أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - سيرة ذاتية - رائد الحواري - مكونات الهوية الوطنية الفلسطينية في السيرة الذاتية ناهض زقوت














المزيد.....

مكونات الهوية الوطنية الفلسطينية في السيرة الذاتية ناهض زقوت


رائد الحواري

الحوار المتمدن-العدد: 6767 - 2020 / 12 / 21 - 19:56
المحور: سيرة ذاتية
    


السيرة واهميتها في كتاب
مكونات الهوية الوطنية الفلسطينية في السيرة الذاتية
ناهض زقوت
أدب السيرة له حضوره في الساحة الأدبية، وقد اتجه العديد من الكتاب نحو ادب السيرة، لكن في السيرة الفلسطينية لها أهمية أخرى تمثل في تثبيتها للهوية الوطنية الفلسطينية، التي يعمل المحتل على محوها وإزالتها، من هنا يحاول "نهاض زقوت" تبيان أهمية أدب السيرة، وهو يأخذ سير الأديب الفلسطيني "إحسان عباس" نموذجا، موضحا المحطات المفصلية التي جاءت في السيرة المتعلقة بفلسطينية الفلسطيني: "...وهذا ما يؤكد أنه كتبها ليس بهدف إبراز ذاته على المستوى الفردي إنما على المستوى الجمعي" ص 18.
إذن أدب السيرة فلسطينا له أهمية أدبية وأهمية تاريخية وأهمية في توثيقية في الصراع الذي يخوضه الفلسطيني ضد الاحتلال الاستيطاني، والكاتب يقدم مقاربة بين السيرة الذاتية التاريخ الشفوي، وبما أن الذاكرة الفلسطينية زاخرة بالعديد من الروايات الشفوية، فإن كتابة السير تثبت/تكشف الظلم والمأساة والمقاومة التي أبداها: " ...أصبح الفلسطينيون مسكونين بإبراز هويتهم الوطنية والحضارية والتاريخية والتراثية، في محاولة لإثبات الوجود الجمعي في المكان/فلسطين" ص39.
وبما أننا نتحدث عن أدب، فإن الأدباء لم يظهروا/يتكونوا من فراغ، بل من المجهود (الجمعي) للشعب، الكاتب يأخذ شواهد من سيرة "إحسان عباس" يؤكد على أن الأدباء والمثقفين في فلسطين تكونوا في ظروف استثنائية: "تميزت القرى الفلسطينية بسمة نادرة في العرف التعليمي، إذ كانت لا تنتظر قيام الحكومة ببناء المدارس بل كانوا يبادرون لبناء المدرسة بجمع التبرعات من أنفسهم حرصا على مستقبل أبنائهم، ورؤيتهم لتقاعس حكومة الانتداب على القيام بدورها تجاه تعليم أبناء القرى" ص49.
علاقة الفلسطيني بالمكان علاقة استثنائية، فهو يعتبره جزء من تكوينه الوطنية والوجودي والحضاري والثقافي، عندما يأتي ذكر اسم قرية ما في السيرة فإن هذا مؤشر على تمسك الفلسطيني بالمكان، وعلى أنه هذا المكان كان مترع بالحياة الاجتماعية، بعد أن لدغت الأفعى "أحمد الريشان" ولدعم وجود علاج طبي، كان يتم التعامل معه بهذا الشكل: "...لم يجدوا سوى اللجوء إلى الشيخ الصوفي يونس، فاستدعى من قرية إجزم، فجاء ومعه مريدوه وقضوا الوقت كله يضربون بالصنوج، لئلا ينام الملدوغ، فإنه إذا نام سرى السم في عروقه حتى يصل القلب" ص55.
ويحدثنا عن الانجليز ودورهم القذر في فلسطين من خلال هذا المشهد: "...وصلت الساحة العامة، فوجدت غريقا من الجند قد اصطفوا في صفين وكان على أن أمر بينهما، فكان الجندي على اليمين يضربني بقضبته فيتلقاني جندي على اليسار فيضربني بقضته أيضا، ... وكنت كالكرة يتبادلها صفان من الجنود حتى وصلت نهاية الصفين" ص76، بهذا الشكل أكد الباحث أهمية السيرة أدبيا ووطنيا، فهو بهذه الدراسة استطاع ان يؤكد على ان أدب السيرة مهم وضروري لنا في فلسطين، لأنه يمثل أحدى اشكال الصراع مع المحتل ويثبت الهوية الوطنية الفلسطينية.
الكتاب من منشورات وزارة الثقافة الفلسطينية، الطبعة الاولى 2020




