أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عماد ابو حطب - كلكم راع ورعيتكم منملة














المزيد.....

كلكم راع ورعيتكم منملة


عماد ابو حطب

الحوار المتمدن-العدد: 7197 - 2022 / 3 / 21 - 14:45
المحور: الادب والفن
    


في بيت النمل الأسود ولدت نملة بيضاء .دهش الجميع لبياضها الأخاذ.انتخبت ملكة علىهم بالاجماع.بعد أسابيع قليلة استبدلتهم برعية جديدة بيضاء

حلم
حلم الزعيم أن شعبه قد تحول الى نمل. فرح كثيرا .الجميع ينضبط لأوامره القراقوشية . إستيقظ من الحلم ورجله "منملة" . اللعنة لقد تآمرت عليه الرعية مجددا


نمل أحمر

اعتادت الفتاة أن تلعب بجانب باب البيت وتتأمل طوابير النمل السوداء وهي تسعى في مناكب الأرض بحثا عن الزاد.كانت تقترب من النمل وتبسط يدها المليئة بفتات صغيرة من الخبز، فتتسلقها النملات النشيطات ويبدأن في نقل الفتات من راحة يدها الى جحوزها القريبة ،ثم ما تلبث أن تعاود الكرة حتى تنظفها تماما. في الأسابيع الأخيرة انتبهت الى اختفاء ضديقاتها النملات السوداء.وحل مكانهن نمل أحمر ضخم دبيبه على الأرض أشبه بقرع طبول الحرب.لا يبتظم في طوابير كحال النمل الأسود وانما تنتشر جحافله في كل مكان ويهاجم كل ما يلوح له.كان النمل الأحمر عدائيا شرسا ،يقرص تاركا ورائه دما نازفا على الأرض وسرعان ما يتراكض ويتجمع حول نقاط الدم ليلعقها.تتبعت مصدر النمل الأحمر حتى وصلت الى حارة مدمرة تماما تفوح من جوانبها رائحة الموت.صرخت رعبا فقد وجدت الألاف من النمل تنهش بقايا جتة طفل رضيع مكومة بين الأنقاض.
هرولت مولولة الى البيت ضارخة بأختها الصغيرة:اختبئي فالموت قادم الينا .

نمل

عَبْرَ سريري العاري
يتسلل النمل
ساحبا فتات أفكاري
في ليلة ربيعية



#عماد_ابو_حطب (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر
الموقف من الدين والاسلام السياسي، حوار مع د. صادق إطيمش حول الاوضاع السياسية والاجتماعية في العراق


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- احلام نانسي عجرم
- واقي ذكري
- بالدم بايعناك
- الداخل مفقود والخارج مولود
- مفاتيح
- نصوص خارج السياق
- وقت التشظي
- حينما سحقت جارتي ونيسي
- انها الحرب/8/البلبوص الخلبوص
- انها الحرب/7/النباح الاخير
- انها الحرب/5/المكارثيون الجدد يطلون من جحورهم
- انها الحرب/4/من الرفيق الأحمر للرجل الأحمر
- أنها الحرب/3/أفغانستان البيضاء
- أنها الحرب/2/اليمين المتطرف يلعب على حبلي بوتين واوكرانبا
- أنها الحرب/1/اجت الحزينة تفرح ما لقتلهش مطرح
- مرآة
- كليلة ودمنة/نص ضائع
- انا والشيوخ طال عمرهم
- عزا كنك مكورن
- عمت صباحا


المزيد.....




- المخرج الإيراني أصغر فرهادي يدعو للتضامن مع مواطنيه المتظاهر ...
- عاجل| الخارجية الإيرانية: استدعاء سفير بريطانيا في طهران على ...
- فنان يمني ينحت مجسما لكأس العالم من جذع شجرة
- وفاة الفنان السوري ذياب مشهور
- رحيل الفنان السوري ذياب مشهور
- عبداللهيان ينعى الفنان الايراني أمين تاريخ
- عادل إمام : كويس إنه الواحد بيقرأ نعيه وهو عايش
- أجندة فعاليات موسم شتاء أبو ظبي الثقافية 2022/2023
- لافروف ممازحا الصحفيين: حان الوقت لتعلم اللغة الروسية (فيديو ...
- فيديو.. راقصة في حفل افتتاح البطولة العربية لكرة اليد بتونس ...


المزيد.....

- قميص السعادة - مسرحية للأطفال - نسخة محدثة / السيد حافظ
- الأميرة حب الرمان و خيزران - مسرحية للأطفال / السيد حافظ
- الفارة يويو والقطة نونو - مسرحية للأطفال / السيد حافظ
- قطر الندى - مسرحية للأطفال / السيد حافظ
- علي بابا. مسرحية أطفال / السيد حافظ
- سفروتة في الغابة. مسرحية أطفال / السيد حافظ
- فستق وبندق مسرحية للأطفال / السيد حافظ
- مسرحية سندريلا -للأطفال / السيد حافظ
- عنتر بن شداد - مسرحية للأطفال / السيد حافظ
- نوسة والعم عزوز - مسرحية للأطفال / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عماد ابو حطب - كلكم راع ورعيتكم منملة