أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - زياد ملكوش - عالم قبيح مرعب 2















المزيد.....

عالم قبيح مرعب 2


زياد ملكوش

الحوار المتمدن-العدد: 6649 - 2020 / 8 / 17 - 21:34
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


الاسوأ بين السيئين هم البلاد العربية . بلاد شاسعة غنية متخلفة وشعوب في غالبيتها فقيرة و صامتة عن انظمة حكم استبدادية عميلة فاسدة اقامها الغرب او جاءت على ظهور الدبابات بمباركته . الكثير لا زال يظن ان بالامكان بعث ماض لم يكن زاهيا عظيما كماتم تلقينهم ، وان كان العرب فيه اقوياء وفي بعض المراحل ساهموا في بناء الحضارة الانسانية إلا انهم كجميع الامم قبل الثورة الفرنسية تحكمهم عائلات اقطاعية قاسية تدعي الشرعية باسم الدين و تستأثر بالثروات . الكل سواء في السوء . من انطاكيا الى ام درمان ومن بغداد الي وهران .

مصر .. بلد المصريين القدماء صانعي الحضارة المدهشة . ام الدنيا التي اصبحت لقيطة وقاهرتها الساحرة التي امست فقيرة والنيل العظيم المهدد بالجفاف . تم وأد الانتفاضة التي ركبها في المرة الاولى الاخوان وتم وأد الثانية التي ثارت على الاخوان فعاد العسكر اكثر قوة وبطشا واصبح تحكمهم في الاقتصاد شاملا حتى بدأ الجنود يبيعون الخضروات في المركبات العسكرية ، لا بل وصلت الامور الى تعيين 29 مستشار عسكري بصلاحيات لكل محافظة . السيسي الذي اتى به مرسي نصبه الجيش رئيسا . هذا الرجل المهرج الذي تدعو خطبه السخيفة للرثاء يقوم بمشاريع فاشلة بدون جدوى وبكلف عالية كتوسعة قناة السويس ومع ذلك يصفق له الاعلام المصري الذي اصبح كجوقة مايسترو ابله . والقليلون الذي يقولون الحقيقة او يعترضوا على مايجري من سخافات ونهب وفساد واستبداد يتم جرهم الى السجون بتهم كاذبة .

سوريا .. مكان تولد الشعور العربي والرغبة بالتحرر والتقدم اصبحت محتلة من الامريكان والروس والاتراك والايرانيون ، نظامها الاسدي الذي كان السبب والمسؤول الاول لما حدث فيها اصبح لا حول له ولا قرار بيده . صحيح كانت هناك مؤامرة كونية ، لكنها كانت على سوريا وليست ضد النظام ففي السنة الاولى للحرب كان بالإمكان اسقاط النظام لو استجاب الامريكيون لطلبات الجيش الحر / الذي تخلى عن حريته لصالح الاسلاميين / والجماعات الاخرى التي طالبت بصواريخ مضادة للطائرات التي كانت تعطي للنظام تفوقا . لكن الادارة الامريكية لم تستجب فاسرائيل لا تريد اسقاط النظام الذي كان يحرس حدودها في الجولان ، لم تكن مستعدة للمغامرة بنظام اسلامي لا يمكن التنبأ بتصرفاته ، وعلى اية حال فالجماعات التي كانت تحارب النظام لم تكن افضل منه . كل المحاربين على الارض السورية اجرموا بحق سوريا والسوريين . انتفاضة الشعب ضد استبداد النظام في الموجة الاولى للربيع العربي ركبتها الرجعية العربية / السعودية والامارات وقطر/ . تم تدمير البنية التحتية والمدن وقتل مئات الآلاف وتهجير ملايين المدنيين في الداخل والخارج .

العراق .. مهد الحضارات القديمة ومكان ميلاد الحضارة الاسلامية . بلد دجلة والفرات الجالس على بحيرة من النفط اهله جائعون وعطشى نتيجة فساد الحكام الذين جاء بهم الامريكان مؤسسين نظام المحاصصة الطائفي الذي دعمته وحمته ايران والتي اصبحت الحاكم الفعلي للبلاد بجيش ضائع وميليشيات سنية وشيعية تقتل وتسرق جهرا .

