أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - آدم الحسن - البداية من القمة ( 5 )














المزيد.....

البداية من القمة ( 5 )


آدم الحسن

الحوار المتمدن-العدد: 6748 - 2020 / 11 / 30 - 21:44
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


عند تناول الشأن الصيني نجد أن من بين الأسئلة التي تطرح نفسها بقوة سؤال في غاية الأهمية هو :

ما هي النتائج المترتبة على الصعيد العالمي جراء اغراق الصين للأسواق العالمية بالسلع متدنية الأسعار ... ؟

من بين هذه النتائج :

اولا : تراجع مسيرة الدول نحو تحرير التجارة البينية بينهم من القيود و الحواجز الجمركية و العودة لتكثيف الإجراءات الحمائية بغية الحد من تدفق السلع الصينية من الصين مباشرة الى اسواقهم او من الصين عبر دول وسيطة تقوم بتجميع او اعادة تغليف السلع الصينية و ضخها الى اسواق الدول الأخرى من جديد و كنموذج على ذلك ما عانته صناعة الدراجات الهوائية في المانيا من تدفق الدراجات الهوائية المصنعة في الصين التي بجودة تناسب السوق الألمانية و بأسعار لا يمكن منافستها بمثيلاتها المصنعة في المانيا لذلك طبقت المانيا عليها الإجراءات الحمائية للحد من تدفق هذا النوع من السلع من الصين لكن المانيا وجدت أن المشكلة لم تحل حيث لاحظت تدفق الدراجات الصينية الى المانيا بعد أن يتم اعادة تغليف اجزاءها بماركات جديدة صادرة من دول وسيطة ... !!

ثانيا : تراجع التعاون الدولي في مجالات تطوير وسائل الإنتاج من خلال الاستثمار و ذلك لتدني الجدوى الاقتصادية الناتجة عن هذا التطوير و ما سيترتب على ذلك من تراجع في وتيرة التنمية و خصوصا في البلدان النامية او الأقل تطورا تكنولوجيا .

ثالثا : تراجع دور منظمة التجارة الحرة الدولية في رسم العلاقات التجارية بين الدول .

رابعا : وضع قيود للحد من مسيرة الدول نحو العولمة الشاملة و هذا من شأنه مستقبلا تحويل مختلف اسواق الدول الى اسواق منغلقة على نفسها بدلا من أن تسير نحو تشكيل سوق عالمية واحدة مشتركة .

لكن بالمقابل ستعاني الصين من ازمة من نوع جديد لم تحدث في اي دولة من دول العالم مثيلا لها سابقا و هذه الأزمة متمثلة بالتخمة الشديدة الناتجة عن تراكم النقد الأجنبي لديها و خصوصا الكتلة الدولارية ... !!
و ستجد الصين نفسها مالكة لكم هائل من هذا النقد الأجنبي و الذي ستكون كميته في تزايد مستمر و دون توقف و ستصل الزيادة الى بضعة مليارات من الدولارات يوميا ... !!

كل المؤشرات تؤكد أن تطور الصين علميا و تكنولوجيا في كافة المجالات سيستمر في مسيرته التصاعدية مما سيفقدها الحاجة لمزيد من الاحتياطي من النقد الأجنبي الصعب أو السهل منه .

و لعدم وجود في الأفق ما يشير الى ان الصين قد تحتاج لهذا الكم الهائل من النقد الأجنبي مستقبلا لتغطية عجز محتمل في اجمالي الميزان التجاري بينها و دول العالم المختلفة , لأن ذلك سوف لن يحدث ما دامت عجلة التطور العلمي و التكنولوجي في الصين مستمرة في الدوران , ستضطر الصين للتوقف عن جمع و تكديس النقد الأجنبي و ستقوم بإبقاء حجم كتلة النقد الأجنبي في حدود معقولة .

