أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - أمينة الخربوع - لا جديد تحت الشمس














المزيد.....

لا جديد تحت الشمس


أمينة الخربوع
كاتبة من المغرب مهتمة بمجال اللسانيات التطبيقية والديداكتيك واستاذة لمادة اللغة

(Amina Kharboue)


الحوار المتمدن-العدد: 6861 - 2021 / 4 / 6 - 20:40
المحور: الادب والفن
    


لا جديد تحت الشمس...
قارئ أذهان...
قارئ فنجان...
قارئ أشجان...
البنادق تطلق الزهور...
تويجات هنا وهناك...
جنازة بدون ميت.
بطريقة ما ستدرك أنها لعبة قدر ملفقة.
تنساق وراء الكلمات كعصفور يبحث عن عش.
يغرد كلما حل المساء...
يرسم قبلات دافئة في السماء
يطيرها الأثير...
يحملها على جناح الهوى السبيل...
عابر سبيل في قصيدتي سقط.
لا يكلمني
يراقبني فقط
مغرمة بالغموض والرسائل الطويلة...
بطريقة ما ستدرك أن الشمس تخفي أكثر مما تظهر
وأن الليل غراب يزعق بالمواويل المحرمة.
بطريقة ما ستعيش الحب
حالة هستيرية...
جنونية لا تنتهي.
+ + +
لا جديد تحت الشمس
قارئ أذهان...
قارئ فنجان...
قارئ أشجان...
الحلم يلد النهار بلا ضوء...
والأيام التي طالما راقبت فيها صورتي ستنجلي ...
سترتوي من النار واللظى
جنازة بدون ميت...
يا ليت الرسالة تحولت إلى مدى ...
ومات في الحروف الرمق
وأعلنت النجوم الظلام
كلا يا كلام لا تصرح بالبداية ...
كلا إن الطريق قلب مفجوع.
لا تزد الشرفة المطلة على مغربي الصبابة والأسى...
لا تحرق في ممشاي الأمل...
أعلنت النجوم الظلام
واتفقت الفصول على الألم
لا جديد ولا قديم ولا ندم...
+ + +
سارق أذهان
سارق اهتمام
أنت والنغم ...
مغرمة بالغموض والرسائل الطويلة ...
مغرمة بالطرق الفارغة
بالردهات التي لا تصلها أشعة الناس
مغرمة بالصمت...
بطريقة ما ستدرك بأني حلم لم يكتمل ...
وبأن كلماتي نهاية مأساوية لقلب يفكر في الحرية.






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني
حول آفاق ومكانة اليسار ، حوار مع الرفيق تاج السر عثمان عضو المكتب السياسي - الحزب الشيوعي السوداني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الكلمات والموت
- قبلة مساء منسية
- تخاطر ملائكي
- رسالة صامتة
- الأشياء تنادينا
- قبلة الصباح
- ليلة غادرني قلبي ...
- هو ليس لي ...!
- على الهامش
- إثران
- آجورة أمنياتي
- صرخة غير مكتملة
- معزوفة صامتة
- اللغة والمجتمع أية علاقة؟
- قمر أزرق
- الملل المحب
- بقايا امرأة
- إن كنت تحبني
- أسئلة الماء
- النوتة الزرقاء


المزيد.....




- خبراء أمريكيون يؤكدون وجاهة الاعتراف الأمريكي بمغربية الصحرا ...
- تسوية قضية الصحراء محور مباحثات بين نائب وزير الخارجية الروس ...
- المغرب يؤكد ضرورة جعل المكافحة العالمية للمخدرات أولوية ضمن ...
- المخرج السوري الليث حجو يعلق على مسلسل -قيد مجهول-
- روح ديفيد لينش المُعذّبة معروضة في أولتن
- إعداد الدفاع يؤخر ملف الكوميدي الجزائري بوهليل
- الشاعر مراد القادري للجزيرة نت: التحديات الكثيرة التي تواجه ...
- هُوَ في عُرفِ الصابرينَ مَسِيحُ - - - - 11-4-2021 ...
- جلالة الملك يترأس حفل إطلاق مشروع تعميم الحماية الاجتماعية و ...
- العناني يبحث مع سفير الإمارات بالقاهرة دفع حركة السياحة الثق ...


المزيد.....

- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- أسأم / لا أسأم... / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - أمينة الخربوع - لا جديد تحت الشمس