أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - حيدر خليل محمد - الحذر من مكائد الاحزاب الإسلامية














المزيد.....

الحذر من مكائد الاحزاب الإسلامية


حيدر خليل محمد

الحوار المتمدن-العدد: 6697 - 2020 / 10 / 7 - 17:20
المحور: الثورات والانتفاضات الجماهيرية
    


نجحت الاحزاب الإسلامية في نصب مكيدة وفخ للشباب الثائرين في كربلاء .
كلنا يعلم ان الاحزاب الإسلامية ومنذ بدأ الإحتجاجات كانت تكيل التهم للمحتجين ، كانت تتهمهم في البداية بأن هؤلاء مجموعة من العملاء وابناء السفارات خرجوا ضد السلطة السياسية، وتطورت التهم شيئا فشيئا لتصبح بأن هؤلاء المحتجين خمارين وجعلوا من خيامهم بيوتٍ للدعارة وتعاطي المخدرات ، لإسقاط شرعية الاحتجاجات مجتمعيا ، لأن جميع اطياف الشعب العراقي كانوا يدعمون توجهات المحتجين للمطالبة بالعدالة الاجتماعية ومحاربة الفساد .

لكن ما حدث الأمس الثلاثاء 6/10/2020 في كربلاء هو مخطط له بأمتياز ، وتخطيط كبير ومحنك لإيهام الناس وخداعهم ، قبل يوم من هذه الحادثة خرج موكب للفصائل وهذا من ضمن المخطط ولاضفاء شرعية على موكبهم رحبت بهم العتبة ترحيبا كبيرا ، ليكون ذا مقبولية عند الناس.
اليوم الثاني خرج موكب شباب تشرين رفعوا صور الشهداء وكانت شعاراتهم ضد التدخل السلبي الايراني والامريكي ، فحدث مالم يكن متوقعا عند الشباب ، وهذا اكبر دليل على ان هؤلاء الشباب غير مدفوعين من جهات خارجية كما الفصائل المسلحة.

وبعد الاعتداء عليهم من قبل القوات الأمنية بطبيعة الحال لهذا الفعل كان رد فعل ، سارت الأمور كما هو مخططٍ له من قبل الأحزاب الإسلامية.

بعد ساعات قليلة من الحادثة وكأن بيانات الاحزاب وزعماء الفصائل المسلحة كانت جاهزة ، وأتهموا الشباب هذه المرة بالمنحرفين عقائديا وأنهم لم يحترموا قدسية المكان ولا قدسية الشعيرة ، لتحريك عواطف ومشاعر جموع الزائرين والعراقيين ضد المحتجين ، استطاعوا هذه المرة من كسب غالبية الجمهور ، بالاضافة الى ذلك استطاعوا بخطتهم هذه من اضفاء الشرعية على قتل المتظاهرين والناشطين ، لذلك كان اختيارهم للزمان والمكان الصحيحين لضرب المحتجين .

كان جُل هم الاحزاب الإسلامية هو اسقاط شرعية المحتجين مجتمعيا لم ينجحوا في الكثير من محاولاتهم السابقة ، لكنهم نجحوا في كربلاء الامس .

على المحتجين أن يكونوا اكثر وعيا وان يهدئوا في هذه الفترة حتى تنكشف وتنجلي الامور .




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,227,732,733
- في الذكرى الاولى لانتفاضة تشرين في العراق/ الجزء الثالث
- في الذكرى الاولى لانتفاضة تشرين في العراق / الجزء الثاني
- في الذكرى الاولى لانتفاضة تشرين في العراق
- حرية الرأي والتعبير في خانقين الى أين !؟
- تنامي ظاهرة تجارة المخدرات في العراق دون ردع
- الفتوحات الإسلامية والغربية فرق التسميات فقط
- قبل ان يضيع خانقين
- ثقافة الاختلاف
- جريمة سياسية وليست جنائية
- فوبيا الاحزاب في العراق
- المخدوعين بإسم الدين
- ثورة تشرين في العراق مالها وما عليها
- خانقين اصبحت فريسة الاحزاب الاسلامية


المزيد.....




- طلاب الاشتراكي بالخارج يدين التعسفات التي يتعرض لها الطلاب ا ...
- الآلاف من أنصار الحراك الشعبي يحتشدون في شوارع العاصمة الجزا ...
- شاهد تطورات الناصرية.. مقتل 3 متظاهرين في الاحتجاجات
- مراسل العالم: مقتل 3 وإصابة 90 آخرين جراء اشتباكات بين القوا ...
- ألمانيا ـ الحكم بالسجن على مسؤول بحزب العمال الكردستاني المح ...
- العراق.. مقتل متظاهرين اثنين وإصابة العشرات في اشتباكات مع ا ...
- العراق.. مقتل متظاهرين اثنين وإصابة العشرات في اشتباكات مع ا ...
- آلاف المتظاهرين يحتشدون في شوارع العاصمة الجزائرية
- الآلاف من أنصار الحراك الشعبي يحتشدون في شوارع العاصمة الجزا ...
- العراق.. 8 جرحى بصفوف قوى الأمن والمتظاهرين في مواجهات ذي قا ...


المزيد.....

- الحركة الاجتماعية بين التغيير السلمي وراديكالية الثورة / زهير الخويلدي
- النظرية والتطبيق عند عمونيال كانط / زهير الخويلدي
- فتيات عدن في مواجهة الاستعمار البريطاني / عيبان محمد السامعي
- أسباب ثورة 14 تموز 1958، (الوضع قبل الثورة)* / عبدالخالق حسين
- دفاعا عن الماركسية - ليون تروتسكي - الجزء الثاني / احمد حسن
- دفاعا عن الماركسية - ليون تروتسكي - مقدمة جوروج نوفاك / احمد حسن
- من تدويناتي بالفيسبوك / صلاح الدين محسن
- صفحات من كتاب سجين الشعبة الخامسة / محمد السعدي
- مع الثورة خطوة بخطوة / صلاح الدين محسن
- رسالة حب إلى الثورة اللبنانية / محمد علي مقلد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - حيدر خليل محمد - الحذر من مكائد الاحزاب الإسلامية