أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - صوت الانتفاضة - (لا جديد تحت الشمس)














المزيد.....

(لا جديد تحت الشمس)


صوت الانتفاضة

الحوار المتمدن-العدد: 7096 - 2021 / 12 / 4 - 17:14
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


هكذا، وكما مخطط ومرسوم له من قبل الرعاة الرسميون، وبدون رتوش او تزويق، وبعد اللتيا والتي، وبعد تهديد ووعيد، وتغريد وخطاب وتصريح، وبعد مد وجزر، وبعد استعراض ومظاهرة هنا وصاروخ واغتيال هناك، بعد كل هذه التمثيلية المكررة والمكروهة والقبيحة، التقى قادة ميليشيات الإسلام السياسي في قصر أحدهم، جمعهم الرعاة على طاولة واحدة، حتى يقتسموا الكعكة فيما بينهم بشكل متساوي.

لم يكن ذلك اللقاء والاجتماع مفاجئا، ولم يكن جديدا، فبالنهاية هم يدركون انهم في مركب واحد، والعناد لا يفيد أحد؛ مع ان هذا المركب تتقاذفه الأمواج، فهو غير مستقر تماما، وقد يغرقه مسيروه في يوم ما، فقد ساروا به بعيدا عن شواطئ الأمان.

رغم الابتسامات وكلمات الترحيب "هلا سيدنا، اهلا شيخنا"، ورغم "فخفخة" الاستقبال، ومع كل اجادة التمثيل وحبكة السيناريو المحكمة، رغم كل ذلك، الا ان الواقع الحقيقي يشير الى عمق الازمة التي يعيشوها، فالأخطار تحاصرهم من كل جانب، ولا يمكن توقع استمرارهم او ديمومتهم، فهم يبقون قوى ذيلية خاضعة لإرادات الرعاة من الدول الأخرى، قوى نهب وفساد وقتل وتخريب.

ان انتفاضة أكتوبر-تشرين ما زالت تؤرقهم وتقض مضاجعهم، فقد كشفت عن سوءاتهم، وعرتهم امام العالم اجمع، وقد ترجع بشكل أكثر قوة، فأسبابها لا زالت قائمة، وأكبر سبب لعودتها هو وجودهم ذاته، فهم سبب كل الخراب الذي أصاب هذا البلد، وكلما طال بقائهم يزداد البلد خرابا وتدميرا.

لا يمكن لقوى الإسلام السياسي والقوميين الاستمرار في السلطة الا بالقتل والنهب والتدمير، فهذه فلسفتهم السياسية الوحيدة، اما قضية خلافاتهم البينية، او بالأحرى "زعلهم" فيما بينهم، ما هو الا لتقاسم حصص النهب والسلب، ولا غير ذلك، واجتماعاتهم هذه سوف لن تضيف مفردة أخرى لقاموس الخراب في هذا البلد، وستستمر المعاناة والمأساة.



#صوت_الانتفاضة (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- العملية السياسية ما بين (خلطة العطار واللعب بالنار)
- الجيش والميليشيات يد واحدة (في ذكرى مجزرة الزيتون)
- طلبة السليمانية ينتفضون
- الوجه الاخر لأزمة قوى الاسلام السياسي (عاصفة منتصف الليل)
- الخطف والتغييب عند سلطة الإسلام السياسي باسم الزعاك أنموذجا
- صراعات المنطقة الخضراء
- الكاظمي في مدينة الثورة
- عادل عبد المهدي بين الحرس القومي والحرس الثوري
- هل سكنت زوبعة قوى الإسلام السياسي؟
- سؤال سخيف جدا من وراء جريمة...؟
- الاحكام الأخيرة ضد قتلة المتظاهرين هل هي تقديم قرابين لإنقاذ ...
- النظام الطائفي والقوى الأمنية
- محافظ بابل...بين قداسة المدينة و دناسة العقل
- جريمة المقدادية تصريف ازمة ام تلويح بالطائفية؟
- ذكرى الانتفاضة ونتائج الانتخابات
- كالعادة.. المرجعية تتدخل
- -مفوضية مستقلة-... يا للسخافة
- محاكمة قتلة المتظاهرين...تفجير ميناء بيروت والسلم الأهلي
- انتخابات.... صراع ناعم...حرب اهليه
- الديوانية وعرس الدم وداعا حيدر محمد


المزيد.....




- حمم ملتهبة وصواعق برق اخترقت سحبا سوداء.. شاهد لحظة ثوران بر ...
- باريس تعلق على طرد بوركينا فاسو لـ3 دبلوماسيين فرنسيين
- أولمبياد باريس 2024: كيف غيرت مدينة الأضواء الأولمبياد بعد 1 ...
- لم يخلف خسائر بشرية.. زلزال بقوة 6.6 درجة يضرب جزيرة شيكوكو ...
- -اليونيفيل-: نقل عائلاتنا تدبير احترازي ولا انسحاب من مراكزن ...
- الأسباب الرئيسية لطنين الأذن
- السلطات الألمانية تفضح كذب نظام كييف حول الأطفال الذين زعم - ...
- بن غفير في تصريح غامض: الهجوم الإيراني دمر قاعدتين عسكريتين ...
- الجيش الروسي يعلن تقدمه على محاور رئيسية وتكبيده القوات الأو ...
- السلطة وركب غزة


المزيد.....

- الفصل الثالث: في باطن الأرض من كتاب “الذاكرة المصادرة، محنة ... / ماري سيغارا
- الموجود والمفقود من عوامل الثورة في الربيع العربي / رسلان جادالله عامر
- 7 تشرين الأول وحرب الإبادة الصهيونية على مستعمًرة قطاع غزة / زهير الصباغ
- العراق وإيران: من العصر الإخميني إلى العصر الخميني / حميد الكفائي
- جريدة طريق الثورة، العدد 72، سبتمبر-أكتوبر 2022 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 73، أفريل-ماي 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 74، جوان-جويلية 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 75، أوت-سبتمبر 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 76، أكتوبر-نوفمبر 2023 / حزب الكادحين
- قصة اهل الكهف بين مصدرها الاصلي والقرآن والسردية الاسلامية / جدو جبريل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - صوت الانتفاضة - (لا جديد تحت الشمس)