أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الإستعمار وتجارب التحرّر الوطني - عيسى محارب العجارمة - الباقورة والغمر وسام رفيع على صدر نابليون العرب















المزيد.....


الباقورة والغمر وسام رفيع على صدر نابليون العرب


عيسى محارب العجارمة

الحوار المتمدن-العدد: 6405 - 2019 / 11 / 11 - 01:30
المحور: الإستعمار وتجارب التحرّر الوطني
    


ﻭﺍﺧﻴﺮﺍ ﺗﺤﺮﺭﺕ ﻣﺰﺍﺭﻉ ﺷﺒﻌﺎ ﺑﻨﺴﺨﺘﻬﺎ ﺍﻻﺭﺩﻧﻴﺔ ، ﻓﻘﺪ ﺃﺷﺮﻗﺖ ﺷﻤﺲ ﺍﻻﺳﺘﻘﻼﻝ ﺍﻟﺘﺎﻡ ﺻﺒﻴﺤﺔ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻴﻮﻡ ﻋﻠﻰ ﻣﻨﻄﻘﺘﻲ ﺍﻟﺒﺎﻗﻮﺭﺓ ﻭﺍﻟﻐﻤﺮ ﺍﻟﻤﺴﺘﻌﺎﺩﺗﻴﻦ ﺑﻘﻮﺓ ﺍﻟﺤﻖ ﻭﺍﻟﺴﻼﻡ ﺍﻟﺬﻱ ﺻﺎﻍ ﻣﻔﺮﺩﺍﺗﻪ ﺍﻟﺮﺍﺣﻞ ﺍﻟﻌﻈﻴﻢ ﺍﻟﻤﻠﻚ ﺍﻟﺤﺴﻴﻦ ﺑﻦ ﻃﻼﻝ ﺭﺣﻤﻪ ﺍﻟﻠﻪ ، ﻋﺒﺮ ﻣﻌﺎﻫﺪﺓ ﺍﻟﺴﻼﻡ ﺍﻻﺭﺩﻧﻴﺔ ﺍﻻﺳﺮﺍﺋﻴﻠﻴﺔ ﻋﺎﻡ .1994 ﻭﺭﻏﻢ ﻣﻌﺎﺭﺿﺔ ﺍﻻﺣﺰﺍﺏ ﺍﻟﻴﻤﻴﻨﺔ ﺍﻟﻤﺘﻄﺮﻓﺔ ﺍﻻ ﺍﻥ ﺟﻼﻟﺔ ﺍﻟﻤﻠﻚ ﻋﺒﺪﺍﻟﻠﺔ ﺍﻟﺜﺎﻧﻲ ،ﻧﺎﺑﻠﻴﻮﻥ ﺍﻟﻌﺮﺏ ﺑﺎﻟﻌﺼﺮ ﺍﻟﻘﻮﻣﻲ ﺍﻟﺤﺪﻳﺚ ﻟﻤﻦ ﻛﺎﻥ ﻓﻲ ﻗﻠﺒﻪ ﺫﺭﺓ ﻣﻦ ﺑﻘﺎﻳﺎ ﻗﻮﻣﻴﺔ ﻋﺮﺑﻴﺔ ﻻ ﻋﺒﺮﻳﺔ ، ﻗﺪ ﺧﺎﺽ ﺑﺒﻨﺪﻗﻴﺔ ﺍﻟﺴﻼﻡ ﺍﻟﺠﺴﻮﺭ ﻣﻌﺮﻛﺔ ﺗﺤﺮﻳﺮﻫﻤﺎ ﺑﻜﻞ ﻛﻔﺎﺀﺓ ﻭﺍﻗﺘﺪﺍﺭ ، ﺭﻏﻢ ﻣﻌﺎﺭﺿﺔ ﺍﺣﺰﺍﺏ ﺍﻟﻴﻤﻴﻦ ﺍﻻﺳﺮﺍﺋﻴﻠﻲ ﺍﻟﻤﺘﻄﺮﻑ ، ﻓﻠﻨﺎ ﺍﻟﺤﻖ ﺑﺎﻟﻔﺨﺮ ﺑﻬﺬﺍ ﺍﻻﻧﺠﺎﺯ ﺍﻟﺴﻴﺎﺩﻱ ﺍﻟﻬﺎﻡ ﺍﻟﺬﻱ ﻃﻮﻕ ﺑﻪ ﺟﻼﻟﺔ ﺍﻟﻤﻠﻚ ﻋﻨﻖ ﺍﻟﻮﻃﻦ ﺍﻟﻐﺎﻟﻲ .

