أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - زياد ملكوش - رمضان في الخريف














المزيد.....

رمضان في الخريف


زياد ملكوش

الحوار المتمدن-العدد: 6820 - 2021 / 2 / 21 - 10:52
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


رمضان يدور في كل فصول السنة فالمسلمون يصومون اياما طويلة حارة عندما ياتي في فصل الصيف واياما قصيرة في فصل الشتاء ويحتفلون بالهجرة النبوية والمولد النبوي احيانا في الخريف واحيانا في فصول اخرى . اي منطق في هذا ؟ اذا كان النبي قد ولد في الربيع فكيف يتم الاحتفال بمولده في الشتاء ؟ وهذا لان من يُسمون انفسهم رجال الدين من أئمة وفقهاء وفتاة وشيوخ يقولون ان هذا هو الشرع ! أي شرع هذا ؟

معظم إن لم يكن جميع التقاويم التي استعملها الانسان منذ فجر الحضارة تعتمد على فصول السنة الاربعة وهذا هام للزراعة وحتى الصيد ثم للتجارة والصناعة لاحقا والتي ارتبطت ايضا بالزراعة . البعض استعمل التقويم الشمسي والبعض الاخر القمري . استعمل المصريون القدماء التقويم الشمسي وقسموا السنة الى 12 شهرا وكل شهر الى 30 يوما وانتبهوا مبكرين ان السنة هي 365 يوما وهي المدة التي تستغرقها الارض لاكمال دورة كاملة حول الشمس لذلك اضافوا 5 ايام في نهاية كل سنة اسموها ايام الحصاد وخصصوها للاحتفالات، لهذا بقيت شهور السنة توافق الفصول .

استعمل العرب مثل الصينيون وغيرهم التقويم القمري الذي يكون فيه الشهر المدة التي يستغرقها القمر للدوران حول الارض دورة كاملة وهي تستغرق 29.5 يوم وحيث ان السنة 12 شهر فالسنة القمرية تتاخر عن االسنة الفصلية 11 يوما كل سنة ، فكانوا لتعديل ذلك يزيدون شهرا كل عدة سنين لمقابلة الفصول مع الاشهر ويُسمون هذا بالنسيء . وغالبا تم العمل بذلك حتى بعد اعتماد يوم الهجرة النبوية بداية التاريخ الاسلامي في زمن عمر . ولكن ذلك تغير في زمن معاوية اويزيد اذ توقف التعديل ربما لانهم وخاصة الاخير مولع بالصيد ودوران الاشهر في المواسم يسمح له بالصيد حتى في الاشهر الحرم ، وطبعا كان ابوهريرة وباقي شيوخ السلطان جاهزين للفتوى بما يريده الحاكم المستبد والتي سجلها بعد مايزيد عن مئتي عام البخاري وغيره بما اصبح معروفا ب - قال فلان ابن فلان عن فلان ابن فلان - وبعد 10 فلون نصل في الغالب الى ابو هريرة والذي يذكر ان رسول الله قال كذا وكذا . ابو هريرة لازم الرسول سنتين فقط ومع ذلك رو ى اكثر من خمسة آلاف حديث لم يكن يجرأ على قولها اثناء ولاية عمر باعترافه هو لا بل ان عائشة زوجة الرسول كذبته . وجدير بالذكر ان النبي لم يكن معروفا بكثرة الحديث . كما ان ما كان يقرره يخص زمنه والظروف في وقتها .

المتمسكين بالوضع الحالي بدوران الاشهر على الفصول متمسكين بالتفاسير الخاطئة وبما كان يقوله الاولون ويرفضون تعديل التقويم لوجود حكمة في ذلك كما يظنون ويصرحون ! على اية حال هم يرجعون الى الاية التي تقول (إنما النسئ زيادة في الكفر يضل به الذين كفروا يحلونه عاما ويحرمونه عاما ليواطئوا عدة ماحرم الله فيحلوا ماحرم الله زين لهم سوء أعمالهم والله لا يهدي القوم الكافرين) والصحيح ان تغيير التشكيل والتنقيط في ( يضل به ) يقلب المعنى ، والمعروف ان القرآ ن لم يُشكل وينقط الا في عصر متاخر ، كما ان المقصود هو ان الكافرين / وليس المسلمون / يستعملوا النسيء حسب اهوائهم ففي عام يحلونه وفي عام يحرمونه . ولا داعي للتذكير بان بعض ايات القران هي ظرفية . وليس من المعقول والمنطقي ان يحرم الله شيئا عمليا فيه كل الفائدة ولا ضرر منه .

فرض الله على المسلمين صوم شهر رمضان والذي كان ياتي في الخريف وفي وقت يتساوى فيه الليل والنهار في كل العالم تقريبا باستثناء القطبين الشمالي
والجنوبي وهما بكثافة سكانية منخفضة ، والطقس في الخريف معتدل نسبيا فهو ليس بالحار ولا البارد ، وذلك يتناسب مع ان الله يريد اليسر بعباده وليس العسر . كل ذلك عقلاني ومنطقي .

