أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر على الرابط البديل
https://www.ahewar.net/debat/show.art.asp?aid=769954

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - اتريس سعيد - ليس هناك شيء موجود صدفة













المزيد.....

ليس هناك شيء موجود صدفة


اتريس سعيد

الحوار المتمدن-العدد: 7386 - 2022 / 9 / 29 - 20:32
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


1/ العنصرية في أوجها هي عندما تترحم على أموات المسلمين وجيرانك هم من غير دين، من يفعل ذلك هو للإنسانية عدو مبين.
2/ تلقين الميت هو فن إرهاب و زرع الرعب في قلوب المشيعين ولا علاقة للميت به أبدا.
3/ أنجلينا جولي تبنت عدة أطفال وتبرعت بملايين الدولارات للجمعيات الخيرية ودور الأيتام، الإنسانية لا تحتاج لدين، إنما تحتاج لضمير حي.
4/ هو محرض وشتام وكفار وسادي الطباع ويهدد الناس بحرقهم ويرشي أتباعه بالجنس والخمر وعنصري يفضل أناس على أناس آخرون، أليس هكذا شخص لا يشبه من له أخلاق وضمير وإنسانية، فكيف لو إدعى بأنه إله فهل ستصدقه.
5/ في جميع جوانب الحياة و مسار الكون هناك منطقة في المنتصف دائما تجمع الأضداد، هذه المنطقة هي التي تمثل الحقيقة و الإستمرارية و تبقي الحياة و الوجود، إنها تجسد مسار النتر تحوت في حفاظه الأبدي على ميزان الماعت في الحكمة الروحية المصرية، إنها تمثل قوانين الإيقاع و القطبية في الفلسفة الهرمسية، وتعكس طريق الطاو في حكمة لاوتسو، ليلامس قلبك و عقلك هذه النقطة في وحدة متناغمة، هناك تماماً أنت كل شئ و ليس لشئ أن يكون ضدك
6/ هلا أحدثكم عن علوم القرآن قليلا، ولا يعلم تأويله إلا الله و الراسخون في العلم، طبعا كل فرقة تقول أنها هي الراسخة في العلم وتكفر بقية الفرق رغم أنهم مسلمين جميعا، لكن إتضح أن جميع الفرق حمير، مع إحترامي للحمار الوحشي. لأنه لم يكمل أيا منهم الآية؟ فكيف لمن لا يفقه الكتابة أن يتفلسف بتأويل ما، مع أن كلمة تأويل إتخذها الزواحف لتغطية سوئتهم من ثغرات لغوية كانت أو إملائية أو نقلية من أساطير الأولين، والآيه كاملة تقول، ولا يعلم تأويله إلا الله والراسخون في العلم يقولون آمنا به، بمعنى المتعلم الفهيم العبقري الراسخ في العلم، بعد أن يأكل البوباي السبانخ ويصبح رجلا خارق ما عليه إلا أن يؤمن به والحذاء في فمه دون أن يسأل وهو ساكت، قال تعالى، ولا تسأل ما ليس لك به علم. دعوة صريحة للأستحمار.
7/ من قتل نفسا بغير حق كأنما قتل الناس أجمعين وبأي حق قتلتم الآلاف من اليهود و النصارى واليزيدية والأقباط و والإسبان والهنود.
8/ عدوي هو من يحتل أرضي ويسترخص عرضي و الدواعش أبناء الزنى، غير ذلك كل الناس أحبابي. ولا أعادي أحدا بسبب عرقه أو دينه أو شكله أو إختلاف في الأفكار.
9/ من رأى بأم عينه الصور والفيديوهات كيف سبيت الكورديات الإيزيديات وبيعت في الموصل والرقة وكيف إستعبدوا أطفالهم وفخخوهم وقتلوا رجالهم من قبل أتباع صلعم (الدواعش الجدد) ولا يزال يدافع على دين الدواعش هو واحد من إثنين إما بلا عقل أو بلا شرف.
8/ لماذا أغلب المتدينين الشباب بدين صلعم يبرزون مواهبهم في الشتم وقلة الأدب في تعليقاتهم، هل التربية الدينية السبب أم التربية المنزلية.
9/ لن أكون صديقا لمن يؤمن بخرافات صلعم لأني لا أستطيع أن أكون بوجهين، أتمنى أن تكون رسالتي هذه وصلت.
10/ عزيزي المتدين، القاضي العادل يحاكمك على أفعالك و ليس على تقديمك الطاعة له و إلا فهو لن يكون عادلا إذا سامحك بشيء.
11/ تدرب على العيش منفرداً، فقد تضطر إلى ذلك عندما تتقدم في السن لن ترى أحداً ممن تراهم حولك الآن! فالنفاق من طبيعة أغلب البشر!
12/ يقنعك بأن قتل الكافر يدخلك الجنة رغم أنه يقول لا تقتلوا ولا تعتدوا والقاتل والمقتول في النار ويقول وقاتلوا، عن واحد مخرف أتحدث.
13/ الحاكم بالخرافة يحاكم الناس على كمية الذل الذي يقدمه المرء له والطاعة العمياء حيث القتل وقطع الأيادي والسبي و الغزو إنما هو جهاد.
14/ كنتم ومازلتم خير أمة في نكاح الصغيرة وما يجوز وما لا يجوز في نكاح العجوز، ولم يسبقكم في ذلك أحد والأمثلة لها من العدد.
15/ التطاول من الصلاعمة على صاحب أي منشور دليل على صحة المنشور وتأثيره الفعال وهذا يثبت بأن قل موتوا بغيظكم إنما هو كلام بشر.
16/ من يفتخر ويؤيد من كان يغزوا ويسبي النساء هو إنسان عديم الخلق و الأخلاق لأنه وببساطة لن يقبل أن تسبى زوجته وأمه مهما كان السبب.
17/ كل واحد سبى النساء أو أحتل أرض وبلاد الآخرين هو إبن الزنى كما قال توفيق الباجا وخاصة من غزا وسبى وقتل وإحتل بإسم الدين
18/ أنا أرى الجهاد في سبيل الله جريمة بحق الإنسان و الفتوحات أراها إحتلال والغزوات أراها سطو مسلح ولكن المؤمن بالخرافات لايرى ما أراه.
19/ من قتل أو تسبب بمقتل أناس أبرياء يلفه العار وتركبه الجريمة سواء كان ملحدا أو مؤمنا أو زعيما أو نبيا مرسلا، لا فرق بين قاتل وآخر.
20/ المقارنة بين غزوات الرسول وأتباعه وبين الحروب الإستعمارية شرعا لا يجوز لأن غزوات الرسول وأتباعه كانت لسبي النساء وتكريمهن بالنكاح.
21/ من يعتبر شخصا مهووسا بالنساء وتزوج بأكثر من عشرين إمرأة مثله الأعلى لا تلزمني معرفته ولا صداقته و الذي يستوعب ما أقصد يحذف نفسه من قائمة أصدقائي ويا دار ما دخلك شر ومن لم يفهم سأقوم عنه بالواجب.
22/ ربكم يعترف ويقول عن نفسه و في كتابه الأخير بأنه خير الماكرين وأنه أحسن الخالقين وهل بعد الإعتراف هذا من شكوك.
23/ من لا يعرف دينك لا ينتقده و الدليل كل المنتقدين له يعرفون أسراره وخفاياه أكثر منك ولأنك ساذج ولا تعرف بماذا ترد يتملكك الغضب.
24/ الكون ليس محصور بإله واحد كما يظن البعض هناك آلهة جميلة تتمتع بأخلاق حميدة وهناك آلهة أخلاقها معفنة.
25/ ليس هناك شيء موجود بالصدفة حتى ربكم لم يأت بالصدفة، هناك من أوجده