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,241,734,407
- السعيد عبد الغني إلى خليل حاوي
- السرد الشعبي في رواية حارة القطط نبيل العريني
- حضور المرأة في قصيدة -ما زلت تحلم- كميل أبو حنيش
- كميل أبو حنيش الحلقة السابعة -خبر عاجل
- حرية الشخصيات في رواية -ولو بعد حين أو موت مؤجل- بسام أبو شا ...
- -امرأةٌ كانتْ عتمةْ- سمير التميمي
- لسجن مذاق آخر أسامة الأشقر
- نذر مفلح --إلى أمي
- حضور المكان في مجموعة -ذاكرة المخيم- نبيل العريني
- التماثل والاختلاف في قصيدة -أنا لستُ يوسفَ- كميل أبو حنيش
- مجموعة -ذاكرة المخيم- نبيل العربي
- الواقع والقصيدة -غزالة في بلاد الشمال- كميل أبو حنيش
- -سلاح أبيض- سامر كحل
- الكتابة والسجن الحلقة الخامسة -مكتبتي المتنقّلة- كميل أبو حن ...
- رواية نساء وبلاء رنين دراغمة
- رواية الخرزة منذر مفلح
- قصة زغرودة ودماء تحذّر من المفرقعات
- رواية -سكان كوكب لامور- أماني الجنيدي.
- الكتابة والسجن الحلقة الرابعة أكتب... كرسائل البحر كميل أبو ...
- إسراء عرفات بورتريه لامرأة غائبة


المزيد.....




- فريدوم هاوس: الهند -تتآكل- ديمقراطيتها، وتونس -الحرة- وحيدة ...
- باشينيان يناقش مع وزير الخارجية الأمريكي قره باغ والعلاقات
- السنغال.. ارتفاع حصيلة الصدامات إلى 4 قتلى
- بريطانيا.. الأمير فيليب يعود إلى المستشفى بعد إجرائه جراحة ب ...
- سيناتور يعرقل إقرار تعيين مدير CIA في محاولة للضغط على بايدن ...
- نشوب حريق داخل سفينة روسية على متنها 30 صيادا في بحر اليابان ...
- التشيك ترحل مواطنين أوكرانيين للولايات المتحدة يتهمان بغسل أ ...
- وكالة: سائح ياباني سيتوجه للمحطة الفضائية الدولية على متن صا ...
- وزير خارجية أيرلندا يلتقي مع الرئيس الإيراني بشأن الاتفاق ال ...
- فرنسا ترحب بالاتفاق بين الاتحاد الأوروبي وواشنطن على خلفية ا ...


المزيد.....

- الناس في صعيد مصر: ذكريات الطفولة / أيمن زهري
- يوميات الحرب والحب والخوف / حسين علي الحمداني
- ادمان السياسة - سيرة من القومية للماركسية للديمقراطية / جورج كتن
- بصراحة.. لا غير.. / وديع العبيدي
- تروبادورالثورة الدائمة بشير السباعى - تشماويون وتروتسكيون / سعيد العليمى
- ذكريات المناضل فاروق مصطفى رسول / فاروق مصطفى
- قراءة في كتاب -مذكرات نصير الجادرجي- / عبد الأمير رحيمة العبود
- سيرة ذاتية فكرية / سمير امين
- صدی-;- السنين في ذاكرة شيوعي عراقي مخضرم / زكي خيري
- صدى السنين في كتابات شيوعي عراقي مخضرم / زكي خيري, اعداد سعاد خيري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - سيرة ذاتية - رائد الحواري - مكونات الهوية الوطنية الفلسطينية في السيرة الذاتية ناهض زقوت