أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - أحمد كعودي - فرنسا و-الميكرونا-لتمرير قانون التقاعد .















المزيد.....

فرنسا و-الميكرونا-لتمرير قانون التقاعد .


أحمد كعودي

الحوار المتمدن-العدد: 6505 - 2020 / 3 / 3 - 03:21
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


"الماكرونافيروس"تشعل مظاهرات في فرنسا.
في الوقت الذي ينشغل فيه المواطنون الفرنسيون بخطورة انشار"فيروس" كورونا ، والاجراءات الوقائية الاحترازية ، التي اتخذتها حكومتهم لمحاصرة "الوباء"،أوالحد من تمدده في المحاظات الفرنسية ؛ يفاجأ الوزير الأول " إدوار فيليب"، عشية السبت الماضي ، بعد اجتماع المجلس الحكومي ، والذي كان جدوله مخصصا ، حسب ما سرب لوسائل ، الإعلام حدث موضوع الساعة : كتداعيات "الكورولا" تطوراته ، أماكن تسجيل حالات الاصابة ، جديد ما أنجزته المختبرات الطبية المحلية، يختار رئيس الحكومة التوقيت غير المناسب لتمرير ما يعتبره "الماكرونيون" إصلاحا ويعده أكثر من نصف الشعب الفرنسي إجهازا عن حق من الحقوق الاجتماعية، إن لم يكن أفضلها على الاطلاق - خاضت ؛ من أجله الطبقة العاملة ،وقواها التقدمية صراعا طويلا ، من أجل انتزاعة من البورجوازية الفرنسية مكسب ليس من السهل أن تعيد أية حكومة النظر في مقتضايته ،وقد سبق لألن جوبي سنة 1989 حاول الاقتراب من "عش الدبوز " فكان أن اهتزت فرنسا عن بكرة أبيها ،تراجع وفشل "جوبي"في الاصلاح عجل بنهاية حياته السياسية ؛فهل سيعيد إدوار فيليب نفس سيناريو" آلان جوبي ؟
تعمد الوزير الأول بتصريحاته أمام النواب على وضع معارضيه أمام الأمر الواقع تجنبا "لوجع الرأس"، وبالأخص فريق" فرنسا الأبية"L.F.I بترحيل قانون التقاعد إلى الحكومة من أجل تنفيذه ومن الأكيد أن يرفض نظام التقاعد حين يوضع ،أمام مجلس الشيوخ le Senat والذي تركيبته السياسية ليست في صالح الرئيس ماكرون ،قرار استعمال إدوار فيليب غير مفكر فيه وبالأخص في ظل لاحتقان السياسي الذي تعرفه اليلاد ،والذي ترجم منذ سنتين بظهور ظاهرة السترات الصفراء ،وطريقة التعنيف الذي تعرض لها المحتجون أنذاك على يد القوات الأمنية واتهام مدعمي السترات الصفراء حينها وزير الداخلية "كاستنر") ومحافظ أمن باريس (باريس بالإجهاز على أبسط الحقوق المدنية .
الفصل من الدستور49/ 3 الذي أشعل النار في الهشيم في هذا المناخ الذي هبطت فيه درجة الحرارة إلى مادون الخمسة تحت الصفر في فرنسا، يخول لرئيس الحكومة إصدار قانون دون المرور أحيانا بالجمعية العامة (القانون الذي استعملته الجمهورية الفرنسية ، 51مرة منذ "ريمون بار، "إلى "دومنيك دولبان" –، ويتعلق الأمر هنا باستعمال الفصل المذكور ؛ لاستعماله في مشروع نظام التقاعد-، موضوع الجدل بين الحكومة وأغلبية شرائح المجتمع الفرنسي؛ يمينها ويسارها.
استراتيجيةالمعارضة لمواجهة الحكومة
في فرنسا يرى المعارضون للسياسية الماكرونية، أن اختيار التوقيت لتبني الحكومة لمنظومة التقاعد الجديدة له أهميته ،أولا ؛ أن فرنسا على بعد أسبوعيين من الانتخابات البلدية وبناءا على تدني" شعبية" الرئيس "مانويل ماكرون" في استطلاعات الرأي العام ، من المرجح أن يكتسح معارضوه معظم البلديات ، ويتعلق الأمر بالجبهة الشعبية وفريقا: اليسار:(فرنساالأبية(17,نائبا)والحزب الشيوعي الفرنسي والخضر).

