أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - عدلي جندي - إعجاز قرآني..أهل الكتاب..!














المزيد.....

إعجاز قرآني..أهل الكتاب..!


عدلي جندي

الحوار المتمدن-العدد: 7102 - 2021 / 12 / 10 - 01:20
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


كتَبَ (المعجم اللغة العربية المعاصر)
كتَبَ / كتَبَ إلى / كتَبَ في / كتَبَ لـ يَكتُب ، كِتابةً وكِتَابًا وكَتْبًا ، فهو كاتب ، والمفعول مَكْتوب (للمتعدِّي)
ظهرت الكتابة على الألواح الطينية باللغة المسمارية عام 3600 ق. م وكان ينقش على الطين وهو طري بقلم سنه رفيع. ثم يجفف الطين في النار أو الشمس. وابتكر المصريون القدماء الكتابة الهيروغليفية 3400 قبل الميلاد، ثم اخترعوا الورق فانتشرت الكتابة.
تاريخ الكتابة مع تطور حياة الإنسان الأول وتكوين المجتمعات البشرية، وجد الإنسان نفسه غير قادر على التفاهم مع الآخرين فاهتدى إلى اللغة وعايش المجتمعات الأخرى.[1] فاخترع الكتابة لحفظ إنتاجه الفكري وميراثه الثقافي والعلمي من الاندثار ولتتوارثه الأجيال اللاحقة. ففي سنة 5000 ق.م ابتدع الإنسان الكتابة في بلاد الرافدين مع التوسع في الزراعة وبداية ظهور المدن والمجتمعات الحضرية، ورواج التجارة وظهور العربة ذات العجلة والسفن الشراعية. فكانت اللغة أداة اتصال وتفاهم. ظهرت الكتابة على الألواح الطينية باللغة المسمارية عام 3600 ق.م وكان ينقش على الطين وهو طري بقلم سنه رفيع. ثم يجفف الطين في النار أو الشمس.
(للمزيد راجع بدايات عصر الكتابة والتدوين ).
نماذج من كتابات دينية قديمة :
النص مكتوب بالهيروغليفية على أحد الجدران الجانبية في مقبرة "إيي" (المقبرة رقم 25، من المجموعة الجنوبية) في تل العمارنة.
أنت تطلع ببهاء فى أفق السماء يا آتون الحي، (يا) بداية الحياة،
عندما تبزغ فى الأفق الشرقي، تملأ كل البلاد بجمالك،
أنت جميل، عظيم متلألئ، وتعلو فوق كل بلد،
وتحيط أشعتك بالأراضى كلها التى خلقتها، لأنك أنت "رع" وتصل إلى نهايتها،
وتخضعها لابنك المحبوب، وبالرغم من أنك بعيد،
فإن أشعتك على الأرض، وبالرغم من أنك أمام أعينهم،
فلا يعرف أحد خطوات سيرك

بحسب كتاب القرآن كتب رسول الإسلام يتحدث مع ... وعن نفسه .... وكأنه إله (الله) يخاطب رسوله :
( فإن كنت في شك مما أنزلنا إليك فاسأل الذين يقرءون الكتاب من قبلك لقد جاءك الحق من ربك فلا تكونن من الممترين )
تفسير الآية
قال أبو جعفر : يقول تعالى ذكره لنبيه محمد ، صلى الله عليه وسلم : فإن كنت يا محمد في شك من حقيقة ما اخترناك فأنزلنا إليك ، من أن بني إسرائيل لم يختلفوا في نبوتك قبل أن تبعث رسولا إلى خلقه _الكاتب :ليس بني إسرائيل فقط ولكن سيتضح أن هناك كثيرون قبلهم....!_ ، لأنهم يجدونك عندهم مكتوبا ، ويعرفونك بالصفة التي أنت بها موصوف في كتابهم _الكاتب :ليس كتُب اليهود والنصارى فقط ولكن.....!_ في التوراة والإنجيل [ ص: 201 ] إنتهي
الكاتب:ابو جعفر بالطبع يؤلف كلام من عندياته ..لم يذكر القرآن شئ واضح عن أصل وشكل أحرف ومادة الكتاب المزعوم وما هي لغته وهل يقصد ما سيتم إكتُشافْه من كتابات أديان حضارات سابقة ليصبح بذلك إعجاز قرآني فريد تنبأت آياته البينات قبل إكتشاف كتابات تلك الأديان عما سيكونه الرسول كخاتم الأنبياء وآخر الرسالات السماوية والنور الذي يهدي البشرية والبهاء الإلهي وأفضل خلق الله ووووووكما هو موضح في كتابات تل العمارنة بأعلي ......
إنه يا سادة إكتشاف بحثي موثق أكثر مصداقية من هرتلات الدكتور زغلول النجار وغيره ..... ؟ أم ماذا تعتقدون ..!؟.