من الضروري ان يقوم المستنيرون من المسلمين بتعديل التقويم الهجري وذلك باضافة شهر قمري كل 32 شهر واعتبار شهر محرم هو الشهر الاول في السنة ب 30 يوما يليه شهر صفر ب 29 يوم وهكذا لان الشهر القمري 29.5 يوم ، كذلك يجب تصحيح السنة الهجرية المتأخرة 45 سنة فهذا العام يجب ان يكون 1487 وليس 1442 . ان هذا لا يعارض قول الله ( ان عدة الشهور عند الله اثنا عشر شهرا ) فالسنة ستبقى 12 شهرا . كذلك سيستمر الالتزام بالاية التي تقول ( يسالونك عن الاهلة قل هي مواقيت للناس والحج ).

يجب التخلص من المهزلة السنوية قبل رمضان عندما ينتظر المسلمون ان يقول لهم مفتي ديار بلد ما انه ثبت رؤية الهلال . تولد الهلال محسوب فلكيا مسبقا وبدقة حتى لو لم يُرى في بعض او كل مناطق العالم وعليه فان رمضان القادم هو في الثامن من شهر ايلول وعيد الفطر في 8 تشرين 1 . وهنا من الضروري ذكر ان الحج الذي سيكون في شهر ذي الحجة الذي يصادف شهر كانون الاول مناسب جدا من حيث الطقس في الجزيرة العربية كما هو مناسب مجيء شهر رمضان في الخريف . لابد من القول ايضا ان الحج وإن كان المسلمون يعتبون انه في شهر ذو الحجة ربما لان حجة الرسول الاخيرة كانت في هذا الشهر إلا ان الحج ممكن في اشهراخرى فالله لم يحدد وقتا لذلك وانما قال ان الحج اشهر معلومات .

من الصعب على غالبية المسلمون تقبل ذلك فهم تحت تاثير مئات السنين من ثقافة دينية ( وإن كانت خاطئة ) مترسخة بقوة في وجدانهم ولكن في النهاية يجب ان يصِح الصحيح فقط .




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,226,719,186
- ليلة في ميامي
- حدث في امريكا .. الصخب والعنف في الكابيتول هيل
- اسم الوردة
- العرب والانتخابات الامريكية
- إساءات شيطانية
- فلسطين ستعود الى اهلها
- السفارة في الامارة .. مع التحفظ
- عالم قبيح مرعب 2
- عالم قبيح مرعب 1
- آيا صوفيا .. حبيبتي
- لا استراحة للنساء
- سيرة مدينة .. عمان في الخمسينات والستينات .. عندما كانت جميل ...
- الزمن الجميل
- وحدها شجرة الرمان .. تعرف
- طاعون كامو في زمن الكورونا
- كان ياما كان فيروس اسمه كورونا
- بعيدا عن الكورونا والسياسة
- الدكتاتوريات في زمن الكورونا
- ربيع الشعوب وخريف الانظمة
- اعلان عن جريمة


المزيد.....




- بوصوف: الإسلام أكثر الأديان التوحيدية اقترابا من روح ومبادئ ...
- بوغدانوف يستقبل ممثلين عن -حركة سيف الإسلام القذافي-
- شيخ الأزهر يبعث رسالة إلى أمير الكويت
- بوغدانوف يستقبل ممثلي حركة -سيف الإسلام القذافي- الليبية
- دعوة لإقامة صلاة الجمعة على ركام منزل حارس المسجد الأقصى فاد ...
- -القاعدة- تعلن عن -بن لادن- جديد زعيما لها
- -العمل الزراعي- يفتتح مشروع تعزيز القدرات في إدارة المياه بم ...
- هل توقف هجرتهم.. مسيحيو العراق ينتظرون زيارة البابا
- أول قرار من الجالية اليهودية في الخليج بعد إجراء ولي العهد ا ...
- الخارجية العراقية: 560 صحفيا يغطون زيارة بابا الفاتيكان


المزيد.....

-  عصر التنوير – العقل والتقدم / غازي الصوراني
- صفحات من التاريخ الديني والسياسي للتشيع / علي شريعتي
- أوهام أسلمة الغرب عند المسلمين / هوازن خداج
- جدل الدنيوية العقلانية والعلمانية الإلحادية / مصعب قاسم عزاوي
- كتاب النصر ( الكتاب كاملا ) / أحمد صبحى منصور
- الماركسية والدين / ميكائيل لووي
- الجيتو الاسلامى والخروج للنهار / هشام حتاته
- الكتاب كاملا :( مسلسل الحُمق في ذرية : علىّ بن أبى طالب ) / أحمد صبحى منصور
- خَلْق الكون في مقاربته القرآنية! / جواد البشيتي
- للقراءة أونلاين: القبر المحفور للإسلام - دراسة نقدية شاملة ... / لؤي عشري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - زياد ملكوش - رمضان في الخريف