أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الحركة العمالية والنقابية - بشير الحامدي - مأزق بيروقراطية الاتحاد العام التونسي للشغل الآن





المزيد.....

مأزق بيروقراطية الاتحاد العام التونسي للشغل الآن


بشير الحامدي

الحوار المتمدن-العدد: 6751 - 2020 / 12 / 3 - 22:17
المحور: الحركة العمالية والنقابية
    


تمر بيروقراطية الاتحاد العام التونسي للشغل الآن ـ في هذا الطور من الانتقال الديمقراطي ـ بوضع هو نتيجة للفشل الذي قادت إليه استراتيجياتها العامة للفعل النقابي التي تبنتها ونفذتها في العشر سنوات الأخيرة فهي اليوم تواجه من جهة حركة اجتماعية تتجاوزها بارتباط هذه الحركة بفاعليها وبحقوقهم قطاعيا ومحليا وبنبذها لهذه البيروقراطية وإعلان عدم ثقتها بها وعدم تمثيلها أو التفاوض باسمها حتى ولو أن هذا المسار في بدايته والشواهد على ذلك عديدة ومن جهة أخرى طبقة مهيمنة بدأت تتخلى عن اعتبار هذه البيروقراطية شريكا يعتمد عليه كما في السابق وسيطا بينها وبين الحركة الاجتماعية والشغالين بصفة عامة.
مأزق البيروقراطية النقابية هذا لم يأت من فراغ إنه نتيجة حتمية تراكمت عبر السنوات ونتجت عن ارتباط هذه البيروقراطية بسياسات الفوق الفاسد وتخليها عن مطالب الأغلبية التي كثيرا ما وقفت ضدها وعادتها وأجرت الاتفاقات المذلة الهزيلة باسمها.
مثل هذا الكلام قلناه سابقا بإعلاننا أكثر من مرة [(2016 مثلا)...الاتحاد العام التونسي للشغل اليوم ليس أكثر من جهاز ضبط وترويض لتمرير سياسات الانتقال الديمقراطي. لقد سقطت كل الاستراتيجيات التي ترى في الاتحاد هيئة يمكن أن تستقل عن الدولة أو يمكن أن تدفع في اتجاه التغيير الجذري أو تساهم فيه من موقع متقدم. الاتحاد لم يعد اتحاد 1978 اتحاد الإضراب العام لقد تغيرت قياداته وباعت كل شيء ارتبطت بالأعراف والدولة ... لقد تغير كل شيء في الاتحاد العام التونسي للشغل منذ 2010 وتوضح ذلك اليوم بشكل لا لبس فيه وهو ما يجعل مسألة استقلال منتسبي هذه المنظمة التنظيمي والسياسي مطروح عليهم بشدة كما الاستقلال عن البيروقراطيات جميعا . لقد صار الوضع مهيئا لظهور حركات مقاومة من خارج هذه الأطر البيروقراطية وسيتعزز هذا الميل أكثر فأكثر في المستقبل . قد تكون الأوضاع تتقدم في اتجاه افراز هذه الحركات على المدى المتوسط فاليأس من الأحزاب والنقابات وسياسات الانتقال الديمقراطي سيقود طيفا واسعا من الجماهير التي في قاع السلم الطبقي مع فئات واسعة من المنتجين والشغالين الذين ستتدهور أوضاعهم أكثر فأكثر في الأشهر والسنوات القادمة إلى الاستقلال عن بيروقراطيات النظام التي في السلطة والتي في المعارضة والمقاومة من موقع مستقل. هذا هو الطريق الذي سيفرضه فشل كل سياسات الانتقال الديمقراطي الطريق الذي عبره ستعود الأغلبية إلى المقاومة على القاعدة الطبقية مستقلة تنظيميا وسياسيا عن النظام وأجهزته... المعركة طبقية وسوف لن تبقى إلى ما لا نهاية مموهة ... سيفضى فشل السياسات الحالية إلى موجة جديدة من المعارك ...والأوضاع في تونس ليست بعيدة عما كانت عليه الأوضاع قبل سنوات في اليونان وهي تنضج في ذلك الاتجاه ولكن المؤكد أن المآلات لن تكون هي نفسها وخبرة السنوات من 2010 إلى هناك لن تكون غائبة أيضا."]
ــــــــــــــــــ
03 ديسمبر 2020