ﻭﺍﻋﺘﻘﺪ ﺑﻜﻞ ﺛﻘﺔ ﺑﺎﻥ ﺃﺟﻨﺪﺓ ﻋﻤﻞ ﺍﻟﻴﻮﻡ ﻟﻌﻄﻮﻓﺔ ﻣﺪﻳﺮ ﺷﺆﻭﻥ ﺍﻟﻀﺒﺎﻁ ﺑﻀﺎﺣﻴﺔ ﻃﺒﺮﺑﻮﺭ ﺍﻟﻌﺎﺻﻤﺔ ﺍﻟﻌﺴﻜﺮﻳﺔ ﻟﻠﻮﻃﻦ ، ﺗﺤﻤﻞ ﺍﻣﺮﺍ ﻋﺴﻜﺮﻳﺎ ﺧﺎﺻﺎ ﺑﺎﺿﺎﻓﺔ ﻭﺳﺎﻡ ﺷﺮﻑ ﺗﺤﺮﻳﺮ ﺍﻟﺒﺎﻗﻮﺭﺓ ﻭﺍﻟﻐﻤﺮﻣﻦ ﺍﻟﺪﺭﺟﺔ ﺍﻟﺨﺎﺻﺔ ﻟﺴﺠﻞ ﺧﺪﻣﺔ ﺍﻟﻀﺎﺑﻂ ﺍﻟﻤﺸﻴﺮ ﺭﻛﻦ ﻣﻈﻠﻲ ﻋﺒﺪﺍﻟﻠﻪ ﺍﻟﺜﺎﻧﻲ ﺑﻦ ﺍﻟﺤﺴﻴﻦ . ﻓﻬﺬﺓ ﺩﻋﻮﺓ ﺧﺎﺻﺔ ﻣﻨﻲ ﻟﻠﻘﻴﺎﺩﺓ ﻟﻠﻘﻮﺍﺕ ﺍﻟﻤﺴﻠﺤﺔ ﺍﻻﺭﺩﻧﻴﺔ ﺍﻟﺒﺎﺳﻠﺔ ﺍﻟﺠﻴﺶ ﺍﻟﻌﺮﺑﻲ ، ﻭﺗﺤﺪﻳﺪﺍ ﻣﺪﻳﺮﻳﺔ ﺷﻮﺅﻥ ﺍﻟﻀﺒﺎﻁ ﻻﺻﺪﺍﺭ ﻭﺳﺎﻡ ﺍﻟﺒﺎﻗﻮﺭﺓ ﻭﺍﻟﻐﻤﺮ ﺍﻟﺨﺎﺹ ، ﻟﻴﺘﻢ ﺗﺰﻳﻴﻦ ﺻﺪﺭ ﺟﻼﻟﺔ ﺍﻟﻘﺎﺋﺪ ﺍﻻﻋﻠﻰ ﺑﻪ ﺗﻘﺪﻳﺮﺍ ﻟﺒﻄﻮﻟﺘﻪ ﻭﺟﺴﺎﺭﺗﻪ ﺑﻬﺬﻩ ﺍﻟﻤﻌﺮﻛﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﻻ ﺗﻘﻞ ﻋﻦ ﻣﻌﺮﻛﺔ ﺍﻟﻜﺮﺍﻣﺔ ﺍﻟﺨﺎﻟﺪﻩ ﻭﺫﻛﺮﻯ ﺗﻌﺮﺏ ﺍﻟﺠﻴﺶ ﻭﻏﻴﺮﻫﺎ ﻣﻦ ﻣﻌﺎﺭﻛﺔ ﺍﻻﺭﺩﻥ ﺍﻟﻬﺎﺷﻤﻲ ﺍﻟﺘﺎﻡ ﺍﻻﺳﺘﻘﻼﻝ ﺑﻌﻮﺩﺗﻬﻤﺎ ﻟﺤﻀﻦ ﺍﻟﻮﻃﻦ ﺍﻟﺪﺍﻓﺊ .

