أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عائد زقوت - الرئيس عبَّاس وحماس في القاهرة














المزيد.....

الرئيس عبَّاس وحماس في القاهرة


عائد زقوت

الحوار المتمدن-العدد: 7045 - 2021 / 10 / 12 - 02:09
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


اجتماعات يتلوها مؤتمرات من صنعاء إلى مكة، فموسكو ودوحة قطر ثم القاهرة مرات عديدة، وكأنَّها تلتقي على متن مركب تتلاطمها الأمواج فلا تصل إلى مرفئها أبدًا، فجميع اللقاءات لم تُحرك ساكنًا ولم تُقدم جديدًا، حتى كاد المراقبون أن يسردوا كل ما ستتمخض عنه الحوارات واللقاءات قبل انعقادها، وكالعادة وبعد كل لقاء لحركة حماس في القاهرة تزداد التكهنات والتوقعات حول مقترحات الدولة المصرية لايجاد صيغة تسمح بعودة السلطة لقطاع غزة وانهاء حالة الانقسام، حيث تواترت الأنباء عن نية الدولة المصرية عقد لقاء بين الرئيس عباس وقيادة حركة حماس في القاهرة، وحقيقة الحال تقول هل يُمكِن لمثل هذا اللقاء أن يُحدِث خرقًا في حالة انسداد الأفق بينهما وخاصة أنَّ هذا اللقاء لم يكن الأول من نوعه حيث التقى الرئيس عباس مع رئيس حركة حماس السابق الأستاذ خالد مشعل برعاية قطرية وعلى الرغم من توصلهما لاتفاق إلا أنه لم يكن بمقدور الأخير انفاذه لأسباب داخلية تتعلق بحركته، فهل تغيرت المعطيات والظروف لإعادة انتاج التجربة مرة أخرى وهل يُمكن رأب الصدع الناجم حقيقًة عن انعدام الثقة ببن الطرفين نتيجة لتنكر حماس للمسيرة السياسية التي يقودها الرئيس من جهة ومن جهة أخرى يعود لمحاولة الاغتيال التي دُبِرَت للرئيس عباس في غزة والتي نفتها حركة حماس في حينه، وهل يُمكِن لحركة حماس أن تُقَدِم للرئيس في حال انعقاد اللقاء ما يُعِيد الثقة بينهما على الصعيد السياسي، مما يفسح المجال للرئيس لفتح المغاليق أمام حماس، فينطلق الدخان الأبيض من قاهرة المعز، فنرى حماس في حكومة وحدة وطنية، أم أنَّ محاولة عقد اللقاء ستغدو كغيرها من المحاولات، ولا تتعدى كونها فقاعة في فضاء الانقسام.






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
نادية خلوف كاتبة واديبة وناشطة نسوية من سوريا في حوار حول تجربتها الحياتية ونضالها اليساري والنسوي
أحمد عصيد كاتب وباحث في حوار حول الدين و الاسلام السياسي والانتقال الديمقراطي والقضية الأمازيغية


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- من وعد مكّة إلى وعد الآخرة
- في ذكرى انتفاضة الأقصى ويوم العَلَم الفلسطينيون إلى أين؟
- خطاب الرئيس بطعم ورائحة الكوفية
- من آخِر السَّطر
- لقاء السيسي _ بينيت خط أحمر مصري جديد
- سقوط الحركات الإسلامية هواية وذرائع أم فشل سياسي
- غزة في معركة بين الحروب
- الفلسطينيون بين احتلالين
- الرئيس وإعلان حالة الطوارئ
- كابول 2021 والسقوط الجديد
- الثانوية العامة أتوبيس الفقراء
- خريف النهضة التونسية
- الحسم الفلسطيني ضرورة سياسية وأخلاقية
- السِّنوار بين الإرادة والإدارة
- القضية الفلسطينية تحتاج إلى ثورة
- بعد العدوان الموقف الفصائلي على المِحَك
- العابرون أسوار المُحال
- هجوم النتياهو قبل إطلاق صافرة النهاية
- مصر القوية عادت من جديد
- نهاية البداية للكيان العنصري دقت ناقوسها


المزيد.....




- أربع علامات لتجلط الدم يجب ألا تتجاهلها على الإطلاق
- وليد جنبلاط: بعض الجهات الدولية والعربية تريد التصعيد في لبن ...
- صحيفة عبرية تكشف عن دولة عربية مسلمة تستعد لإقامة علاقات مع ...
- -لوفيغارو- الفرنسية -تكشف- أسرار عودة رفعت الأسد إلى سوريا
- واشنطن: مادورو يضع مصير رجل الأعمال أليكس صعب فوق مستقبل الب ...
- اليمن.. مشاهد جديدة من المعارك في مأرب
- واشنطن تؤكد أن المبعوث الأمريكي إلى أفغانستان سيستقيل من منص ...
- وزارة الخارجية الأمريكية تفتح تحقيقات في المرحلة الأخيرة من ...
- الخارجية التركية تستدعي سفراء 10 دول بينها الولايات المتحدة ...
- نصر الله يتهم -القوات اللبنانية- بالسعي وراء -حرب أهلية- ويل ...


المزيد.....

- أخف الضررين / يوسف حاجي
- العدالة الانتقالية والتنمية المستدامة وسيلة لتحقيق الأمن الم ... / سيف ضياء
- الحب وجود والوجود معرفة / ريبر هبون
- هيكل الأبارتهايد أعمدة سرابية وسقوف نووية / سعيد مضيه
- جريدة طريق الثورة، العدد 41، جويلية-اوت 2017 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 42، سبتمبر-أكتوبر 2017 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 43، نوفمبر-ديسمبر 2017 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 44، ديسمبر17-جانفي 2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 45، فيفري-مارس 2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 46، أفريل-ماي 2018 / حزب الكادحين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عائد زقوت - الرئيس عبَّاس وحماس في القاهرة