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,229,179,047
- مبادرة الخروج من الأزمة... لقيادة إ.ع.ت .ش: محاولة يائسة لاس ...
- أزمة الفوق الفاسد وحدها لا تصنع التغيير الجذري
- لا مقاومة جذرية دون شبكة مقاومات ودفاع ذاتي في المحليات على ...
- اعتصام الكامور: استنتاجات مختصرة
- كرة القدم -طقس- لتجييش الجماهير والهدف دائما إضفاء -الشرعيات ...
- في تونس في ما تختلف قوى وأحزاب الفوق الفاسد وشخصياته السياسي ...
- تونس: حقيقة معارضى تحوير الفصل 20 من قانون اتحاد الشغل؟
- تونس أين تتجه الأوضاع بعد استقالة إلياس الفخفاخ من رئاسة ال ...
- حركة النهضة في تونس لا تسقط إلا بسقوط الانتقال الديمقراطي
- لمن لا يرون سوى القلعة: انتبهوا قليلا للعنكبوت المعشش داخلها
- أقوال ناظم الحصري أياما قبل أن يفقد عينه الثانية
- المعركة حول الشرعية والترتيب للطور القادم من الانتقال الديمق ...
- إلى أين تتجه الأوضاع السياسية في تونس في الأشهر القادمة: توا ...
- لا مشروع جذري للمقاومة دون شبكة مقاومات ودفاع ذاتي في المحلي ...
- كورونا الطبقية
- كيف ستواجه الأغلبية عالم ما بعد كورونا
- -كورونا- الشجرة التي تخفي الغابة
- لنخرج أمام منازلنا ومن على الشرفات لنقول بالصوت العالي -نفذو ...
- هل ستسقط مع وباء كورونا فكرة -ليموت البشر وليحيا الاقتصاد-؟
- لماذا نشر ذئاب السوق corona virus وماذا يُعِدُّون لمستقبل ال ...


المزيد.....




- عمر وأحمد ومحمد.. 3 أطباء جدد ينضمون لشهداء الفريق الطبي بكو ...
- اميركا وديمقراطية التوحش والاجرام
- كوريا الجنوبية تبدأ اليوم تطعيم العاملين بالقطاع الصحى بلقاح ...
- شاهد: مظاهرات للحوثيين في صنعاء احتجاجا على الحصار المفروض ع ...
- AITUC Solidarity Statement in support to the workers of Hein ...
- لبنان: وقفة احتجاجية للمودعين في البنوك للمطالبة بأموالهم ال ...
- احياء الذكرى الـ56 وفاة الشيخ المهاجر العاملي
- سؤال كتابي حول ارتفاع منسوب الاحتقان الاجتماعي بمديرية الأدو ...
- ميليشيا إثيوبة تتوغل في أراضي السودان: سلبت محصول الذرة وقطع ...
- WFTU militant agenda – March


المزيد.....

- تطور الحركة النقابية في المغرب بين 1919-1942 / عادل امليلح
- دور الاتحاد العام التونسي للشغل في الثورة وفي الانتقال الديم ... / خميس بن محمد عرفاوي
- كيف تحولت مختبرات الأدوية إلى آلة لصنع المال وما هي آليات تح ... / المناضل-ة
- النقابية (syndicalisme) في قاموس الحركات الاجتماعية / صوفي بيرو
- تجربة الحزب الشيوعي في الحركة النقابية / تاج السر عثمان
- ما الذي لا ينبغي تمثله من الحركة العمالية الألمانية / فلاديمير لينين
- كتاب خصوصية نشأة وتطور الطبقة العاملة السودانية / تاج السر عثمان
- من تاريخ الحركة النقابية العربية الفلسطينية:مؤتمر العمال الع ... / جهاد عقل
- كارل ماركس والنّقابات(1) تأليف دافيد ريازانوف(2) / ابراهيم العثماني
- الحركة العمالية المصرية في التسعينات / هالة شكرالله


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الحركة العمالية والنقابية - بشير الحامدي - مأزق بيروقراطية الاتحاد العام التونسي للشغل الآن