أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر على الرابط البديل
https://www.ahewar.net/debat/show.art.asp?aid=741701

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - طلال بركات - الانتخابات الرقعة التي تغطي بها امريكا عيوبها














المزيد.....

الانتخابات الرقعة التي تغطي بها امريكا عيوبها


طلال بركات

الحوار المتمدن-العدد: 7115 - 2021 / 12 / 23 - 20:07
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


حينما تصبح لغة السلاح اساس للتنافس على الحكم تصبح الديمقراطية والانتخابات كلمات لا معنى لها بل تصبح مجرد خرقة لتغطية العيوب التي تنتاب المشهد السياسي المتردي .. حيث نشاهد لا هم لامريكا سوى اجراء الانتخابات في الدول التي قامت بتدميرها او لعبت دور في تدميرها كما هو الحال في ليبيا حيث امريكا تزمر وتعربد وتطبل للانتخابات وتهدد بفرض العقوبات على كل من يقوم بعرقلتها وهي تعلم ان الميليشيات والسلاح المنفلت هو المهيمن على المشهد السياسي في ليبيا وهو الذي قوض الاستقرار والسلم الاهلي منذ سقوط نظام القذافي واليوم امريكا تصر على الانتخابات وكأن الانتخابات سوف تحول ليبيا الى جنة الله في الارض مثلما حولت العراق الى ساحة صراعات وتصفيات وتفجيرات وقتل منذ 2003 في الوقت الذي تتعطل الدولة اشهر بعد كل انتخابات وبعدها تركن النتائج الحقيقية ويتم الاعلان عن ما تم التوصل الية من توافقات، وفي النهاية تتوالى برقيات التهاني والتبريكات على نجاح العملية الانتخابية من مختلف الدول واولها امريكا، بينما العراق منذ انتخابات 2005 ولحد الان يراوح في مكانه من اسوء الى اسوء .. واليوم في ظل الازمة السياسية في السودان لم نجد رؤيا امريكية لحل مشاكل السودان المتفاقمة غير الاصرار على الانتخابات كأن الانتخابات عصا سحرية تذوب من خلالها مشاكل دول المنطقة كونها الجسر الذي يوصل البلد الى الديمقراطية التي حملتها امريكا لدول العالم من على ظهور دباباتها وعلى اجنحة طائراتها دون ان يكون هناك حلاً عملياً وواقعياً لمجتمعات مغايرة تماماً للفكر الغربي الذي يتناقض مع الواقع الذي تعيشة الدول العربية والاسلامية .. مما يعني استحالة اقامة نظام ديمقراطي في مجتمعات تسودها الفقر والجهل والتخلف وتعصف بها النزاعات الاثنية والعرقية والدينية والمذهبية والايديولوجيات المتناحرة وايضاً استحالة تحقيق اي انتخابات وسط الفوضى ولغة السلاح التي تحدد المسار السياسي دون السعي اولاً لتحقيق الاستقرار والسلم الاهلي وبالتالي النمو الاقتصادي الذي يعتبر النافذة الحقيقية للديمقراطية والاساس الذي تبنى علية مؤسسات الدولة .



#طلال_بركات (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع المفكر العراقي ضياء الشكرجي حول العلمانية والدين والاحزاب الاسلامية في العراق والشرق الاوسط
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- لا احد يريد ان يدرك الحقيقة في لبنان
- لماذا لم توحد ايران ميليشياتها في العراق
- الانتخابات وذبول المشروع الايراني
- أمريكا تمهد لدمار الامة العربية والاسلامية بقنبلة ايرانية
- الانتخابات ، والامتيازات ، والجوازات الدبلوماسية
- هل هناك فرق بين عميل لايران وعميل لاسرائيل
- التوهان الفكري لاحزاب الاسلام السياسي
- الفائز من يعدل بين الزوجتين
- ليست طعنة في الظهر وانما صفعة في الوجه
- اذا خدعتني مرة فالعيب فيك واذا خدعتني مرتين فالعيب بي
- هل سيدرك شيعة العراق اكاذيب ماكرون
- ومضات سريعة على مسرحية مؤتمر اليوم الواحد في بغداد
- مؤتمر اليوم الواحد وحلم الغد المشرق
- ما الغاية من مؤتمر الاضداد في بغداد
- تداعيات الانسحاب الامريكي من افغانستان وتأثيرها على مباحثات ...
- من قتل سيدنا الحسين
- اذا غلّقت الابواب اين المفر
- هل ستكون ايران في ورطة عند استحواذ طالبان على الحكم في افغان ...
- احالة البشير للمحكمة الدولية انتهاك لسيادة السودان
- هل ستقضي الانتفاضة في ايران على مشروع الاسلام السياسي


المزيد.....




- -طباخ بوتين- يحذر أمريكا من استفزاز -فاغنر- بتصنيفها -منظمة ...
- كأنها أغضان شجرة في الطين..ما حقيقة هذه اللقطة الجوية في الع ...
- ما أهم ما يجب الحذر منه لدى تناول الأطعمة الشتوية خلال البرد ...
- الكرملين: سنطور علاقاتنا مع الدول التي تقدر سيادتها
- هل تمثل تحديا لبلاده؟.. البيت الأبيض يعلق على زيارة رئيس الص ...
- الكرملين: روسيا لم تحصل على شقة في المنزل الأوروبي المشترك
- وسائل إعلام.. شركة موسك لرقائق الدماغ تخضع لتحقيق فيدرالي!
- الجيش الإسرائيلي ينفذ مشروعا في النقب قرب حدود مصر
- الدفاع الأوكرانية: نأمل بالحصول على دبابات وطائرات حربية من ...
- بكين تعرب عن استعدادها لمساعدة منغوليا في التحقيقات بشأن الف ...


المزيد.....

- أسرار الكلمات / محمد عبد الكريم يوسف
- دفاعاً عن النظرية الماركسية الجزء 2 / فلاح أمين الرهيمي
- إريك بلان، كارل كاوتسكي والطريق الديمقراطي للاشتراكية / جون ماروت
- التقرير السياسي الصادر عن أعمال دورة اجتماعات المكتب السياسي ... / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- تحولات المثقف المصري / بهاء الدين الصالحي
- بصمة عراقية / سعد الكناني
- التطورات المخيفة للاقتصاد العالمي القادم / محمود يوسف بكير
- صدور العدد 58 من «كراسات ملف» / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- التلاعب السياسي عبر الأدلجة التضليلية للأزمة 2-2 / حسين علوان حسين
- البطالة كعاهة رأسمالية طبقية لا علاج لها / عبد السلام أديب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - طلال بركات - الانتخابات الرقعة التي تغطي بها امريكا عيوبها