أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - بارباروسا آكيم - العقوبات الجسدية في الأديان الإبراهيمية














المزيد.....

العقوبات الجسدية في الأديان الإبراهيمية


بارباروسا آكيم

الحوار المتمدن-العدد: 6492 - 2020 / 2 / 16 - 21:49
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


في إِطار البحث عن مصادر التشريع الإسلامي ، و هل تَفَرد الإسلام بأي عقيدة لم نعرفها فيما سبق

إرتأيت أَن أُخصص هذا الباب لعقوبة القطع و ذكر ما نقله المؤرخين الأخباريين فيها

إذ على ما يبدوا فأن حد قطع اليد للسارق كان معروفاً مشهوراً في الجاهلية و بطبيعة الحال إستمر القطع بعد الإسلام

قال الشنقيطي :

وَقَطْعُ السَّارِقِ كَانَ مَعْرُوفًا فِي الْجَاهِلِيَّةِ، فَأَقَرَّهُ الْإِسْلَامُ. وَعَقَدَ ابْنُ الْكَلْبِي بَابًا لِمَنْ قُطِعَ فِي الْجَاهِلِيَّةِ بِسَبَبِ السَّرِقَةِ، فَذَكَرَ قِصَّةَ الَّذِينَ سَرَقُوا غَزَالَ الْكَعْبَةِ، فَقُطِعُوا فِي عَهْدِ عَبْدِ الْمُطَّلِبِ، وَذَكَرَ مِمَّنْ قُطِعَ فِي السَّرِقَةِ: عَوْفَ بْنَ عَبْدِ بْنِ عَمْرِو بْنِ مَخْزُومٍ، وَمَقِيسَ بْنَ قَيْسِ بْنِ عَدِيِّ بْنِ سَهْمٍ، وَغَيْرِهِمَا، وَأَنَّ عَوْفًا السَّابِقَ لِذَلِكَ، وَقَالَ الْقُرْطُبِيُّ وَقَدْ قُطِعَ السَّارِقُ فِي الْجَاهِلِيَّةِ، وَأَوَّلُ مَنْ حَكَمَ بِقَطْعِهِ فِي الْجَاهِلِيَّةِ: الْوَلِيدُ بْنُ الْمُغِيرَةِ، فَأَمَرَ اللَّهُ بِقَطْعِهِ فِي الْإِسْلَامِ،


ثم ذكر الشنقيطي أسماء من قطعهم أَو حَدَّهُم النبي و الخلفاء من بعده من الرجال و النساء

أَضواء البيان في إيضاح القرآن بالقرآن
العلامة الشنقيطي
المجلد الثالث ، صفحة 511 - 512
إشراف : بكر بن عبدالله أَبو زيد
الناشر : دار عالم الفوائد للنشر و التوزيع

جدير بالذكر إخواني أَن فكرة الجزاء من جنس العمل فكرة لم تعد مناسبة لمجتمعاتنا
فحتى فلسفة العقوبة و الغرض منها قد إختلفت عن الأزمان الغابرة

و لا شك إن العقوبات الجسدية ، لم تعد تناسب العصر الحالي
و نحن هنا نتكلم عن شريعة العين بالعين و السن بالسن التي هي أساساً شريعة تورانية وجدت صداها في الإسلام

علماً إن أول من سن فكرة العقوبات الجسدية المتماثلة
بمعنى إيقاع نفس الضرر الحاصل للمجني عليه بالجاني
جاءت من شريعة حمورابي

der Codex Hammurapi (etwa 1800 v. Chr.). Dort erscheinen Spiegelstrafen vor allem im Zusammenhang von Körperverletzungs- und Tötungsdelikten:

§ 1: Wenn ein Bürger einen Bürger bezichtigt und Mord(schuld) auf ihn geworfen hat, (es) ihm aber nicht beweist, so wird, der ihn bezichtigt hat, getötet.§ 192: Wenn ein Mann einem Manne einen Zahn ausgeschlagen hat, wird sein Zahn ausgeschlagen.§ 230: Wenn ein Baumeister ein Haus nachlässig errichtet hatte, es eingestürzt war und beim Einsturz den Sohn des Hauseigentümers erschlagen hat, wird der Sohn des Baumeisters getötet.

