أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - أمينة الخربوع - قبلة مساء منسية














المزيد.....

قبلة مساء منسية


أمينة الخربوع
كاتبة من المغرب مهتمة بمجال اللسانيات التطبيقية والديداكتيك واستاذة لمادة اللغة

(Amina Kharboue)


الحوار المتمدن-العدد: 6853 - 2021 / 3 / 29 - 09:52
المحور: الادب والفن
    


تخاطر ملائكي
1
يمشي الشتاءُ في دروب المدينة متباهيا بقبلاتِه الغزيرة وعلى شفتيه بسمةْ
يفتحُ الأبواب...
يُنبِت الحبْ ...
ويتطايرُ الهوى نسمة...
يترك عند كل نافذة زهرةْ ...
ويرحل.
2
يمشي في دروب الإسفلْتِ و الحجرْ...
يُخرِج من الشقوقِ والتصدعاتِ الحياة...
يوقظ في الرفات نبضاتْ..
3
تُهرول باتجاهِ الربيع خائفة من رعودِ المطرْ...
تُصارع قلبا بحبه مَا يَزَلْ
تُصارع فؤدًا بِحبه أَزَلْ
تَقتل الموت الذي حاصرها بعدما رَحَلْ
تُجدد ما بَلَى...
تَغزل الأملْ
4
يَمشي الشتاء بعد فصل مَطيرْ
تُحلق الغيوم بعد العواء والصفيرْ
تَحمِل الزهورُ بالحب بعد العَبَرْ
ذاكرة...
تَحمل أصواتا خرساءْ
تَجثم على الوقت.
ذاكرة شفافة ترغم النسيان على البقاء
تأكل ما تدلى من السماء.
5
تركض باتجاه الربيع ، مئات الأحلام تنتظر
يا قلب لا تحترق ،غيابك طريق مشوه مزدحم ...
طريقك سجنٌ،عذابٌ ،مقصلةْ ...
يا قلبُ لا تحترقْ، احمل وريدكَ ...
لا تقصُصْ جناحكَ...
6
رحَلَ الشتاء
يُشبهنا في الألم...
دُموعه لا تسح
تَستمر في بكاء العدمْ
رَحلَ بعد أنْ تركها تموت في صمت
تركَ "قبلة المساء"
صراخٌ في القفار...
غيمةٌ تسبح في فنجانِ قهوة.
يا قلبُ لا تحترقْ...
ما كانَ ...كانْ
بَسمةٌ غضةٌ تبرعمُ على خدِ الرحيلْ
على الأرضِ قبلة مساء منسيةٍ
ذاكرةُ حبٍ مرميةٍ...
رصيفُ انتظار...
سكة قطار...
مسافاتٌ قصار...
شمسٌ مقلية.



#أمينة_الخربوع (هاشتاغ)       Amina_Kharboue#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر
الموقف من الدين والاسلام السياسي، حوار مع د. صادق إطيمش حول الاوضاع السياسية والاجتماعية في العراق


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- تخاطر ملائكي
- رسالة صامتة
- الأشياء تنادينا
- قبلة الصباح
- ليلة غادرني قلبي ...
- هو ليس لي ...!
- على الهامش
- إثران
- آجورة أمنياتي
- صرخة غير مكتملة
- معزوفة صامتة
- اللغة والمجتمع أية علاقة؟
- قمر أزرق
- الملل المحب
- بقايا امرأة
- إن كنت تحبني
- أسئلة الماء
- النوتة الزرقاء
- طائر العتاب
- صرخة رجل


المزيد.....




- لافروف ممازحا الصحفيين: حان الوقت لتعلم اللغة الروسية (فيديو ...
- فيديو.. راقصة في حفل افتتاح البطولة العربية لكرة اليد بتونس ...
- روسيا تقترح على يريفان رقمنة أفلام أرمنية قديمة تم تصويرها ف ...
- -بيروت على ضفة السين- لسبيل غصوب.. أن تكتب بقلم الغربة على و ...
- إليكم كيف تحوّلت بطلة فيلم -بلوند- إلى أيقونة الإغراء الشقرا ...
- فيلم -سانت أومير- يمثل فرنسا في مسابقة الأوسكار العالمية
- راقصة في حفل افتتاح البطولة العربية لكرة اليد بتونس تطيح بمن ...
- الغاوون,قصيدة عامية مصرية بعنوان( صعلوك )للشاعر:حسن فوزى.مصر
- وفاة الفنان السوري القدير ذياب مشهور عن عمر يناهز 76 عاما
- العثور على سفينة غرقت قبل 1200 عام في إسرائيل.. يُعيد النظر ...


المزيد.....

- قميص السعادة - مسرحية للأطفال - نسخة محدثة / السيد حافظ
- الأميرة حب الرمان و خيزران - مسرحية للأطفال / السيد حافظ
- الفارة يويو والقطة نونو - مسرحية للأطفال / السيد حافظ
- قطر الندى - مسرحية للأطفال / السيد حافظ
- علي بابا. مسرحية أطفال / السيد حافظ
- سفروتة في الغابة. مسرحية أطفال / السيد حافظ
- فستق وبندق مسرحية للأطفال / السيد حافظ
- مسرحية سندريلا -للأطفال / السيد حافظ
- عنتر بن شداد - مسرحية للأطفال / السيد حافظ
- نوسة والعم عزوز - مسرحية للأطفال / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - أمينة الخربوع - قبلة مساء منسية