أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فاطمة شاوتي - مَطَرٌ يُشْبِهُنِي...














المزيد.....

مَطَرٌ يُشْبِهُنِي...


فاطمة شاوتي

الحوار المتمدن-العدد: 7019 - 2021 / 9 / 14 - 00:36
المحور: الادب والفن
    


كوجهٍ مومياءٍ يعبرُ رأسِي...
سحابةٌ تُشبهُنِي
تلتقطُ صورةً لنَا...
وتمضِي إلى ظلِّي
تُمطرُ مَا يشبهُ قصيدةً ...
فأيُّنَا السحابةُ
أيُّنَا أنَا ...؟


لستُ أدرِي...
سوَى أنِّي مطرٌ
يعرفُ كيفَ يصنعُ منْ وجهِهِ ...
أشكالاً آدميةً
تُهندِسُ للكونِ مرآةً...
يتجلَّى فيهَا الرملُ
إلاهاً للقمرِ ...


على الظلِّ ...
يرسمُ الغيمُ وجهاً آخرَ
لكائنٍ ...
يجهلُ كيفَ تكونَ
في رحِمِ أمِّي...
لكنَّهُ يشبهُ في ذبذباتِهِ
الماءَ...


و الغيمةُ ماءٌ ...
تسبحُ فيهَا رغبةُ أمِّي
فتقولُ :
ربِّي إنِّي ولدتُهَا أنثَى ...
والسحابُ أنثَى وذكرٌ
أمَّا الغيمةُ ...
فذكرٌ لهُ أُنوثَةُ الماءِ
حينَ يمطرُ ...


الظلُّ مجردُ ظلٍّ ...
يكونُ غيماً وسحاباً
فهلْ يمطرُ ...؟






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
فهد سليمان نائب الامين العام للجبهة الديمقراطية في حوار حول القضية الفلسطينية وافاق و دور اليسار
لقاء خاص عن حياته - الجزء الاول، مؤسسة الحوار المتمدن تنعي المناضل والكاتب اليساري الكبير كاظم حبيب


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الْكِتَابَةُ عَلَى حَبْلٍ مَقْطُوعٍ ...
- زَمَنُ الْجُثَثِ ...
- لَا أَنْتَظِرُ أَحَداً ...
- مِثْلُ قَامَةٍ كَبِيرَةٍ ...
- الحُلُمُ الْمَغْدُورُ ...
- كُنَّاشٌ مَهْدُورٌ دَمُهُ ...
- لَعْنَةُ التُّفَّاحَةِ ...
- مَازَالَ جَدِّي صَغِيراً ...
- صُورَةٌ مَا ...
- شَرَفُ الْقَبِيلَةِ ...
- خُدَعٌ الصَّمْتِ ...
- تَذْكِرَةُ الْأشْبَاحِ ...
- قَصَائِدُ مَوْبُوءَةٌ ...
- إِعْتِرَافُ الْمِرْآةِ...
- جِنِّيَةُ الشِّعْرِ ...
- وَعْيُ السُّنُونُو...
- لِلْبَيَاضِ أَسْئِلَتُهُ ...
- لِلْإِحْتِيَاطِ ...
- غُرَابٌ بِجَنَاحَيْ غَيْمَةٍ ...
- أَوْرَاقٌ مُتَفَحِّمَةٌ ...


المزيد.....




- تشكيلة مكتب مجلس جماعة طنجة
- لشكر واصفا التحالف الحكومي: الثلاثي المتغول!!
- فنانة كويتية تثير جدلا واسعا في فيديو قصير مع محمد رمضان
- التراكتور يستعيد رئاسة جماعة طنجة
- مصر... الكشف عن الفنان الذي يقدم مسلسل -هجمة مرتدة 2- في رمض ...
- رسميا الأغلبية الحكومية تتشكل من الأحرار والبام والاستقلال
- أخنوش يعلن ولادة الأغلبية الحكومية
- الحوز ... النتائج النهائية للمجلس الإقليمي
- الحمامة تحلق بجماعة سيدي عبد الله غياث والأجودي يظفر برئاسته ...
- الأحرار يتصدر انتخاب أعضاء المجلس الإقليمي لبني ملال


المزيد.....

- أخْفِ الأجراس في الأعشاش - مئة مِن قصائدي / مبارك وساط
- رواية هدى والتينة: الفاتحة / حسن ميّ النوراني
- في ( المونودراما ) و ما تيسر من تاريخها / فاضل خليل
- مسْرحة دوستويفسكي - المسرح بين السحر والمشهدية / علي ماجد شبو
- عشاق أفنيون - إلزا تريوليه ( النص كاملا ) / سعيد العليمى
- الثورة على العالم / السعيد عبدالغني
- القدال ما مات، عايش مع الثوار... / جابر حسين
- في ( المونودراما ) و ما تيسر من تاريخها ... / فاضل خليل
- علي السوريّ-الحب بالأزرق- / لمى محمد
- أهمية الثقافة و الديمقراطية في تطوير وعي الإنسان العراقي [ال ... / فاضل خليل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فاطمة شاوتي - مَطَرٌ يُشْبِهُنِي...