أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مصطفي راشد - قصيدة / رسمت عيونك علي أوراقي














المزيد.....

قصيدة / رسمت عيونك علي أوراقي


مصطفي راشد

الحوار المتمدن-العدد: 6907 - 2021 / 5 / 23 - 20:43
المحور: الادب والفن
    


قصيدة / رَسَمت عيُونك علي أوراقي
========================
لو تعرَفي كم حَلُمت بجمالك
وصورتك بداخلي أبحث عنها دوماً
فرَسَمتُ عيونك على أوراقي
من وَحي خيالي
كما تخيلتُك في أحلامي
بقلمي الرصاص
رسمتُهما بكل أشواقي
بكل عشقٍ واخلاص
من وحي خيالي بكل إحساس
عيناكِ اللتانِ لم أعشق غيرهما
تخترقان صدري كسهم القناص
عشتُ أعوامآ أبحث عنهما في كل الوجوه
حتي رأيت صورتك صدفة في فضاء النت
وصرخت وجدتها
حتي كلبي شريكي في البيت تعرف عليكي
ونبحَ على صورتك يرجوكى ويناديكى
وتساءلت بيني وبين نفسي
من أنتِ يا سيدتي ؟ من بين كل الناس
أين أنتِ ياسيدتى
بالله عليكي
من أنتِ ؟ يامن تُفَجِريِ بركان شوقي إليها
من أنتِ ؟ يامن تُوَهَجَ دومآ الرغبة إليها
بالله عليكي
من أنتِ ؟ يامن جَذَبَت روحي وعقلي إليها
من أنتِ ؟ يامن جعلتيني اتحسر ألماً
على ما مضى من عمري بدونك
رحماكِ ياسيدتي ؟
ترفقي بقلبي الأخضر العاشق
وشخصي البسيط المسالم العابد
من فضلك أمنحيني الحياة
فيما تبقي من عمري
بعد أن تخطيت الخمسين
ومررت بكل أنواع الألم والحرمان
وما مضي من حياتي كان سراب
وقلة حظ رغم أني طيب وحباب
عشت مسالماً باحثاً بين ضَفَتيِ كتاب
وقبلكِ لم أعرف نساء
ولم يخفق قلبي ولو زرواً
ولم أعرف معني الجمال
حتي رأيتك
فتعجبت من صنع الله ؛؛؛؛؛
وأمنت بالسحر بعد أن رأيت عيونك
فهل أنتي مثلنا من البشر
أم نوراً أتي من السماء
أم نجمآ هبط علي استحياء
وكيف السبيل إلي ودك ياحسناء
وأنتي كل الورود ومفاتن كل النساء
والأمل بقربك بعيد ،، بُعد السماء
وأنا اطلب منكِ الرضا و السماح
لجرأتي علي اقتحام محرابك
والدخول بسرعة علي حسابك
وأعطائي لنفسي الحق في خطابك
فتكرمي بقراءة كتابي
وأنا لا أطمع إلا في حق رؤياكي
كل حين ولو عبر الأثير
لأن عشق روحي لروحك فوق أرادتي
فقد أتي أمر الله مقلب القلوب
ونحن جميعآ في الحب مغلوب
لا نملك منع السهم أو وقف نبض القلوب
وأنا حبي لكي شريف بلا أى ذنوب
ولا مهرب من قضاء الله والمكتوب
فأرسلت لك عبر الواتساب
فهل تسمحي لي بالحديث معك يامولاتي
بكل ادب ونقاء
عبر الرسائل حتي أو بالشات
وأنتظر أن تتكرمي بالرد أو رد السلام
وتقبلي كل إحترامي وأطيب الكلام
-------------------------
والغريب جائني الرد بعد لحظات
،،،،،،،،،،،،،،،،
وهو مالم أتوقعه وكان رداً مزلزلاً
صاعقاً مدوياً
عبر جملتين
أخطأت قراءتهم مَرّات
وأعدت قراءتهم مَرّات ومرّات
جعلاني مذهولاً حبيس الأهات
ومرت بي لحظات من الصمت والبُهات
وكلبي رابض ينظر إليا بكل ثبات
يحدوه الفضول لمعرفة مافي الكتاب
ان كان بالقبول أو غلق الباب
فهو شريكي ويحلم معي بأن يأتي من غاب
ليعمر لنا البيت ونشعر معه بدفء الأحباب
وتخيلت أنني أحلم
فالتفت حولي فوجدتني مستيقظآ
وفركت عيوني وأعدت قراءة ماقالت
بصوت عال علي مسامع شريكي
كلبي الوفي الطيب الحباب
وهو محدق العنين والأذنين
لمعرفة الرد إن كان رفضا أو إيجاب
،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،
حيث كتبت
انت دائمآ كنت لي الحلم
فقد احببتك أكثر مما تحبني
-------------------------
فقفز كلبي صياحاً وفرحاً
من بعد أن عاش أعواماً صامتاً وحزيناً
ورقصنا وطربنا حتي بدا الفجر لينا صريحاً
ثم نمنا نحلم بوصول الملكة تواسينا
وتضرعنا وتمنينا أن تأتى ولا تخذلينا
------------------------------
كلمات / د مصطفي راشد للنقد واتساب 61478905087+