البند 1 : إذا إشتكى مواطن مواطن آخر ورماه بجرم القتل ، لكنه لم يثبت ذلك، فإن الشخص الذي اتهمه يقتل.
البند 192: إذا قام رجل بإتلاف سن رجل ، فإن سن ذلك الرجل تُتلف .
البند 230: إذا قام بناء ببناء منزل بإهمال ، وانهار ذاك المنزل وقتل ابن المالك عندما انهار المنزل ، فيقتل ابن البناء
طبعاً شريعة حمورابي ( عليه السلام ) وجدت صداها عند كل من السادة الأفاضل موسى و محمد ( عليهما الصلاة و السلام ) في وقت لاحق

و المقصد أنه العقوبات الجسدية كجزاء لجرم جنائي كانت فكرة سابقة للأديان الإبراهيمية
و هذه النوع من الفلسفة لا علاقة له إطلاقاً بالله



#بارباروسا_آكيم (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
محمد دوير كاتب وباحث ماركسي في حوار حول دور ومكانة الماركسية واليسار في مصر والعالم
المناضل والكاتب اليساري الكبير كاظم حبيب في لقاء خاص عن حياته - الجزء الأخير


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- تطبيق النموذج السويسري في العراق
- المظاهرات الشبابية
- عبيد من نكون ؟
- ابواق الإخوان و مرسي
- صدفة خير من ألف ميعاد
- مجلس السمر
- أصول شرائع الأطعمة
- بين شاروكين الآكادي و موشيه العبراني
- الحيوان المفترى عليه
- خمر الجنة
- الحرية لعلوش جرمانة
- الأستاذ عزير ابن الله عليه الصلاة والسلام 2
- ردا على السيد فؤاد النمري المحترم
- ليس دفاعا عن عبد الصمد ولكن ..
- خواطر في طمطمانيات التوبة 30 - 3 ( الأخيرة )
- خواطر في طمطمانيات التوبة 30 - 2
- قراءة نقدية للنصوص الدينة على ضوء المدرسة الأَلمانية 2
- خواطر في طمطمانيات التوبة 30
- التوحيد كأحد منتجات الوثنية
- ورطة صاحب القرآن مع عزير 5 - الحلقة الأَخيرة


المزيد.....




- البابا فرنسيس: إبادة ملايين اليهود قسوة لا توصف
- سجن غويران: قوات سوريا الديمقراطية تعلن -استعادة السيطرة- بع ...
- سوريا: القوات الكردية تؤكد استعادة السيطرة على سجن الصناعة ف ...
- رئيسي: الكيان الاسرائيلي لا يمكنه ان يكون صديقا للشعوب الاسل ...
- القوى الشيعية في العراق تلوح باللجوء للمعارضة بعد رفضها شروط ...
- سوريا: القوات الكردية في الحسكة تتقدم -ببطء- داخل سجن يتحصن ...
- المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية -يحتضر- ويتجه نحو الزوال عل ...
- وثائقي الرائحة الجنة
- لوبوان: هل الاتحاد الأوروبي مغرم بالإخوان المسلمين أكثر من ا ...
- الأكراد يضيّقون الخناق على عناصر تنظيم الدولة الإسلامية داخل ...


المزيد.....

- كتاب صُنِع في الجحيم (1) / ناصر بن رجب
- ( ضعف البشر في رؤية قرآنية ) : الكتاب كاملا / أحمد صبحى منصور
- رمزية الدائرة في المعتقدات الدينية القديمة / صباح كنجي
- ( ضعف البشر فى رؤية قرآنية ) الكتاب كاملا / أحمد صبحى منصور
- فصل من كتاب الإرادة الحرة بين العلم والدين / جواد بشارة
- تطور الحقل الديني المغربي في مواجهة تحدي العولمة / احمد رباص
- القرآن ككتاب مقدس / ارثر جفري
- فروقات المصاحف مصحف ابن مسعود 2 / نبيل فياض
- فروقات المصاحف مصحف أبي بن كعب 3 / نبيل فياض
- فروقات المصاحف مصحف علي بن ابي طالب 4 / نبيل فياض


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - بارباروسا آكيم - العقوبات الجسدية في الأديان الإبراهيمية