ثانيا: تجنب رئيس الحكومة وضع المشروع للتصويت،خشية، من عدم تصويت نواب اليمين ذاتهم عليه ، القانون والمقصود بهم فريق "الجمهورين " الذين لهم 98 نائبا و"الرابطة الثورية" 104 « L.R » مقعدا وحزب الموديم Modeme لهذا لجأ الوزير الأول؛ لأقصر الحلول مستعملا الفصل 49/3 ،لدستور عام 1958 ،تجنبا للمفاجأة وإسقاط الحكومة ولهذا ، "وظف إدوار فيليب" داء "كورونا" سياسيا ؛للحد على ما يعتقده اكتساح المعارضين لمقاعد المجالس البلديةالمزعم ، إجرارؤها منتصف مارس الحالي،اجراءات، تبدو ظاهريا احترازية للحيلولة دون انتقال عدوى الإصابات إلى المواطنين في أماكن التجمعات الكبيرة ولهذا منعت التجمعات الذي يزيد عددها أفرادها على 5000شخص في حين لا ينطبق الاجراء على ملاعب كرة القدم وهذا في نظرنا ما يثير الاغتراب ،منع مس ، مارطون باريس ليوم الأحد وكرنفالا ... ، الهدف غير المصرح به ؛ هو تنفيذ حكومة إدوار فيليب للقرار ،من أجل قطع الطريق على الداعين لسحبه جملة وتفصيلا ،أو طرحه على الاستفتاء الشعبي ولهذا يعتبر مشروع إقرار نظام التقاعد أوسحبه اختبارا سياسبا لكل من المولاة والمعارضة ، في تبريره لاستعمال القانون المذكور ذكر في قبة البرلمان أن المسوؤلية واستيفاء المشروع لمدة النقاش تدفه لإخراج القانون من الغرف المغلقة _ ثلاثة عشر يوما رأوها كافية منسوبو فريق حزب "الجمهورية إلى الأمام" L.R.E.M، لحسم حكومة " إدوار فيليب" ألقى تصريحه ، عن قانون التقاعد ، أمام من حضر من النواب ، و في غياب الكثير من رؤساء الفرق عن الجلسة لأن اليوم يوم عطلة ؛ على سبيل المثال؛ غياب ميلانشو عن الجلسة لانشغاله على ما يبدو بإدارته لحملة الاتخابات البلدية المقرر إجراؤها 15آذار/ مارس الحالي، بالرغم من دوام ثلاث نواب من فريق" فرنسا الأبية"،لمتابعة أشغال الجلسة ، رفض رئيس مجلس النواب إعطاء الكلمة لممثلي فريق "فرنسا الأبية "، للتعقيب على قرار رئيس قصر حكومة "ماتنيون" إعلان عن القرار كان كافيا في نظر الكثبر من المراقبن لإشعال موجة الاحتجاجات في معظم الجهات الفرنسبة ، إالتصريح الحكومي ليوم السبت آثار غضب الشارع الفرنسي ، الرد أتى سريعا إذ دعت أغلبيات النقابات الشعب الفرنسي الكوفدرالية العامة للشغل C.G.T إلى التعبة والنزول إلى الشارع؛ للتظاهر والاحتجاجات ومن المتوقع أن تشهد البلاد ، يوم غد الثلاثاء حشودا عارمة من المحتجين ،من جهة على القانون السيء الذكر ومن جهة أخرى احتجاجا على إساءة قصر" بوربون استعمال الفصل 49/3 ، في ذات الوقت خاطب رئيس فريق "فرنسا الأبية" L.F.I "جون لوك ميلانشو"، عبر وسائل الإعلام إلى التظاهر و الاحتجاج على ما اعتبره "ميلانشو" شططا في استعمال السلطة لتمرير "إدوار فيليب" ما عجز عن تمريره في المؤسسات الدستورية للتذكير، ف63 % ،من المواطنين حسب استطلاعات الرأي العام ترفض مشروع القانون وحده حزب "مانويل ماكرون "الجمهورية إلى الأمام"L .R.E.M يعتبره إصلاحيا ومجاريا لنظام التقاعد العالمي وتعتبره المعارضة اليسارية إدماج مكتسب التقاعد على يد ماكرون بإدماجه في منظومةالعولمةالرسمالية تلبية وخدمة لطبقة البورجوازية الفرنسية التي وضعته على رأس هرم السلطة فهل سيلبي المواطنون الفرنسبة نداء النقابات للنزول إلى الشارع للحفاظ على قانون التقاعد المعمول به ؟ وهل سيقطع الرأي العام الفرنسي مع السياسة النيو ليبرالية التي يتبعها الرئيس الفرنسي، بالعقاب الانتخابي في محطة استحقاقات خمسة عشر مارس/ آذار؟.

