أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - لؤي الشقاقي - تصنيف الإنسان في نظر الحضارات القديمة














المزيد.....

تصنيف الإنسان في نظر الحضارات القديمة


لؤي الشقاقي
كاتب _ صحفي _ مهندس

(Dr Senan Luay)


الحوار المتمدن-العدد: 7294 - 2022 / 6 / 29 - 18:59
المحور: دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات
    


كُل الأديان السماوية وحتى الأديان الوضعية في بدايتها في اروع ما تكون وفي قمة الرقي الإنساني والقيمي حتى بدأ بعض افرادها في فرض وصايتهم على الأخرين ، ويبدأ الاجتهاد فيتشظى الناس ويصيروا طرائق قددا ثم يأتي الغلو فـالتطرف في فرض المعتقد والفكرة ، وتحدث الحروب وتحصل المتاعب والمصائب ، ان اهم اصل من اصول الأديان هو ايجاد العلاقة بين الفرد والرب او المعبود وتنظيمها بدون وجود شخص او وسيط لتنظيم تلك العلاقة .. وجعل تقييم الإنسان وتصنيفه مرهون بحُسن تعامله مع الاخر وليس بحسب دينه ومعتقده .

هنالك رائعة تاريخية هو مقطع من نص أوغاريتي كُتب منذ أكثر من سبعة آلاف سنة محفوظ في متحف اللوفر بباريس ،يمثل جلسة محاكمة علنية لروح أحد المتوفين قبل ان تلتحم روحه بجسده مرة أخرى ليعيش السعادة والخلود في العالم الأبدي الجديد
تبين تلك المقطوعة نظرة الحضارات الأولى للإيمان ومفهوم عبادة الرب والتركيز على النقاء الروحي للشخص وحُسن تعامله مع الاخر اما إيمان الشخص فـ لنفسه وبينه وبين ربه ..

يسأل قاضي محكمة الارواح روح المتوفي :
– أيها الروح هل كذبت؟
– نعم كذبت على زوجتي في مدح جمالها وجودة طهوها
-هل عذّبت حيوانًا؟
-كلا .. عدا العصفور الذي أعجبني صوته فحبسته لمدة يومين ثم أطلقته
-هل أسلت مرة دماء حيوان دون ذنب؟
ـ كثيرا يا سيدي ..حين كنت أقدّمه قرباناً للاله كي أطعم الفقراء
-هل كنتَ سبباً في دموع إنسان؟
ـ نعم ..أمي حين مرضتُ بين يديها
-هل لوّثت مياه النهر؟
ـ نعم حين سبحت فيه مرة وأنا في وقت عملي
-هل قتلتَ نباتاً أو زهوراً ؟
ـ نعم ..حين اقتلعت زهرة لحبيبتي
-هل سرقت ما ليس لك؟
ـ نعم .. سرقت قلب وحب جيراني من غير ملّتي وديانتي
-هل تعاليتَ على غيرك بسبب علوّ منصبك؟
ـ لا .. كنت أرى نفسي أضعف الخلق أمام عظمة الرب
-هل ارتفع صوتُك أثناء حوار؟
ـ لم اكن احاور سوى ربي باكياً هامساً
-هل خاض لسانك في شهادة زور؟
ـ قلتُ زوراً حين سترت على جارة لي
-هل قبلتَ رشوة؟
ـ نعم، كثيراً جداً .. قبلات من طفلتي لتلبية طلباتها
-وماذا فعلت عملاً صالحاً أيضاً؟
ـ كنتُ مرة عينًَا لأعمى، وأخرى يداً لمشلول، وساقًا لكسيح، أباً ليتيم، قلبي نقيّ، يداي طاهرتان، غنيت وضحكت وقهقهت ورقصت وعزفت على الناي في فرح جار لي من غير الأوغاريتيين!
ـ مبروك أيها الروح .. لقد نجحت في المرحلة الأهم !
قالها القاضي وهو يقفل المحضر تحت نظرات الاستغراب من الروح
ـ ياسيدي القاضي ألن تسألني عن ايماني، عبادتي، صلاتي، صيامي، نسكي؟!
ـ لا أيتها الروح الطاهرة ، تلك قضية لا سلطة لأحد عليها، تلك يحددها الرب وحده فقط .. يحددها الله وحده !!



#لؤي_الشقاقي (هاشتاغ)       Dr_Senan_Luay#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب التونسي د. هشام القروي حول تعدد الاحزاب والديمقراطية في تونس والعالم العربي بشكل عام
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- عبد السلام عارف مدافعاً عن وحدة العراقيين
- لا تجعلوا من الحمقى مشاهير
- لاتظهر
- الفخ الأوكراني
- نهد وغد
- حرب اوكرانيا - حرب تحريك
- انقذوا ريان من بئر الحرمان
- دائرة السينما والمسرح - مسرح الرشيد
- اللغة العربية
- ميلاد الوزير عيد وطني
- اغتيال سليماني والمهندس
- البناية الحمراء - عبد اللطيف العاني ووزارة التخطيط
- 100 عام على نشوء الدولة في العراق
- شحلاتك جنت بالأول
- الحلبوسي والخنجر - قصة الثعلب والغراب وقطعة الجبن
- سهام عينيكِ
- نصيحة للمقبلين على الزواج
- حب واختيار
- موقف عبد السلام عارف من قانون الاحوال الشخصية
- العُشاق


المزيد.....




- شاهد.. مغامران يلعبان البلياردو خلال تحليقهما في السماء
- ليتوانيا تعلن القائم بأعمال روسيا شخصا غير مرغوب فيه
- لابيد عن اتفاق ترسيم الحدود مع لبنان: إسرائيل حصلت على 100% ...
- فيتنام..تسجيل أول إصابة بفيروس جدري القردة
- الإعلان عن الفائز بجائزة نوبل للطب لعام 2022
- الخارجية الإيرانية تؤكد على متابعة السلطات العليا لقضية مهسا ...
- ما هي ميزاته؟.. المغرب يعقد صفقة سلاح مع إسرائيل
- الكرملين يعرب عن تقديره لمساهمة قديروف ومواطني الشيشان في ال ...
- طهران: اشتباكات بين الطلاب والشرطة.. وأشهر جامعة علمية تعلق ...
- كنعاني: لم نقرر بعد بشأن الجولة القادمة من المفاوضات مع السع ...


المزيد.....

- علم الآثار الإسلامي: البدايات والتبعات / محمود الصباغ
- الابادة الاوكرانية -هولودومور- و وثائقية -الحصاد المر- أكاذي ... / دلير زنكنة
- البلاشفة والإسلام - جيرى بيرن ( المقال كاملا ) / سعيد العليمى
- المعجزة-مقدمة جديدة / نايف سلوم
- رسالة في الغنوصبّة / نايف سلوم
- تصحيح مقياس القيمة / محمد عادل زكى
- التدخلات الأجنبية في اليمن القديم / هيثم ناجي
- الإنكليزية بالكلمات المتقاطعة English With Crosswords / محمد عبد الكريم يوسف
- الآداب والفنون السومرية .. نظرة تاريخيّة في الأصالة والابداع / وليد المسعودي
- صفحات مضيئة من انتفاضة أربيل في 6 آذار 1991 - 1-9 النص الكام ... / دلشاد خدر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - لؤي الشقاقي - تصنيف الإنسان في نظر الحضارات القديمة