ﻭﺳﺘﻨﻬﺎﻝ ﺍﻟﻀﻐﻮﻁ ﺍﻻﺳﺮﺍﺋﻴﻠﻴﺔ ﻭﺍﻻﻣﺮﻳﻜﻴﺔ ﻋﻠﻰ ﺍﻻﺭﺩﻥ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﻨﺆ ﻋﻦ ﺣﻤﻠﻬﺎ ﺍﻟﺠﺒﺎﻝ ، ﻣﻊ ﺍﻧﻬﺎﺀ ﻭﺯﻳﺮ ﺍﻟﺨﺎﺭﺟﻴﻪ ﻟﻤﺆﺗﻤﺮﻩ ﺍﻟﺼﺤﻔﻲ ﺍﻟﻤﻨﻮﻱ ﻋﻘﺪﻩ ﺻﺒﻴﺤﺔ ﺍﻟﻐﺪ ﻓﻲ ﺍﻟﺒﺎﻗﻮﺭﺓ ﻭﺍﻟﻐﻤﺮ ﺍﻟﻤﺤﺮﺭﺗﻴﻦ ﻟﺘﻮﺿﻴﺢ ﺍﺑﻌﺎﺩ ﺗﺤﺮﻳﺮ ﺍﻟﺠﻮﻻﻥ ﻭﺳﻴﻨﺎﺀ ﻭﻣﺰﺍﺭﻉ ﺷﺒﻌﺎ ﺑﻨﺴﺨﺘﻬﺎ ﺍﻻﺭﺩﻧﻴﻪ ﻋﻠﻰ ﻳﺪ ﺍﻟﺒﻄﻞ ﻋﺒﺪﺍﻟﻠﻪ ﺍﻟﺜﺎﻧﻲ ﻧﺎﺑﻠﻴﻮﻥ ﺍﻟﻌﺮﺏ ﺷﺎﺀﻭﺍ ﺍﻡ ﺍﺑﻮﺍ ، ﻭﺍﻻ ﻓﺎﻟﻤﻴﺪﺍﻥ ﻣﺘﺎﺡ ﻟﻬﻢ ﻟﺘﺤﺮﻳﺮ ﺍﻟﺠﻮﻻﻥ ﻭﺭﻓﺎﻗﻪ ﺍﻥ ﻛﺎﻥ ﻓﻴﻬﻢ ﺭﺟﻼ ﻏﻴﺮﻩ ﻭﻳﺪﺍﺧﻠﻨﻲ ﺷﻚ ﻛﺒﻴﺮ ﺑﺬﻟﻚ . ﻧﻌﻢ ﻟﻘﺪ ﺑﺪﺍﺕ ﺍﻟﻀﻐﻮﻃﺎﺕ ﺍﻟﺼﻬﻴﻮﻧﻴﺔ ﺍﻣﺲ ﻋﺒﺮ ﺑﻴﺎﻥ ﻟﻬﻴﺌﺔ ﺍﻻﻣﻢ ﺍﻟﻤﺘﺤﺪﺓ ﻟﺪﻋﻢ ﺗﺴﻠﻴﺤﻲ ﺍﺭﺩﻧﻲ ﻣﻔﺘﺮﺽ ﻟﻠﺠﻨﺮﺍﻝ ﺣﻔﺘﺮ ، ﺣﻴﺚ ﻃﺒﻠﺖ ﻟﻼﻋﻼﻥ ﺍﻻﻣﻤﻲ ﻗﻨﺎﺓ ﺍﻟﺠﺰﻳﺮﺓ ﻓﻲ ﺳﺒﺎﻕ ﻣﻔﺘﻮﺡ ﻣﻊ ﺍﻻﻋﻼﻡ ﺍﻟﺼﻬﻴﻮﻧﻲ ، ﺑﻔﺎﺗﺤﺔ ﻧﺸﺮﺍﺗﻬﺎ ﻇﻬﻴﺮﺓ ﺍﻻﻣﺲ ﻟﺘﻬﺪﻳﺪ ﺍﻻﺭﺩﻥ ﻭﻗﻴﺎﺩﺗﻪ ﺍﻟﻤﻠﻬﻤﺔ ﺑﻌﻘﻮﺑﺎﺕ ﺩﻭﻟﻴﺔ ﺍﺳﺘﻌﻤﺎﺭﻳﺔ ، ﺳﻴﺘﻢ ﺍﻟﺘﻌﺎﻣﻞ ﻣﻌﻬﺎ ﺍﺭﺩﻧﻴﺎ ﻭﻣﻠﻜﻴﺎ ﺑﻜﻞ ﺛﻘﺔ ﻭﺑﺴﺎﻟﺔ ﻭﺭﻓﺾ ﻟﻤﻨﻄﻖ ﺍﻟﻬﻴﻤﻨﺔ ﻋﻠﻰ ﻗﺮﺍﺭﺍﺕ ﺍﻻﺭﺩﻥ ﺍﻟﺴﻴﺎﺩﻳﺔ ﻛﻘﺮﺍﺭ ﺍﻟﻤﻠﻚ ﺍﻟﺸﺠﺎﻉ ﺑﺎﺳﺘﻘﻼﻝ ﺍﻟﺒﺎﻗﻮﺭﺓ ﻭﺍﻟﻐﻤﺮ ﺍﻟﻤﺤﺮﺭﺗﻴﻦ .