الا



#أحمد_كعودي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- ماذا تخفي زيارة -رابطة علماء المسلمين -للهولوكست-وما علاقة ذ ...
- هل تكفي غضبة الرئيس الفرنسي على إثر استفزاز الشرطة الإسرائيل ...
- هل سيلقى خطاب الرئيس اللبناني تفاعلا مع الشارع اللبناني المن ...
- عن الجبهة التقدمية للأحزاب العربية؛الرهانات ،التحديات ومتطلب ...
- الطفلة السويدية التي صدح صوتها في منبر الجمعية العامة للأمم ...
- اليسار الأردني، يبدع في صيغ الاحتجاج ضد صفقة القرن:-اطفي سيا ...
- -يوروفيجن - بتوابل إسرائيلية ؛ خلفية الهدف وجدل المقاطعة.
- من يقف وراء الهجوم على ناقلات النفط بميناء الفجبرة؟.
- ساعدوا الصدريات الصفراء نموذج للصراع الطبقي في بدايته أم طيف ...
- محاولة فهم قراءة الفضائيات المغربية للحراك الاجتماعي في الجز ...
- الجزائر عصية على الاختراق اﻷجنبي.
- حفيدات رائدات تحرر المرأة في منظقتنا ، يودعن الحجاب.
- هل تقايض السعودية الرئيس البشيربإخمادها الحراك الاجتماعي في ...
- -الطاعون الأسود-/ أوالإرهاب لا جغرافية له وجب استئصاله أيان ...
- دواعي انسحاب القوات الأمريكية من الأراضي السورية.
- ضربة الكونغريس الأمريكي للسلطة السعودية تربك حسابات ترامب في ...
- قضية الإعلامي جمال خاشقجي ،أهي قضية ابتزاز وتصفية حسابات ؟
- تصريحات ترامب المستفزة للنظام السعودي ورد خجول لمحمد بن سلما ...
- محاولة فهم الغضب المغربي علي التصويت السعودي لصالح أمريكا لا ...
- هل عودة الحراك الاجتماعي في الأردن إلى التحين لعام 2011؟.


المزيد.....




- -انحطاط وسخافة -.. هجوم إسرائيلي عنيف على واشنطن بسبب نيتها ...
- مجلس النواب الأمريكي يقر مساعدات لكييف بـ 61 مليار دولار
- الدفاع الروسية تعلن إسقاط مسيرتين أوكرانيتين في مقاطعة بريان ...
- بينهم قادة بارزون.. مقتل 50 من مسلحي -حركة الشباب- بعملية ع ...
- -واشنطن بوست- تكشف أسباب رفض السلطات الأوروبية مصادرة الأصول ...
- قادة إسرائيل يهاجمون توجه واشنطن لمعاقبة كتيبة تنشط بالضفة
- سيناتورة أمريكية: تخصيص 61 مليار دولار لكييف خيانة لمصالحنا ...
- الأعلام الأوكرانية تتسبب بفوضى ومشادات كلامية بين الجمهوريين ...
- على متنهما 8 أفراد.. تحطم مروحيتين للبحرية اليابانية في المح ...
- سفارة روسيا لدى القاهرة تصدر بيانا حول المساعدات الجديدة لحل ...


المزيد.....

- الفصل الثالث: في باطن الأرض من كتاب “الذاكرة المصادرة، محنة ... / ماري سيغارا
- الموجود والمفقود من عوامل الثورة في الربيع العربي / رسلان جادالله عامر
- 7 تشرين الأول وحرب الإبادة الصهيونية على مستعمًرة قطاع غزة / زهير الصباغ
- العراق وإيران: من العصر الإخميني إلى العصر الخميني / حميد الكفائي
- جريدة طريق الثورة، العدد 72، سبتمبر-أكتوبر 2022 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 73، أفريل-ماي 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 74، جوان-جويلية 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 75، أوت-سبتمبر 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 76، أكتوبر-نوفمبر 2023 / حزب الكادحين
- قصة اهل الكهف بين مصدرها الاصلي والقرآن والسردية الاسلامية / جدو جبريل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - أحمد كعودي - فرنسا و-الميكرونا-لتمرير قانون التقاعد .