أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - عاد بن ثمود - )) لبَّيْك ((














المزيد.....

)) لبَّيْك ((


عاد بن ثمود

الحوار المتمدن-العدد: 5967 - 2018 / 8 / 18 - 04:11
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


>> لبَّيْك <<
*
*
غرفة مكعّبة فارغة مسدودة بواسطة باب مرتفعة عن الأرضية وزنها 300 كيلوغرام من الذهب،
و في أحد أركانها بضع بقايا من حجر أسود من عهد القرامطة يحيط بها إطار من الفضة بوزن 15 كيلوغرام.
كسوة من الحرير مطرّزة بأسلاك الذهب.
أرضية من الرخام ... إلخ
*
ماذا تبقّى للمسلمين من تفاصيل حتى يشمتوا في قوم موسى الذين عبدوا عجلاً من ذهب؟
*
الكعبة المشرّفة ليس فيها و لا نسخة أصلية من مصحف عثمان.
التابوت المقدس عند بني إسرائيل كان يحتوي على الألواح التي كتبت عليها الوصايا العشر.

الكعبة كان لازم يكون فيها نسخة أصلية من مصحف عثمان الذي أرسل ست نسخ منه إلى مختلف البقاع الإسلامية آنذاك.
كان لازم يكون فيها على الأقل بعض لوازم النبي، من ملبس أو غيره.
*
الكعبة فارغة من الداخل و لا يدخلها الحجيج من أجل التبرّك أو الدعاء
لا شيء من كل هذا
*
طواف حول مكان مُفرَغ، ظاهرُه أثمن من باطنه.
( و هذا يلخّص لوحده طبيعة الدين الإٌسلامي الذي يركّز على المظاهر و تكرار الجمل التعبّدية و الإهتمام بعدد الحسنات التي يُذهبن السيئات و ليس على التعاليم الروحية التي ترقى بالنفس عن بريق الذهب و ملوسة الرخام.

بداخلها ثلاث أعمدة تدعم السقف
لماذا ثلاثة أعمدة و ليس إثنان فقط؟
عمودان يكفيان لرفع سقف طوله 13 مترا و عرضه 11 متراً تقريباً، فلماذا هذا الثالوث إذن؟
*
ثمّ ما الفائدة الروحية من الطواف سبع مرّات حول الكعبة بنفس عدد أصابع شمعدان بني إسرائيل؟
و ما هو الطلب الذي أمر الله المسلمين بتلبيته حتى يصرخوا و هم يطوفون (لبّيكَ اللهمَّ لبَّيْك) ؟
هل هو فقط الطواف حول هذا الوثن الجاهلي الذي أُقحِمَ في بنائه كلٌّ من إبراهيم و إسماعيل إقحاماً رغم أنهما لم يصلا إلى مكّة في حياتهما، بل مكّة لم تكن موجودة أصلاً في عهدهما.
هل الطواف حول البيت هو تلبية لنداء الرب المختبئ داخل الكعبة ؟

و ما الفائدة التي يجنيها الرب تعالى من هذه الدوّامة البشرية شبه العارية التي تدور حول مكعّب حجري بعكس عقارب الساعة؟
هل خالق المجرّات معتوه لهذه الدرجة ؟
*
الكعبة أصلاً لم تكن مكعّبة بل كانت مستطيلة و بدون سقف (حتى حدود ما يسمّى بالحِجْر المبني على شكل قوس)، أي أنها كانت على شكل إسطبل له بابان و ليس فقط باب واحدة.