المملكة في الجزيرة العربية او الاصح نظام آل سعود في شبه الجزيرة العربية .. دولة شاسعة بعدد سكان يقارب 35مليون تحكمهم عائلة اصبح عدد افرادها 7 آلاف نتيجة الزيجات المتعددة والانجاب ، وهم من اصل عشيرة جاءت الى الحكم بعد تغلبها وحلفائها لعشائر اخرى وبترتيب بريطاني . الحكم هو لابناء عبد العزيز سعود وابنائهم بغطاء اسلامي او بالاحرى وهابي انقلب عليه محمد بن سلمان بدعوى الحداثة بينما لا يوجد حتى دستور للبلاد التي كانت تستمد قوانينها من التفسير الوهابي للاسلام . لديها ثاني اكبر احتياطي للنفط في العالم واكبر مصدر له ومع ذلك فنسبة الفقر تزيد فيها عن 25% وهي مع البطالة في ازدياد مستمر بينما تعيش العائلة الحاكمة / خاصة امراء الصف الاول في بذخ فاحش ويقتنون القصور والسيارات واليخوت باهظة الثمن . ويدعي م ب س انه يحارب الفساد بينما يشتري يختا ولوحات فنية بارقام خيالية . تحاول الدولة ان تكون زعيمة العالم العربي والوقوف ضد ايران التي تحاول ايضا ان تتدخل وتزيد نفوذها اينا كان ذلك متاحا . مولت مع الامارات وقطر عدد من الجماعات الارهابية في سوريا بدعوى اسقاط نظام الاسد الاستبدادي وهي تنافسه في شدة قمع مواطنيها ، تقصف و تقتل في اليمن يوميا ، بل وصل بها الامر ان تنفذ جرائم مروعة في مباني سفاراتها للمعارضين سياساتها .


قطر والامارات .. دويلتان لا تكادا تظهران على الخارطة تحكمهما عائلات تستاثر بثلث عائدات النفط والغاز، تحاولان ان تثبتا وجودهما في العالم . قطر انشأت قناة الجزيرة الفضائية التي احدثت في البداية ثورة في الاعلام العربي البائس بانفتاحها على كل الاتجاهات السياسية وحرية التعبير مع انحياز للقضايا القومية العربية والاسلامية وذلك بطاقم موظفين محترفين معظمهم من البلاد العربية وذاع اسمها عالميا حتى نافست ال CNN خاصة بعد تغطية الحرب في افغانستان . كان من الواضح ان اطلاق هذه القناة كان لتكبير البلد الصغير . لكن القناة مالبثت ان اصبحت تسير حسب اتجاهات الدولة السياسية فاصبحت تدعم الاخوان المسلمين الذين اخطأوا في مصر وكونوا جماعات ارهابية في سوريا ، وهكذااصبحت تغطياتها الاخبارية اقل حرفية ومصداقية . هذا البلد معروف لمنظمات حقوق الانسان الدولية بالمعاملة السيئة جدا للعمال الاجانب الآسيويون .

الامارات لم تجد ماتفعله الا منافسة النظام السعودي في التدخل في سوريا واليمن وشراء اسلحة بمليارات الدولارات للتخريب في هذين البلدين . ، وهي تحاول اظهار مواكبتها العالم المتحضر بابتكار وزارة للسعادة والمشاركة في مسبار الامل الذي انطلق للمريخ الشهر الماضي ومع ان ذلك قد يكون امرا حسنا خاصة ان هناك 10 علماء مشاركين من الامارات اغلبهم ( وهذا جيد ) من النساء ، الا ان المساهمة المالية لم تتجاوز 100مليون دولار بينما تكلفة اليخت الذي اشتراه ولي عهد ابوظبي بلغت 600 مليون دولار . طبعت هذه الدويلة علاقاتها الرسمية مع اسرائيل لكسب رضى الاخيرة ولتنفيذ تعليمات الادارة الامريكية وكأنها كانت في حالة حرب او لديها حدود مشتركة مع الكيان العنصري المحتل . بهذا تلحق بقافلة الدول المطبعة رسميا وعلنيا وسيتبعها العديد الذي يتواصل بدرجات متفاوتة من العلاقات .