ﻭﻫﺬﻩ ﺩﻋﻮﺓ ﺳﻼﻡ ﻻ ﺍﺳﺘﺴﻼﻡ ،ﻻﻗﺎﻣﺔ ﻣﻨﻄﻘﺔ ﺣﺮﺓ ﺧﺎﺻﺔ ﺯﺭﺍﻋﻴﺔ ﻭﺍﻗﺘﺼﺎﺩﻳﺔ ﺑﻴﻦ ﺍﻟﺒﻠﺪﻳﻦ ﺍﻥ ﻛﺎﻧﺖ ﺍﺳﺮﺍﺋﻴﻞ ﺟﺎﺩﺓ ﻓﻲ ﺗﻔﻌﻴﻞ ﻣﻌﺎﻫﺪﺓ ﺍﻟﺴﻼﻡ ﺷﺒﻪ ﺍﻟﻤﻴﺘﺔ ﺳﺮﻳﺮﻳﺎ ﺑﺪﻝ ﺍﻻﻋﺘﻤﺎﺩ ﻋﻠﻰ ﻣﻤﺎﺭﺳﺔ ﺍﻟﻀﻐﻮﻁ ﺍﻻﺳﺘﻌﻤﺎﺭﻳﺔ ﺑﻘﻨﻮﺍﺕ ﻭﺩﻫﺎﻟﻴﺰ ﺍﻻﻣﻢ ﺍﻟﻤﺘﺤﺪﻩ ﺍﻟﻀﺒﺎﺑﻴﺔ ، ﻓﺎﻻﺭﺩﻥ ﻟﻪ ﺻﻮﻻﺗﻪ ﻭﺟﻮﻻﺗﻪ ﺍﻟﺠﻬﺎﺩﻳﺔ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﻴﺪﺍﻥ ﻛﻤﻌﺮﻛﺔ ﺍﻟﻜﺮﺍﻣﺔ ﻭﻏﻴﺮﻫﺎ ﻭﻛﺮﺍﻣﺘﻪ ﻣﺤﻔﻮﻇﻪ ﺷﺎﺀ ﺗﺮﻣﺐ ﻭﺻﻬﻴﻮﻥ ﺍﻡ ﺍﺑﻮﺍ .

ﻭﻟﻜﻦ ﻳﺠﺐ ﺍﻥ ﻳﻌﺮﻑ ﺍﻟﺼﻬﺎﻳﻨﺔ ﻭﺃﺫﻧﺎﺑﻬﻢ ﺍﻥ ﺍﻻﺭﺩﻥ ﻭﺟﻨﺮﺍﻟﻪ ﺍﻟﺒﻄﻞ ﻋﺒﺪﺍﻟﻠﻪ ﺍﻟﺜﺎﻧﻲ ﺑﺎﻥ ﻭﺳﺎﻡ ﺍﺳﺘﻘﻼﻝ ﺍﻻﻗﺼﻰ ﻭﻛﻨﻴﺴﺔ ﺍﻟﻘﻴﺎﻣﺔ ﺳﻴﺰﻳﻦ ﺻﺪﺭ ﺟﻼﻟﺘﻪ ﺿﻤﻦ ﺍﻟﻤﺪﻯ ﺍﻟﺰﻣﻨﻲ ﺍﻟﻘﺼﻴﺮ ﺍﻟﻤﻨﻈﻮﺭ ﻛﻤﺎ ﺣﺼﻞ ﺍﻟﻴﻮﻡ ﺑﻮﺳﺎﻣﻪ ﺍﻻﺭﻓﻊ ﻻﺳﺘﻘﻼﻝ ﺍﻟﺒﺎﻗﻮﺭﺓ ﻭﺍﻟﻐﻤﺮ، ﻓﺸﻌﺎﺭﻩ ﺧﻴﺒﺮ ﺧﻴﺒﺮ ﻳﺎ ﻳﻬﻮﺩ ﺟﻴﺶ ﻣﺤﻤﺪ ﺑﻘﻴﺎﺩﺗﻪ ﺳﻮﻑ ﻳﻌﻮﺩ ، ﻭﺍﻥ ﻏﺪﺍ ﻟﻨﺎﻇﺮﻩ ﻗﺮﻳﺐ






