاطبة , وبداية فانه يمثل مفارقه غريبه في تزامنيته مع صعود اليمين الاوربي الذي وصل الى حدود استعادة الفاشستيه موطئ قدم متقدمه في المحيط السلطوي الاوربي ..هل هو حزب (الى الامام ) بمعناه التقدمي السياسي ام هو هروب من الانزلاق الكامل الى هاوية اليمين المتطرف ...



#ليث_الجادر (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الماركسيه , الماركسيه اللينينيه والعلاقات الدوليه ...ج3
- الماركسيه , الماركسيه اللينينيه والعلاقات الدوليه ...ج2
- الماركسيه , الماركسيه اللينينيه والعلاقات الدوليه ...ج1
- رسائل قصيره من الداخل ..3 ..رز الياسمين – بطاقه رقم 4
- أسس الفصل , بين النشاط الحزبي الثوري وبين التنوير
- التدليل على استقراطيه الاسلام السياسي , لايوتيبا الدين الاسل ...
- تجاوز التعامل مع الهموم اليوميه , هو انحراف عن الثوريه
- روحية الاسيج العاليه ..وشروط الديمقراطيه
- الوجه السياسي المغيب للماركسيه
- الاداء السلبي لليسارالعراقي ومناصريه ... ومهمة التصدي الثوري ...
- الجدليه الذاتيه للماركسيه : ماركس - لينين , العماليه - البلش ...
- الماركسيه لا أنسانيه ..
- تهنئه مستعجله ..للأميره هبه
- بلى .. دفاعا عن نتاجات منصور حكمت...2
- بلى .. دفاعا عن نتاجات منصور حكمت
- سيد المقاومه ؟
- الوهم الكبير ...النضال الشيوعي للماركسيه..ج3
- الوهم الكبير ...النضال الشيوعي للماركسيه..ج2
- الوهم الكبير ...النضال الشيوعي للماركسيه..ج1
- اتلاف لائحة حقوق الانسان ..مهمه النظام الاشتراكي


المزيد.....




- التوقيف عن العمل بسبب الإضراب والعرض على المجلس التأديبي: أي ...
- مئات المتظاهرين في رحوفوت وتل أبيب يطالبون بانتخابات إسرائيل ...
- تنظيمات الرجعية الدينية ونقاش تعديل مدونة الأسرة
- نداء من أجل التعبئة لصد الهجوم على حقي التقاعد والإضراب
- تركيا توقف مسؤولا في حزب العمال الكردستاني بعد وصوله من ألما ...
- مباشر: مهرجان تضامني مع المعتقلين السياسيين
- نيويورك.. الناجون من حصار لينينغراد يدينون توجه واشنطن لإحيا ...
- محتجون في كينيا يدعون لاتخاذ إجراءات بشأن تغير المناخ
- التنظيمات الليبراليةَّ على ضوء موقفها من تعديل مدونة الأسرة ...
- غايات الدولة في تعديل مدونة الاسرة بالمغرب


المزيد.....

- مساهمة في تقييم التجربة الاشتراكية السوفياتية (حوصلة كتاب صا ... / جيلاني الهمامي
- كراسات شيوعية:الفاشية منذ النشأة إلى تأسيس النظام (الذراع ال ... / عبدالرؤوف بطيخ
- lمواجهة الشيوعيّين الحقيقيّين عالميّا الإنقلاب التحريفي و إع ... / شادي الشماوي
- حول الجوهري والثانوي في دراسة الدين / مالك ابوعليا
- بيان الأممية الشيوعية الثورية / التيار الماركسي الأممي
- بمناسبة الذكرى المئوية لوفاة ف. آي. لينين (النص كاملا) / مرتضى العبيدي
- من خيمة النزوح ، حديث حول مفهوم الأخلاق وتطوره الفلسفي والتا ... / غازي الصوراني
- لينين، الشيوعية وتحرر النساء / ماري فريدريكسن
- تحديد اضطهادي: النيوليبرالية ومطالب الضحية / تشي-تشي شي
- مقالات بوب أفاكيان 2022 – الجزء الأوّل من كتاب : مقالات بوب ... / شادي الشماوي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ابحاث يسارية واشتراكية وشيوعية - ليث الجادر - انبثاق حزب( الى الامام) الامريكي ..جاء مصدقا لقرائتنا وتحليلنا للانتفاضه الامريكيه ...ج1