أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فاطمة شاوتي - حائط المبكى....














المزيد.....

حائط المبكى....


فاطمة شاوتي

الحوار المتمدن-العدد: 6386 - 2019 / 10 / 21 - 00:28
المحور: الادب والفن
    



لماذا يا أصدقائي الموتى...!
تَتَذَوَّقُونَ حليب الأمهات
من ثدي التراب...؟
و أنا يدي تمتد لتمسك الشمس
تَحْلِبُ ضرع السماء...
فتمطر على شرفات الشوق
ذاك الغياب...!
ذاك الرحيل...!
وقليلاً
من أخبار عودة الشهيد...



سلام عليك أيتها الجثة المفقودة...!
يوم قطعتِ حبل السُّرَّةِ
من بطن البلد...
ويوم جَفَّفْتِ البحر
من دمع الغرباء....
فأمشي داخلي دون تذكرة
أسافر بعيدا...
عن مرافئ الغريبة
في الرماد....



يا صوت النار داخلي...!
متى يكون للصمت صوت الرماد
دون دخان ...؟
ذاك الشَّجَنُ المُتَغَرِّبُ
في واحة الوجع...!
يشرب المحبرة
فيكتب :
كنتُ ذات مرارة حبراً...
دون حكاية البلد
كنت الحكاية...
كنت المحبرة...
وكان الدم
حبرنا المكتمل...



كلما تَعَتَّقَ الغياب صارت الغربة كثافة...
في أذن البخار
صار رأسي مسماراً ...
يصعد الجنون
وصرتُ بعضا من غروب...
بعضاً من غبار...



على المرآة عين مصابة بانسداد الرؤية...
و أنا على الحائط
أَتَبَخَّرُ كطلاء...
لم يحسن لقاء اللوحة
بهندام اللون...
فلبس الهذيان ممزقا
ودخن المغيب ...
كلوح شوكولاطة
أذابه عنف الأصيل...




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,230,375,697
- أغزل السراب...
- جلسة تأبين...
- عتاب صامت...
- حجر الصمت...
- موت المدن...
- تتكلم جثثهم...
- ماذا لو لست أنا...؟
- تلك القصيدة متعبة بي...!
- فكرة مجنونة ....
- لَيْلَكُ الحب...
- حِزَامٌ ناسف....
- الخراب هويتي....
- انتحار قصيدة...
- قصائد الجوع...
- هجر فجائي...
- سؤال النهاية...
- شَيْبُ القصيدة....
- للغياب عينٌ مَفْقُوءَةٌ....
- شُبْهَةٌ...
- صوت الحِياد...


المزيد.....




- -الثقافة- الجزائرية تكشف حقيقة استعانتها بمحمد رمضان وهيفاء ...
- إصابة وزير الثقافة عاطف أبو سيف بفيروس كورونا
- باحث طنجاوي يحاضر حول الأدب المغربي النسائي المكتوب بالإسبان ...
- يوروفيجن: بعد اختيارها لأغنية -الشيطان- قبرص تتعرض لضغوط للا ...
- مصر.. -نفذت مشاهد فيلم أجنبي-.. اعترافات مثيرة للمتهم بقتل س ...
- عبد الله زريقة شاعر الهوامش الموجعة.. الذي ترجمه أديب فرنسا ...
- إيراني يصمم دراجة بإطار واحد مستوحاة من أفلام الخيال العلمي ...
- فيلم ايراني يحصد 3 جوائز في مهرجان Garoa البرازيلي
- بعد أيام من نفيه... وزير الثقافة الفلسطيني يعلن إصابته بكورو ...
- -التكنولوجيا الجديدة والإعلام والإتصال- تأليف فضيل دليو 


المزيد.....

- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- أسأم / لا أسأم... / محمد الحنفي
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزءالثاني / مبارك وساط
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- خواطر وقصص قصيرة / محمود فنون
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- قصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- ديوان شعر 21 ( غلاصم الزمن ) / منصور الريكان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فاطمة شاوتي - حائط المبكى....