تونس .. الخضراء مفجرة الربيع العربي والتي استطاعت بامان وسلام التحول الى ديمقراطية فعلية ولكن مع عودة عدد من اركان النظام القديم والاسلاميين المتسلقين والطبقة البرجوازية الى الحكم مما اخر التقدم والاصلاحات الاقتصادية والنمو .

الجزائر .. بلد الشهداء التي تحول قادة ثوارها الى عسكر واصحاب وحماة فساد ، استطاع الحراك ان يوقفهم الى حد ما لكن اصرارهم على التمسك بالسلطة ووباء الكورونا اوقف الحراكات الشعبية .

السودان .. استطاع الحراك السلمي وبنسبة كبيرة من النساء ضمنه ان يسقط حكم البشير ويؤسس حكم مؤقت من المدنيين والعسكر لكن ان لم يراقب ويستمر يبدو ان الوضع سيبقى كما كان .

المغرب والاردن .. مملكتان لرئيسي دولة لديهما فيها صلاحيات مطلقة وغير خاضعين للمسائلة يدعيان الديمقراطية ولا يوجد منها الا الديكور والفساد كبير كبير خاصة في الاردن .

ولبنان .. لبنان الاخضر ، البلد العربي الوحيد المتمتع سكانه بحرية / لا ديمقراطية/ وخاصة حرية التعبير ، يعتبره الخليجيون كازينو مسلٍ والعرب مكان سياحة جميل ، وهو كان ملاذا للمثقفين والمعارضين السياسين الهاربين من مخابرات بلادهم ، مركز الفن والادب، تفوق على القاهرة بعدد ونوعية دور النشر والصحافة المتنوعة . فيه بدات شهرة كثير من الشعراء العرب : السياب ومحمد عفيفي وصلاح عبد الصبور ومحمود درويش وادونيس ونزار وغيرهم ، بلد فيروز والاخوين رحباني ، عاش ويلات حروب اهلية واحتلال سوري وغزو اسرائيلي تم تحجيمه بمقاومة بدات يسارية ثم توسعت الى شيعية وكان حزب الله مدعاة فخر الى ان بدأ العمل في السياسة وتحصًن بحاضنة مذهبية واصبح تابعا لايران فتدخل في سوريا لحماية دكتاتور تاركا مزارع شبعا غير محررة بينما زاد من نبرة تصريحاته . لبنان افسده ملوك ورؤساء طوائفه الذين تقاسموا السلطة والنهب حتى افلسوه . وما حدث في ميناء بيروت الا جزء من الاهمال واللامسؤلية والفساد الكبير لكل اركان السلطة والمشاركين والداعمين لها وكما قال شباب وصبايا الحراك : كلن يعني كلن .

فلسطين ..الغائب الحاضر ، البلد المحتل ، اهله مشردين اومقموعين سواء من الانظمة ام من اسرائيل . قضية الامة التي تاجر بها الحكام العرب حتى الفلسطينيون منهم ثم باعوها مقابل البقاء على كراسيهم ولم تنساها غالبية الشعوب العربية بالرغم من مآسيها . بها سلطة بلا سلطة ، وحماس نسيت الكفاح عندما استلمت السلطة . لم يبقى يناضل الا اهلها بكل مايستطيعون من وسائل متاحة وهم خلاقون في ذلك .

اسرائيل .. كتلة مكثفة من الحضارة الغربية تحتل اراضي الفلسطينين بذريعة حق يعتمد على اساطير قديمة ، تعتمد على قوة عسكرية وسلاح حديث جدا ودعم غربي/ امريكي بالدرجة الاولى / وتمارس القمع والتمييز العنصري غير آبهة باي معايير انسانية اخلاقية اوحتى بقرارات امم متحدة او مطالبات حقوق الانسان .