و نتيجة لكل ذلك ستعيد الصين هيكلة اقتصادها و تحرير صرف اليوان ( عملتها الوطنية ) و الذي سيؤدي بالتأكيد الى ارتفاع كبير في قيمة اليوان الصيني امام جميع العملات الأجنبية الذي سيؤدي الى تراجع صادرات الصين من السلع لصالح استهلاكها محليا من خلال الزيادة الكبيرة في القدرة الشرائية للمواطن الصيني عند ارتفاع عملته الوطنية .....
عندها ستدخل الصين مرحلة الرفاهية و تغادر مرحلة التنمية .

(( يتبع ))




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,153,860,421
- البداية من القمة ( 4 )
- البداية من القمة ( 3 )
- البداية من القمة ( 2 )
- البداية من القمة ( 1 )
- شتائم ظالمة و غير منصفة بحق الشعب العراقي .... !!
- اغنية للأمل
- التحالف المدني الديمقراطي و الخارطة السياسية للعراق بعد الان ...
- العلمانية و الدولة المدنية نقيضان لا يتعايشان .... !!
- ما بين مقتل القذافي و اعتقال صدام خوف همجي .... !!
- تحية للمعتصمين في ول ستريت ... !!
- هل فات موعد قطار الحل السلمي للأزمة السورية .... !!
- ماذا يلوح في افق الأزمة السورية ... !!
- سوريا وطن يشيده البعث بجماجم و دماء ابناء سوريا ... !!
- الطريق الى قندهار يبدأ بخطوة واحدة .... !! (2 )
- الطريق الى قندهار يبدأ بخطوة واحدة .... !! (1)
- هل المحاصصة مشكلة ام هي الحل .... ؟؟ ( 4 )
- هل المحاصصة مشكلة ام هي الحل .... ؟؟ ( 3 )
- هل المحاصصة مشكلة ام هي الحل .... ؟؟ ( 2 )
- هل المحاصصة مشكلة ام هي الحل .... ؟؟ (1)
- كيف تأسست القائمة العراقية بنسختها الجديدة ... ؟؟


المزيد.....




- إغلاق جميع السجون الفيدرالية في الولايات المتحدة مؤقتاً تزام ...
- شاهد.. متزلج يوثق بالكاميرا لحظة نجاته بأعجوبة من انهيار جلي ...
- الكويت.. مغادرة 83 ألف وافد خلال 3 أشهر
- بحار ناج من غرق سفينة الشحن في تركيا يروي سبب الحادث
- مقتل 4 شرطة وفقدان خامس بهجوم مسلح في نيجيريا
- لتأمين المواطنين وحماية المرافق الحيوية... السودان يرسل تعزي ...
- اسألوا داعمي صدام حسين... ظريف يعلق على خطوة أمريكية جديدة ف ...
- السعودية تعلن إصابة 3 مواطنين جراء إطلاق -أنصار الله- مقذوف ...
- لماذا احتفت الخارجية الإسرائيلية بمواطن سعودي
- قبل أيام من تنصيب بايدن... إسرائيل تقر بناء 800 وحدة استيطان ...


المزيد.....

- تاريخ الشرق الأوسط-تأليف بيتر مانسفيلد-ترجمة عبدالجواد سيد / عبدالجواد سيد
- كتاب أساطير الدين والسياسة / عبدالجواد سيد
- الكتاب الثاني- الهجرة المغاربية والعنصرية في بلدان الاتحاد ا ... / كاظم حبيب
- قصة حياتي / مهدي مكية
- إدمان السياسة - سيرة من القومية للماركسية للديمقراطية / جورج كتن
- مبادئ فلسفة القانون / زهير الخويلدي
- إنجلز، مؤلف مشارك للمفهوم المادي للتاريخ / خوسيه ويلموويكي
- جريدة طريق الثّورة - العدد 14 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة - العدد 19 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة - العدد 15 / حزب الكادحين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - آدم الحسن - البداية من القمة ( 5 )