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
التحولات في البحرين والمنطقة ودور ومكانة اليسار والقوى التقدمية، حوار مع الكاتب البحريني د. حسن مدن
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الدكتور احمد الوكيل ثوابت وطنية راسخة
- ارث الختيار ابو عمار ... وثقافة السولار
- 13 عاما يا هاشم المشاعلة لتفجيرات عمان
- معركتكم مع الصهاينة وليست مع فيصل الفايز
- أدب القناة
- ذكريات جندي اردني بتيمور الشرقية (1)
- عمان نافذة الهروب الكبير للخوذ البيضاء
- المقاومة ستسقط صفقة القرن
- المولد النبوي والاردن الفاطمي
- هجوم ارهابي خسيس على صوفية سيناء
- سيس سيس سيس ارهابي يا خسيس
- وتستمر الغزوة الرمثاوية المظفرة لدوري المحترفين
- فقيد الأمة السورية والد النائب طارق خوري
- الذكرى السنوية الاولى لوفاة النائب احمد عودة العجارمة
- عودة الدب جابر الأعور
- خطبة جمعة اردنية نادرة
- كم اهوى جبالك يا قدس
- جهاد جماهير الفيصلي المليونية
- تتمة مسلسل خروف العيد الضائع
- خروف العيد زمن الجاهلية الاولى


المزيد.....




- التحالف العربي يعترض طائرات مسيرة مفخخة أطلقها الحوثيون صوب ...
- حريق يلتهم مبنى السفارة الفرنسية بجمهورية إفريقيا الوسطى
- مجلس الأمن يعلن عن قلقه إزاء الأوضاع الإنسانية في تيغراي الإ ...
- السفير البلجيكي في كوريا الجنوبية يعتذر بعد أن صفعت زوجته مو ...
- انفجار عبوتين ناسفتين في ديالى شرقي العراق يؤدي لوقوع ضحايا ...
- الجيش الليبي يرفع درجة الاستعداد قرب الحدود مع تشاد
- تركيا تنجح في اختبار ذخيرة ذكية محلية للطائرات المسيرة
- مفتي السعودية: أخرجوا زكاتكم بموثوقية واطمئنان عبر خدمة -زكا ...
- التحالف العربي يعترض طائرتين مسيرتين مفخختين أطلقهما الحوثيو ...
- مقتل وإصابة سبعة مدنيين ورجال أمن بتفجيرين شرقي العراق


المزيد.....

- روايات ما بعد الاستعمار وشتات جزر الكاريبي/ جزر الهند الغربي ... / أشرف إبراهيم زيدان
- روايات المهاجرين من جنوب آسيا إلي انجلترا في زمن ما بعد الاس ... / أشرف إبراهيم زيدان
- انتفاضة أفريل 1938 في تونس ضدّ الاحتلال الفرنسي / فاروق الصيّاحي
- بين التحرر من الاستعمار والتحرر من الاستبداد. بحث في المصطلح / محمد علي مقلد
- حرب التحرير في البانيا / محمد شيخو
- التدخل الأوربي بإفريقيا جنوب الصحراء / خالد الكزولي
- عن حدتو واليسار والحركة الوطنية بمصر / أحمد القصير
- الأممية الثانية و المستعمرات .هنري لوزراي ترجمة معز الراجحي / معز الراجحي
- البلشفية وقضايا الثورة الصينية / ستالين
- السودان - الاقتصاد والجغرافيا والتاريخ - / محمد عادل زكى


المزيد.....

الصفحة الرئيسية - الإستعمار وتجارب التحرّر الوطني - عيسى محارب العجارمة - الباقورة والغمر وسام رفيع على صدر نابليون العرب