هذه بعض الوقائع من عالمنا القبيح المرعب الذي يزداد بشاعة وقتامة ويزيد فيه جشع الرأسماليين وفساد الفاسدين ويتم التعدي على الطبيعة والارض بدون التفكير في الاجيال القادمة . عالم وحشي تاكل فيه السمكة الكبيرة السمكة الاصغر ، عالم يزيد فيه السواد ويقل الخضار ، وللاسف فان اكثر البلدان تخلفا وتراجعا واستبدادا وفسادا هي البلدان العربية والبعض من الافريقية . ولكن لابد من الامل في موجة اخرى من ربيع يقوم فيه الاصغر سنا من النساء و الرجال بثورة على الواقع بحاضره وماضيه .






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
طارق حجي مفكر علماني تنويري في حوار حول الحداثة والاسلام السياسي والتنمية وحقوق المرأة في بلداننا
رشيد اسماعيل الناشط العمالي والشيوعي في حوار حول تجربة الحزب الشيوعي العراقي - القيادة المركزية


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- عالم قبيح مرعب 1
- آيا صوفيا .. حبيبتي
- لا استراحة للنساء
- سيرة مدينة .. عمان في الخمسينات والستينات .. عندما كانت جميل ...
- الزمن الجميل
- وحدها شجرة الرمان .. تعرف
- طاعون كامو في زمن الكورونا
- كان ياما كان فيروس اسمه كورونا
- بعيدا عن الكورونا والسياسة
- الدكتاتوريات في زمن الكورونا
- ربيع الشعوب وخريف الانظمة
- اعلان عن جريمة
- العرب والتخلف
- المساواة في الميراث
- وايران ايضا
- نحن وتركيا وايران


المزيد.....




- #ملحوظة_لغزيوي: ليست مجرد أناشيد !
- شمال غرب سوريا الخاضع لسيطرة المعارضة يكتوي بنار انهيار اللي ...
- رونالدو يتجاوز حاجز الـ 800 هدف في مسيرته الكروية
- وزير خارجية الهند يعلق على حالة العلاقات مع الصين
- وزير خارجية أوكرانيا: -حزمة من ثلاثة اتجاهات لكبح روسيا-
- طائرة تصطدم بطائر قبل هبوطها في مطار إسلام آباد
- رئيس قرغيزستان: مستعد للاستقالة إذا ثبت وقوع تزوير في الانتخ ...
- الجيش الإسرائيلي يعلن مقتل منفذ عملية دهس أم الفحم
- السلفادور.. مقتل 3 أشخاص بتحطم طائرة عسكرية بينهم نجل وزير ا ...
- رويترز عن اثنين من المسؤولين: جولة مباحثات إيران النووية تخت ...


المزيد.....

- الملك محمد السادس ابن الحسن العلوي . هشام بن عبدالله العلوي ... / سعيد الوجاني
- الخطاب في الاجتماع السياسي في العراق : حوار الحكماء. / مظهر محمد صالح
- ضحايا ديكتاتورية صدام حسين / صباح يوسف ابراهيم
- حزب العمال الشيوعى المصرى ومسألة الحب الحر * / سعيد العليمى
- ملخص تنفيذي لدراسة -واقع الحماية الاجتماعية للعمال أثر الانه ... / سعيد عيسى
- إعادة إنتاج الهياكل والنُّظُم الاجتماعية في لبنان، من الماضي ... / حنين نزال
- خيار واحد لا غير: زوال النظام الرأسمالي أو زوال البشرية / صالح محمود
- جريدة طريق الثورة، العدد 49، نوفمبر-ديسمبر2018 / حزب الكادحين
- أخف الضررين / يوسف حاجي
- العدالة الانتقالية والتنمية المستدامة وسيلة لتحقيق الأمن الم ... / سيف ضياء


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - زياد ملكوش - عالم قبيح مرعب 2