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
سعود قبيلات الشخصية الشيوعية المعروفة من الاردن في حوار حول افاق الماركسية واليسار في العالم العربي
حوار مع أحمد بهاء الدين شعبان الأمين العام للحزب الاشتراكي المصري، حول افاق اليسار في مصر والعالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- اجمل بلاد العرب المغرب
- لا تزايدوا علي مصر
- شرط بعقد الزواج يمنعه أن يتزوج عليها
- لتكون ليلة القدر من نصيبك
- صلاة التراويح لا سنة ولا فرض
- أحاديث مشهورة عن الصيام لكنها مزورة
- من يحق لهم افطار رمضان
- ردآ على الأخ عبد الله رشدى وأقرانه
- حديث مشهور كان سببا فى انتشار الكذب
- نوال السعداوى تنتصر على المشايخ
- حديث مزور كان سببآ فى تقديس أخطاء الصحابة
- قصيدة / تيران وصنافير
- نعم يجوز للموظفين صلاة الظهر والعصر ركعتان
- مشروع قانون يجرم الجمع بين زوجتين
- أحاديث نبوية مزورة لقمع المرأة
- شرف الكلمة
- شرعآ نحن مأمورون بالحب
- شرطين لوقوع الطلاق النية وشاهدين
- يثاب الإنسان على فعل الجنس
- قصيدة / ياأمة الأوهام


المزيد.....




- لشكر: العثماني لم يتحمل مسؤوليته كاملة في ضبط الأغلبية
- مالاوي تفتتح قنصلية عامة لها بمدينة العيون
- فواز حداد للجزيرة نت: لا يمكن الكتابة بحرية إن لم تكن حرا في ...
- الموقف الأمريكي حول الصحراء: الأكاذيب الكبرى لوكالة الأنباء ...
- ادريس لشكر في ملتقى -لاماب- : إصلاح المنظومة الانتخابية يشجع ...
- القبض على فنان كويتي شهير بتهمة جلب المخدرات
- الرابر الجزائري -ديدين كانون- يعلن اعتزاله الغناء
- مصدر يكشف تطورات جديدة في حالة الفنانة ياسمين عبد العزيز
- فتح باب التسجيل في مؤتمر الناشرين لمعرض الشارقة الدولي للكتا ...
- يصدر قريباً للإعلامي الأردني عبد الرحمن طهبوب -حب في زمن كور ...


المزيد.....

- معك على هامش رواياتي With You On The sidelines Of My Novels / Colette Koury
- ترانيم وطن / طارق زياد المزين
- قصة الخلق . رواية فلسفية. / محمود شاهين
- فن الرواية والسينما والخيال: مقابلة مع سلمان رشدي / حكمت الحاج
- أحمر كاردينالي / بشرى رسوان
- بندقية وكمنجة / علي طه النوباني
- أدونيس - و - أنا - بين - تناص - المنصف الوهايبي و - انتحال - ... / عادل عبدالله
- التوازي في الدلالات السردية - دراسة ذرائعية باستراتيجية الاس ... / عبير خالد يحيي
- مجموعة نصوص خريف يذرف أوراق التوت / جاكلين سلام
- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مصطفي راشد - قصيدة / رسمت عيونك علي أوراقي