#عدلي_جندي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر
الموقف من الدين والاسلام السياسي، حوار مع د. صادق إطيمش حول الاوضاع السياسية والاجتماعية في العراق


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الأكاذيب ..دين!!
- مضّيفة الرحمن(الأزهر ...مثال).
- المخابرات..الله..الديكتاتور..!
- إعلان...(الخوف)..!
- التيسير في علم التَحمير..!
- سفسفطة-(الله يفقد قدرته)..! ٢
- سفسفطة(الله يفقد قدرته)..!
- ما بين عصير البرسيم وحق الزعيم..!
- الأستاذ طلعت رضوان والرحيل ف صمت .
- إسألوا عن أشياء إن تبد تسؤكم.....!
- مصر دولة مدنية..(تعلموا عن شيوخهم..!)
- مصر دولة حضارية ..؟!
- تجديد أم تنجيد الخطاب الإسلاموي...!
- الإنسانية دين (خواطر).
- وكالة البلح الإعلامية (الإسلاموية)....؟!
- التنوير ..الرسالة والقداسة ومبعثرات طالبانية....
- اليسار الليبرالي ..من منكم بلا خطية فليرجمهم بحجر..! علي هام ...
- الخيشوم والسموم..وعودة الطالبان..!
- نفايات ضارة...... يعجز العالم عن تدويرها...!
- في رحاب الله بعيدا عن خيشوم رجاله..!


المزيد.....




- القوة البرية لحرس الثورة الاسلامية : العمليات التاديبية للار ...
- الحراك الشبابي المقدسي: ندعو أبناء شعبنا لشد الرحال للمسجد ا ...
- حرس الثورة الاسلامية:استهداف مقرات المجموعات الارهابية شمال ...
- قاليباف: جميع اعداء الثورة اتحدوا لمناوأة الجمهورية الاسلامي ...
- حرس الثورة الاسلامية يدك مقر زمرة -كوملة- الإرهابية في كردست ...
- تعاون مشترك بين الإذاعات الإسلامية ووزارتي الإعلام بالكويت و ...
- حركة حماس: المسجد الأقصى خط أحمر وسيشعل ثورة جديدة لشعبنا ست ...
- وزير الشئون الإسلامية السعودى: تأهيل المجددين وفق ضوابط شرعي ...
- 170 ألفا ينطبق عليهم -قانون العودة-.. إسرائيل تستغل الحرب في ...
- مسيرات حاشدة دعما للجمهورية الاسلامية وتنديدا بأعمال الشغب


المزيد.....

- دراسة منهجية للقرآن - الفصل الثاني، منطق القرآن / كامل النجار
- جدل التنوير / هيثم مناع
- كتاب ألرائيلية محاولة للتزاوج بين ألدين وألعلم / كامل علي
- علي جمعة وفتواه التكفيرية / سيد القمني
- Afin de démanteler le récit et l’héritage islamiques / جدو جبريل
- مستقبل الدولة الدينية: هل في الإسلام دولة ونظام حكم؟ / سيد القمني
- هل غير المسلم ذو خلق بالضرورة / سيد القمني
- انتكاسة المسلمين إلى الوثنية: التشخيص قبل الإصلاح / سيد القمني
- لماذا كمسلم أؤيد الحرية والعلمانية والفنون / سامح عسكر
- ميثولوجيا الشيطان - دراسة موازنة في الفكر الديني / حميدة الأعرجي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - عدلي جندي - إعجاز قرآني..أهل الكتاب..!