أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - حميد طولست - ولا يحق المكر السيئ إلا بأهله.














المزيد.....

ولا يحق المكر السيئ إلا بأهله.


حميد طولست

الحوار المتمدن-العدد: 7363 - 2022 / 9 / 6 - 13:39
المحور: الثورات والانتفاضات الجماهيرية
    


ولا يحيق المكر السيئ إلا بأهله.
من سنن الحياة أن يواجه الإنسان المصاعب والأزمات ، ومن الطبيعي أن تُقابل بالصبر والتصبر إذا لم تكن مصطنعة ولا مفتعلة ولا مبيتة وغير نابعة عن المكر والحقد والكراهية التي يتطلب تجاوز محنها والتغلب على متاعبها والخرج من مصاعبها أقوى صلابة وأكثر مناعة ، الحكمة والعزيمة والإرادة القوية والتعامل الهدائ غير المتوتر..
صحيح أن الأصل في الحياة الكَبد والتعب،بدليل قوله تعالى :"لقد خلقنا الإنسان في كبد" ، لكن رحمة الله بعباده ،جعلت الفرج يخرج من الشدة، وكما يقال : "من رحم المحن تولد المنح " التي يُستفاد منها - بعون لله وحكمة وإرادة ملكنا الهمام -في إيجاد الحلول والبدائل الأقدر على تحويل "الألم" لـ"آمل" ونجاحات التي تُمكن من الاستمرار في التشييد والبناء الذي يشهد المغرب ارتفاع وتيرته بالجد والاجتهاد ، في كل أقاليمه وفي صحرائه على وجه الخصوص التي أصبحت جنة تفرض علينا ألا نتعطل أو نتوقف كثيرًا عند أي من الأزمات أو المشاكل التي يبغي من ورائها أعداء الوطن تعطيل السير الحتيت نحو النمو والازدهار والحفاظ على وحدتنا الترابية ، ويحتم علينا أن نعبرها سريعا، ونتجاوزها، وننتصر فيها ، بعيدا عن النظرة الضيقة التي تدفع أحيانا بالكثيرين لتقييم بعض الأحداث المعارك والأزمات على أنها شر كلها ولا خير فيها ، دون أن يعلموا ، أو يدروا ان الخير في باطن العديد من المضايق ، كما هو حال المؤامرة الخبيثة والخيانة العظمى ، التي أريد بها الإضرار بمصالح المملكة المغربية والمس بوحدته الوطنية، والتي كان بطلها قيس تونس بتوجيه من ليلى الجزائر وبتكليف من سيدهما الباريسي ، لكن ارادة الله جعلت في شرهم بعض من الخير، الذي جاء مصحوبا بالفرح والنصر والأمل والتفاؤل في المستقبل الأفضل ، والذي لو علم أعداء وحدتنا في السم ترياق كما قال أحمد شوقي "إن من السموم الناقعات دواء" ، لما غامروا بفعلهم الغبي ذاك، والذي يصدق فيه قوله سبحانه وتعالى:"وَعَسَىٰ أَن تَكْرَهُوا شَيْئًا وَهُوَ خَيْرٌ لَّكُمْ وَعَسَىٰ أَن تُحِبُّوا شَيْئًا وَهُوَ شَرٌّ لَّكُمْ وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنتُمْ لَا تَعْلَمُونَ"، وينطبق عليه المثل العربي :"ربّ ضارّة نافعة"، الضارة التي عادت على المغرب بمنافع اجتماعية وسياسية واقتصادية جمة على المستوى العالمي والإقليمي والمحلي ، والتي أكتفي منها هنا بمردودها الإيجابي الوطني المحلي ، الذي زاد من تنبيه المغاربة لما يحاك ضد بلادهم ، وأجج شعورهم بانتمائهم لوطنهم ، ونمى حجم ولائهم لمغربهم وملكهم ، وزاد من إحساسهم بالفخر بهما ، وغير ذلك من المنافع والمنح التي تظهر جليا في الرسالة الجماهيرية التي وجهتها جماهير كرة القدم –أي كل المغاربة- إلى أعداء الوحدة الترابية للمملكة من خلال الــ"تيفو" الذي حمل شعار "صحراؤنا وطننا" مع خارطة المغرب والنجمة الخماسية للمملكة، الذي رُفع في المباراة التي جمعت النادي المغرب الرياضي الفاسي بفريق المغرب التطواني برسم الدورة الأولى من البطولة الوطنية الإحترافية والذي عبروا فيهم عن تشبتهم بالوحدة الترابية الوطنية للمملكة المغربية وفخرهم واعتزازهم بمغربية الصحراء ، وشجبهم لتصرفات أعداء الوطن ، الذين يودون في منع فضل الله عن وطننا لو استطاعوا بدليل قوله تعالى: "مَّا يَوَدُّ الَّذِينَ كَفَرُواْ مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ وَلاَ الْمُشْرِكِينَ أَن يُنَزَّلَ عَلَيْكُم مِّنْ خَيْرٍ مِّن رَّبِّكُمْ"، لكن لا مانع لما أعطى ولا معطي لما منع مصداقا لقول سبحانه :"وَاللّهُ يَخْتَصُّ بِرَحْمَتِهِ مَن يَشَاء وَاللّهُ ذُو الْفَضْلِ الْعَظِيمِ" ،وقوله تعالى:"مَا يَفْتَحِ اللَّهُ لِلنَّاسِ مِن رَّحْمَةٍ فَلَا مُمْسِكَ لَهَا وَمَا يُمْسِكْ فَلَا مُرْسِلَ لَهُ مِن بَعْدِهِ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ" ، واختم هذه الخاطرة بقوله سبحانه:"ومكروا ومكر الله والله خير الماكرين"،وقوله تعالى :"وقد مكروا مكرهم وعند الله مكرهم وإن كان مكرهم لتزول منه الجبال" .
حميد طولست [email protected]
مدير جريدة"منتدى سايس" الورقية الجهوية الصادرة من فاس
رئيس نشر "منتدى سايس" الإليكترونية
رئيس نشر جريدة " الأحداث العربية" الوطنية.
عضو مؤسس لجمعية المدونين المغاربة.
عضو المكتب التنفيذي لرابطة الصحافة الإلكترونية.
عضو المكتب التنفيدي للمنتدى المغربي لحقوق الإنسان لجهة فاس مكناس
عضو المكتب التنفيدي لـ "لمرصد الدولي للإعلام وحقوق الأنسان "



