أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المغرب العربي - التيتي الحبيب - 20 يونيو 1981 جريمة العهد الحسني














المزيد.....

20 يونيو 1981 جريمة العهد الحسني


التيتي الحبيب
كاتب ومناضل سياسي

(El Titi El Habib)


الحوار المتمدن-العدد: 7295 - 2022 / 6 / 30 - 11:01
المحور: اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المغرب العربي
    


من وحي الاحداث

20 يونيو 1981 جريمة العهد الحسني
تميز عهد الحسن الثاني بالقسوة والقمع الرهيب الموجه لجماهير الشعب وللقوى المناضلة. لم يكن الحسن الثاني يخفي ذلك بل صرح حضوريا وعلنيا في احدى مقابلاته الصحفية بأنه مستعد للتضحية بثلث الشعب للحفاض على البقية طائعة خانغة.

كانت 20 يونيو الدموية يوم تم قتل المتظاهرين رميا بالرصاص الحي في شوارع الدارالبيضاء سنة 1981 ودفن القتلى في قبور جماعية، منها من تم الاعتراف به، ومنها من لا يزال طي الكتمان او الإنكار. كانت 20 جوان هي الانتفاضة الثانية لساكنة الدار البيضاء بعد انتفاضة 23 مارس 1965 حيث غسلت دماء الشباب شوارع وأزقة دروب الأحياء الشعبية في هذه المدينة العمالية والشعبية. كانت الدار البيضاء اول مدينة تعلن القطيعة مع عهد الاستقلال الشكلي وتتعرف على طبيعة من تولى السلطة بعد الخروج الشكلي للاستعمار. في 23 مارس 65 أعلن الشباب رفضه للسياسة التعليمية النخبوية المزمع تطبيقها من طرف الكتلة الطبقية السائدة وفي 20 جون 81 أعلن الشباب أيضا والجماهير الكادحة رفضهم للغلاء وسياسة النهب المطبقة من طرف نظام عميل للدوائر الامبريالية والخديم المطيع للبنك وصندوق النقد الدوليين.

لم يكن النظام فقط قاسيا على الشبيبة والكادحين بل كان يحتقرهم واصفا إياهم تارة بالاوباش وبالرعاع تارة أخرى وزاد في الإمعان لما وصفهم المجرم إدريس البصري بشهداء كوميرة انه الاغتيال المعنوي. يريد النظام من خلال ذلك التغطية على فشله الخطير لانه لم يستطع توفير كسرة الخبز للشعب وتحصين سيادته الغذائية. كانت انتفاضة 20 جوان ايدانا بالتقهقر الفظيع في شعبية النظام وانسداد الافاق امام مشاريعه الديماغوجية وتوج ذلك بالاعتراف بخطر السكتة القلبية أي بإعلان فشل الدولة الاقتصادي والاجتماعي مما يهدد بانفجار ازمة سياسية قد تهدد تماسك النظام كما حدث سنتي 1971 و 1972.

يحيي الشعب المغربي ذكرى 20 جوان هذه السنة في وضع غير مسبوق من الغلاء نتيجة إطلاق يد الاحتكاريين في المحروقات والمواد الأساسية للمعيشة وتفشي الفقر لدرجة لم يعرفها المغرب طيلة عقود الاستقلال الشكلي وهرولة النظام نحو البحث عن حماية جديدة لعل التطبيع مع الكيان الصهيوني والخنوع للخطة الأمريكية لوضع يدها على المنطقة تسعفه للخروج من الأزمة وتطبيق سياساته الترقيعية المسماة برنامج تنموي جديد.



#التيتي_الحبيب (هاشتاغ)       El_Titi_El_Habib#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع المفكر اليساري عدنان الصباح حول دور واوضاع اليسار في المنطقة العربية عموما وفلسطين بشكل خاص
د. اشراقة مصطفى حامد الكاتبة والناشطة السودانية في حوار حول المراة في المهجر والاوضاع في السودان


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- إنهم يستهدفون الجامعة لتصبح أداة تطبيع العقول مع الكيان الغا ...
- الماركسية الثورية تسترجع وهجها وعنفوانها
- الدار البيضاء تحت الحصار
- مسيرة 29 ماي 2022 مناسبة إطلاق حملة نضالية ضد الغلاء
- حول مفهوم المحترف الثوري وضرورة الاجتهاد النظري
- الحوار الاجتماعي او كيف تشتري الدولة الفاشلة السلم الاجتماعي ...
- الدولة البوليسية والاعتقال السياسي
- من وحي الاحداث 457 : ماذا يجري هناك…هناك في الفوق؟
- النضال ضد الغلاء شأن شعبي وليس نخبوي
- الانتخابات الفرنسية من زاوية أخرى
- السدود بالمغرب تحت الأوحال
- لنناضل من اجل رفع قانون الطوارئ الصحية
- عثمان بنجلون يؤكد كلام ماركس
- الحرب في أوكرانيا من زاوية أخرى
- 23 مارس 1965 شكلت القطيعة بين نظام مستبد وشباب طموح
- الامبريالية مرحلة تعفن الرأسمالية
- من السهل بدء الحرب… من الصعب وقفها
- مسؤولية الدولة في غلاء الأسعار
- في تحويل الهزيمة إلى مصدر الهام
- البوصلة لفهم العمل النقابي


المزيد.....




- صحيفة صينية: الولايات المتحدة تشبه دجاجة مقطوعة الرأس
- المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي: اتضح من التحقيق الأولي أن ما ...
- انتخابات الرئاسة الكينية: ويليام روتو يفوز بهامش ضئيل وسط اع ...
- هل ترغب في العيش في الخارج كرحال رقمي؟ هذا هو المبلغ الذي يم ...
- مظاهراتٌ في كينيا ضد إعلان فوز روتو في الانتخابات الرئاسية
- مهاجم سلمان رشدي عاد -أكثر تدينًا- بعد رحلة إلى لبنان
- السلطات العراقية تحجز الأموال المنقولة وغير المنقولة للسياسي ...
- واشنطن تعلن تواصلها بشكل مباشر مع مسؤولين سوريين للإفراج أوس ...
- طهران: سنرد على المقترح الأوروبي اليوم
- بسبب الصراخ.. حبس والدة الإعلامية المصرية شيماء جمال داخل قف ...


المزيد.....

- غلاء الأسعار: البرجوازيون ينهبون الشعب / المناضل-ة
- دروس مصر2013 و تونس2021 : حول بعض القضايا السياسية / احمد المغربي
- الكتاب الأول - دراسات في الاقتصاد والمجتمع وحالة حقوق الإنسا ... / كاظم حبيب
- ردّا على انتقادات: -حيثما تكون الحريّة أكون-(1) / حمه الهمامي
- برنامجنا : مضمون النضال النقابي الفلاحي بالمغرب / النقابة الوطنية للفلاحين الصغار والمهنيين الغابويين
- المستعمرة المنسية: الصحراء الغربية المحتلة / سعاد الولي
- حول النموذج “التنموي” المزعوم في المغرب / عبدالله الحريف
- قراءة في الوضع السياسي الراهن في تونس / حمة الهمامي
- ذكرى إلى الأمام :أربعون سنة من الصمود والاستمرارية في النضال / التيتي الحبيب
- الحزب الثوري أسسه – مبادئه - سمات برنامجه - حزب الطليعة الدي ... / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المغرب العربي - التيتي الحبيب - 20 يونيو 1981 جريمة العهد الحسني