أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية - حسن مدبولى - المرحوم بإذن الله تعالى مظفر النواب، ومذبحة تل الزعتر














المزيد.....

المرحوم بإذن الله تعالى مظفر النواب، ومذبحة تل الزعتر


حسن مدبولى

الحوار المتمدن-العدد: 7260 - 2022 / 5 / 26 - 10:47
المحور: الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية
    


حاولت بعض القنوات والاقلام الموالية للنظام السورى أن تعطى إنطباعا به لوعة وحزن على وفاة الشاعر العراقى مظفر النواب الذى لقي ربه غريبا ومطاردا من كافة النظم العربية وعلى رأسها النظام السورى نفسه !؟
والذى أعلمه ويعلمه الجميع أن اهم قصيدة لمظفر النواب كان قد كتبها عن مذبحة تل الزعتر، تلك المذبحة التى ارتكبها النظام السورى الفاشى ضد العزل بمخيم اللاجئين الفلسطينيين المسمى " تل الزعتر " بلبنان عام 1976 ، وقد تمت المذبحة بأيدى أشاوس الجيش العربى السورى ، وبمعاونة مباشرة من الموارنة والصهاينة ، وهو الأمر الذى أدى إلى إستشهاد الآلاف من الأطفال والنساء والصبية والرجال من الفلسطينيين واللبنانيين المسلمين الثوريين المتضامنين معهم ؟

كل التحية والدعاء بالرحمة للشاعر الكبير ، ولنتذكر بعض الأبيات من قصيدته الحزينة الباكية " تل الزعتر " :

سقطت عاصمة الفقراء !! ( تل الزعتر)
مات الأطفال وقد ذهب البؤس بكل ملامحهم
سقطت عاصمة الفقراء !!
ووسط الأهوال ،،،
حاول طفل حي أن يستر جثة جدته !
فمن المخجل ان تعرض افخاذ الجدة !
أردوه شهيدا على فخذيها !!!
لا بأس بني ، لا بأس حبيبى
فذاك غطاء !!

سقطت عاصمة الفقراء
و مات الأطفال ، بدون حساب
فمن أشعل براكين القتل ؟
وأطلق أحكام السفهاء ؟

أتهم الماموث النجدي وتابعه،،
و ديوس الشام وهدهده ،،
و قاضي بغداد بخصيته
وملك السفلس حسون الثاني
جرذ الأوساخ المتضخم في السودان
والقاعد تحت الجذر التكعيبى
على رمل دبي مشتملا بعباءته
وذاك المعوج بتونس
من ساقيه إلى الرقبة
وخليفة كافور المخصى ، بأرض النيل ،

يا أهل الفطنة لقد سقطت عاصمة الفقراء
سقطت نسفا ،، والنسوة يرفعن
اياديهن ، ويمشين فرادى
ضربوا الحامل على بيت أنوثتها
طرحوها أرضا
سحبوا رحما فيه فدائي
أسمعتم عرب الصمت
أسمعتم عرب اللعنة
لقد وصل الحقد إلى الارحام
أسمعتم عرب اللعنة
ان فلسطين تزال من الرحم
يا دعاة الدين الأمريكي بمكة
مزاد علني يا أشراف
عاصمة الفقراء لقد سقطت
أوراق التوت لقد سقطت



#حسن_مدبولى (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- أفيون الشعوب !!
- الفنان سمير صبرى وعيد الشرطة !
- إستبن الدول المانحة !؟
- الحصاد الطبيعى لهلس الرياضة وإنبطاح الأرامل !
- الجرائم المنسية ؟
- العيش والملح يابيت العز يابيتنا !!
- على تيارات الإسلام السياسى أن تنزوى؟
- ماذا عن تونس !!؟
- مالذى حدث !؟
- الكومبارس جاهزون ؟
- تزييف التاريخ القريب !؟
- البرديسى !!؟
- فانيسا رديجريف !!؟
- لا وقت لمواجهات دموية جديدة؟
- جماعة كوكلكس كلان ؟
- فن التطبيل فى عصور التهبيل !!؟
- من روائع الدراما المصرية ؟
- سنقر الكلبى والقاضى حلاوة !!
- المدلسون !؟
- صكوك الغفران !!؟


المزيد.....




- صدور أسبوعية المناضل-ة عدد 18 أبريل 2024
- الحوار الاجتماعي آلية برجوازية لتدبير المسألة العمالية
- الهجمة الإسرائيلية القادمة على إيران
- بلاغ صحفي حول اجتماع المكتب السياسي لحزب التقدم والاشتراكية ...
- من اشتوكة آيت باها: التنظيم النقابي يقابله الطرد والشغل يقاب ...
- الرئيس الجزائري يستقبل زعيم جبهة البوليساريو (فيديو)
- طريق الشعب.. الفلاح العراقي وعيده الاغر
- تراجع 2000 جنيه.. سعر الارز اليوم الثلاثاء 16 أبريل 2024 في ...
- عيدنا بانتصار المقاومة.. ومازال الحراك الشعبي الأردني مستمرً ...
- قول في الثقافة والمثقف


المزيد.....

- سلام عادل- سيرة مناضل - الجزء الاول / ثمينة ناجي يوسف & نزار خالد
- سلام عادل -سیرة مناضل- / ثمینة یوسف
- سلام عادل- سيرة مناضل / ثمينة ناجي يوسف
- قناديل مندائية / فائز الحيدر
- قناديل شيوعية عراقية / الجزءالثاني / خالد حسين سلطان
- الحرب الأهلية الإسبانية والمصير الغامض للمتطوعين الفلسطينيين ... / نعيم ناصر
- حياة شرارة الثائرة الصامتة / خالد حسين سلطان
- ملف صور الشهداء الجزء الاول 250 صورة لشهداء الحركة اليساري ... / خالد حسين سلطان
- قناديل شيوعية عراقية / الجزء الاول / خالد حسين سلطان
- نظرات حول مفهوم مابعد الامبريالية - هارى ماكدوف / سعيد العليمى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية - حسن مدبولى - المرحوم بإذن الله تعالى مظفر النواب، ومذبحة تل الزعتر