#حميد_طولست (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة
حوار مع صلاح عدلي الامين العام للحزب الشيوعي المصري حول اوضاع ومكانة القوى اليسارية والتقدمية في مصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الخيانة آفة تفتك بالمجتمعات وتدمر ما بينها من علاقات !
- وستبقى الصحراء مغربية!
- الخيانة لا يمكن أن تكون موقفا سياسيا
- هموم الامتِحانات والاختِبارات !
- المزايد بالقضية الفلسطينية لترميم المواقع السياسية !
- الوقاحة هي ان تنسى فعلك وتحاسب غيرك على فعله !
- لا أحد يموت قبل أوانه وإن أصيب بكورونا!
- تحجر العقول اخطر من تبرج الأجسام !
- -الهاشتاغ Hashtag -والحملة الاستنكارية ضد الغلائ الفاحش !
- ليس في الكذب ما يدعو للزهز أو الفخر5
- ليس في الكذب ما يدعو للزهو أو الفخر4
- ليس في الكذب ما يدعو للزهو والفخر3
- ليس في الكذب ما يدعو للزهو أو الفخر2
- بعض من أوجاع الحياة!
- التنائي المرعب رمضان والعيد -لكبير- !
- التّطهٌر من الثقافة المغلوطة !
- إصلاح الفكر الدين قوة وعزة للإسلام .
- الثقافة الذكورية وعنصرية المجتمع ضد جنس المرأة !
- كل شيء بالأمل الا الرزق بالعمل.
- أسئلة لا تنفع التورية والإخفاء في التستر على مسبباته !


المزيد.....




- الفصائل الفلسطينية تدين إعدام شاب فلسطيني على يد جندي إسرائي ...
- رائد فهمي: لا توجد إرادة سياسية بالذهاب إلى تنفيذ المادة 140 ...
- جيانغ زيمين.. الرئيس السابق وقائد الاشتراكية ذات الخصائص الص ...
- توترات ودعوات للمقاطعة قبيل انتخابات البرلمان التونسي
- أمانة حزب التجمع ببني سويف تنظم أولى جلساتها للتباحث حول قضا ...
- اتحاد شباب حزب التجمع بالفيوم ينتخب قياداته الجديدة
- حزب التجمع بالقناطر الخيرية يقيم مؤتمراً للحوار الوطني بنادى ...
- فيديو: محاولة برلمانية جديدة لعزل رئيس بيرو اليساري
- اليمين المتطرف في حكومة نتنياهو المقبلة.. صداع يؤرق الداخل و ...
- ” تاريخ شعبي لكرة القدم” مقدمة كتاب ميكايل كوريا


المزيد.....

- احتجاجات تشرين 2019 في العراق من منظور المشاركين فيها / فارس كمال نظمي و مازن حاتم
- أكتوبر 1917: مفارقة انتصار -البلشفية القديمة- / دلير زنكنة
- ماهية الوضع الثورى وسماته السياسية - مقالات نظرية -لينين ، ت ... / سعيد العليمى
- عفرين تقاوم عفرين تنتصر - ملفّ طريق الثورة / حزب الكادحين
- الأنماط الخمسة من الثوريين - دراسة سيكولوجية ا. شتينبرج / سعيد العليمى
- جريدة طريق الثورة، العدد 46، أفريل-ماي 2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 47، جوان-جويلية2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 48، سبتمبر-أكتوبر 2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 50، جانفي-فيفري 2019 / حزب الكادحين
- فلسفة الثورة بين سؤال الجدة وضرورة الاستكمال / زهير الخويلدي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - حميد طولست - ولا يحق المكر السيئ إلا بأهله.