(أنظر مقالي في الموضوع: هل كانت الكعبة مكعّبة قبل مجيئ الإسلام؟)
*
نحن إذن أمام طقس وثني بكلّ ما في الكلمة من معنى، ورثته الديانة الإسلامية من العصر الجاهلي مع بعض التعديلات البسيطة ليس إلاّ.
*
أخيراً، لديّ نقطتين فقط:
*
آل سعود شوّهوا معالم الحرَم بناطحة سحاب تعلوها ساعة أضخم من البيت نفسه و لا تنسجم مع الديكور القرشي، و كأنهم يوعزون للمسلمين بالطواف حول الناطحة ( ربما بعد الطواف حول الكعبة) هاذا بالإضافة إلى محوهم للآثار المكّية و طمسها طبقاً لما يتماشى مع مذهب الوهّابية المتخلّفة.
طمس معالم التاريخ يعتبر جريمة أركيولوجية يا شيوخ الحرمين.
*
و بمناسبة عيد الأضحى، يجب تذكير الإخوان المسلمين بأنهم في حقيقة الأمر يحتفون في هذه المناسبة بإسحاق جد بني إسرائيل و ليس بإسماعيل، لأن إسماعيل و أمّه هاجر كانا بعيدين عن إبراهيم عندما حلم في المنام أنه يذبح إبنه الوحيدـ أي إسحاق الذي بقي يعيش وحيداً معه بعد طرد أخيه إسماعيل و أمه هاجر في برّية فاران حسب الأسطورة التوراتية.
(من تشبّه بقوم فهو منهم) حتعملو فيها إيه؟
*
لبَّيكَ اللّهُمَّ لبَّيْك



#عاد_بن_ثمود (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- )) صلعم ((
- الوَباءُ المُقدّس
- مُعَلَّقاتٌ على أَسْتارِ الأُسطورة
- إستحالة الإستدلال تَهدي للإيمان
- هل قلتَ إزدراء؟
- أَجِبني بصراحة: لِمَ خَلَقتَني؟
- تاريخ الهجرة الخاطئ
- لماذا يُضِلُّ اللَّهُ مَنْ يَشَاءُ وَيَهْدِي مَنْ يَشَاءُ؟
- الذينَ يُؤمنون بالغَيب
- لماذا يُقسِم الله بمخلوقاته؟
- لماذا صَمَتَ الله؟
- الديانات لا تصلح لتخليق الإنسان
- الرد اللبيب على الشيخ ياسر الحبيب
- تساؤلات عن الجمَرات
- تساؤلات عن عرفات
- وجود خالق أو عدمه: معضلة المعضلات
- غربة العقل
- هل كانت الكَعبَة مُكَعَّبَة قبل مجيء الإسلام؟
- محراب خديجة و محراب محمد
- مهزلة سورة الإسراء


المزيد.....




- تفجير بيشاور الانتحاري.. إدانات واسعة وحصيلة القتلى ترتفع إل ...
- قاليباف يؤكد على التضامن والتنمية المستدامة في العالم الاسلا ...
- السعودية.. الشؤون الإسلامية تشهر سلاح التقنية لقطع دابر الفس ...
- بحضور علماء عرب.. تدشين أكاديمية في إسطنبول لنصرة النبي محمد ...
- ارتفاع حصيلة تفجير المسجد في بيشاور الباكستانية
- كاتب مسيحي: الإسلام والمسيحية ديانتان تتعانقان في المحبة وال ...
- بحرية حرس الثورة الاسلامي في ايران توقف 5 سفن على متنها 400 ...
- ضبط أئمة ومؤذنين يؤجرون مرافق المساجد في السعودية
- حركة طالبان باكستان تعلن مسؤوليتها عن تفجير مسجد بيشاور
- لأول مرة في تاريخ السعودية.. الكنيسة المصرية تقيم قداسا للمس ...


المزيد.....

- الجماهير تغزو عالم الخلود / سيد القمني
- المندائية آخر الأديان المعرفية / سنان نافل والي - أسعد داخل نجارة
- كتاب ( عن حرب الرّدّة ) / أحمد صبحى منصور
- فلسفة الوجود المصرية / سيد القمني
- رب الثورة: أوزيريس وعقيدة الخلود في مصر القديمة / سيد القمني
- دراسة منهجية للقرآن - الفصل الأخير - كشكول قرآني / كامل النجار
- دراسة منهجية للقرآن - الفصل الثاني عشر - الناسخ والمنسوخ وال ... / كامل النجار
- دراسة منهجية للقرآن - الفصل العاشر - قصص القرآن / كامل النجار
- دراسة منهجية للقرآن - الفصل الثالث - الأخطاء العلمية / كامل النجار
- دراسة منهجية للقرآن - الفصل الثاني، منطق القرآن / كامل النجار


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - عاد بن ثمود - )) لبَّيْك ((