#اتريس_سعيد (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع المفكر العراقي ضياء الشكرجي حول العلمانية والدين والاحزاب الاسلامية في العراق والشرق الاوسط
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- لاشيء يميزك أبدا سوى أن تكون أنت
- الوصول إلى الإستنارة الروحية الكاملة
- قد يكرهونك لأنك رجل حر
- رمضان طقس وثني
- ماذا بعد الموت وما حقيقة قيام الساعة
- التناسخ أو تعدد الحيوات
- حوار مع روح
- خيمياء قانون الجذب
- الطاقة الكونية النورانية
- البوابات النجمية، الوعي و الطاقة
- في طريقك إلى الحرية لا تلتفت
- النجمة السداسية و طاقتها الروحانية العظمى
- الفوسفينيزم: phosphenisme
- حتى لا تعود إلى الجحيم الأرضي ج٢
- مكعب الموت -الجزء الثاني-
- الوعي الخيميائي و الوصول إلى جوهر الإنسان
- قدرات اللاوعي الفائقة
- الطاقة و الوعي الإنساني
- سر الكون الأكبر داخل الكون الأصغر
- الهندسة المقدسة sacred geometry


المزيد.....




- مقتدى الصدر..تغريدة الزعيم الشيعي تثير مخاوف في مجتمع الميم ...
- الكاميروني صامويل إيتو يعتدي على مشجع جزائري بسبب سؤاله عن - ...
- يوتيوبر جزائري يتهم الكاميروني صامويل إيتو بالاعتداء عليه في ...
- الهجرة عبر ليبيا.. قوارب الشرق تنافس نظيراتها من الغرب
- للمرة الثانية في أقل من شهر.. رشق الملك تشارلز بالبيض
- بسبب حكومة السوداني.. الصدر يمنع مشاركة مؤسسة ثقافية في معرض ...
- رئيس حزب السعادة التركي: سأقاضي أردوغان أمام الله تعالى
- غانتس يوجه الجيش الإسرائيلي بالاستعداد للتصعيد بالضفة الغربي ...
- ريابكوف: نسعى لتنفيذ مبادرة إقامة المنطقة الآمنة في محيط محط ...
- واقعة حول تخفي محافظ مصري في جلباب تثير ضجة.. والحكومة ترد


المزيد.....

- وجهات نظر في نظريات علم الاجتماع المعاصر (دراسة تحليلية - نق ... / حسام الدين فياض
- درس في الإلحاد 3 - الوجود ووهم المُوجد / سامى لبيب
- المادة : الفلسفة النشاط : الدرس النظري لإشكالية الأولى : / حبطيش وعلي
- علم الكلام وثلاثية النص والواقع والعقل / نادر عمر عبد العزيز حسن
- هل يؤثر تغيير إتجاه القراءة على تكوين الذهن للمعاني؟ / المنصور جعفر
- لماذا نحتاج إلى فلسفة للعلوم الطبيعية / دلير زنكنة
- نقد العقل العراقي / باسم محمد حبيب
- عبء الاثبات في الحوار الفلسفي: الفصل الرابع: أنطوني فلو: افت ... / عادل عبدالله
- عِبءُ الإثباتِ في الحوار الفلسفي على أيٍّ من الطرفين يقعُ عب ... / عادل عبدالله
- الفئات الفقيرة الهشة بين استراتيجيات البقاء ومجتمع المخاطرة ... / وليد محمد عبدالحليم محمد عاشور


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - اتريس سعيد - ليس هناك شيء موجود صدفة