أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادارة و الاقتصاد - مظهر محمد صالح - أويلر والامبراطورية الروسية














المزيد.....

أويلر والامبراطورية الروسية


مظهر محمد صالح

الحوار المتمدن-العدد: 5966 - 2018 / 8 / 17 - 15:37
المحور: الادارة و الاقتصاد
    


أويلر والامبراطورية الروسية


مظهر محمد صالح

30/3/2016 12:00 صباحا

لم يتعد عمره التاسعة عشرة ربيعا يوم غادر عالم الرياضيات ليونارد اويلر موطنه سويسرا و مسقط رأسه بازل التي ولد فيها في العام 1707 ليواصل رحلته ملتحقاً بوظيفته في الاكاديمية الروسية للعلوم في سانت بطرسبيرغ .يوم جاء تعيينه بناءً على رغبة امبراطور روسيا (بطرس الاعظم) وهو زعيم روسيا الذي شغلت باله مسؤولية إرساء خطة تحديث بلاده والبحث عن الطاقات المبدعة التي اتاحت للعالم اويلر دورا مركزياً في الممارسات التطبيقية للتحديث. فتولى اويلر بنفسه رسم المخططات والخرائط الدقيقة للامبراطورية الروسية فضلا عن كيفية صناعة السفن و التصدي للمشكلات والكوارث الطبيعية كالفيضانات والحرائق وغيرهما.وعلى الرغم من ذلك لم يتخل اويلر عن مواصلة اهتماماته في التحليل الرياضي ولاسيما في مجالات التحليل العددي والسلاسل الرياضية اللانهائية وتشكيل الارض .اذ بدأ اويلر فتحه العلمي في العام 1730 عندما اكتشف حلا لما كان يسمى بـ (بمسألة بازل) وهي كيفية ايجاد مجموع للسلسلة الرقمية اللانهائية التي تبدأ من الرقم 1 مضافاً اليه: ربع الواحد ثم تسع الواحد ثم ستة عشر الواحد ....وهلم جرى. وجاء الحل الذي قدمه بعد قرن من الزمن لم يستطع العلماء وقت ذاك فتح لغزه.تزوج اويلر في سان بطرس برغ من امراة روسية انجبت له ثلاثة عشر طفلا قضى خمسة منهم نحبهم وهم في عمر الطفولة. ثم فقد بصره تدريجيا وهو بعمر 30 عاماً حتى صار اعمى تماماً وهو بعمر 60 عاماً ولكنه لم يفقد بصيرته التي ازدادت بريقا ولمعاناً. انتهى اويلر في العام 1740 في برلين ،يوم استقدمه امبراطور بروسيا فريدريك الاعظم لأقامة الاكاديمية الملكية البروسية(الالمانية) التي ضمت كبار العلماء في مجالات الفلسفة والعلوم الصرفة. وبسبب المراسلات التي جرت بين اويلر و فولتير (فيلسوف فرنسا في المعتقد الحر لعصر التنوير)فقد تخلى فريدريك الاعظم عن اويلر وغادر المانيا في العام 1766 متوجهاً الى سانت بطرسبيرغ ليتم تعيينه ثانية في اكاديميتها بناءَ على امر التعيين الذي اصدرته امبراطورة روسيا كاترين العظيمة اذ اصبح اويلر الشخصية الرئيسة في الاكاديمية الروسية التي نشر فيها 400 بحث ضمت ثلاثة مجلدات عن حركة القمر ورسائله العلمية الشهيرة التي سميت بـ ( اميرة المانيا) وهي الرسائل التي شكلت واحداً من اشهر ما كتبه اويلر وقادت الى شيوع شهرته العلمية بين الناس.سألني سائل مالذي تعلمته من اويلر شخصياً ايها الاقتصادي العراقي؟فاجبته ان اويلر الذي اسس التحليل الرياضي وعلم التفاضل والتكامل،اصبح محوراً اساسيا في تشكيل علم الاقتصاد الرياضي.فتحليله للدوال المتجانسة من الدرجة (ن) واستخدامنا لدوال الانتاج مكنت علماء الاقتصاد من بلوغ نظرياتهم الحديثة في التوزيع الامثل وكيفية تحديد عوائد العمل وعوائد رأس المال في نطاق النظرية الحديثة في التوزيع. ختاما عد اويلر احد عباقرة عصر التنويرالذي اضفى اثباتاً علميا لما توصل اليه اسحاق نيوتن في حركة القمر وجاذبيته والظواهر الكونية الاخرى من دقة في التنبؤ والتقدير.






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حول دور وافاق اليسار في تونس، حوار مع الكاتب والمفكر فريد العليبي القيادي في حزب الكادحين التونسي
سعود قبيلات الشخصية الشيوعية المعروفة من الاردن في حوار حول افاق الماركسية واليسار في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- نهران يلتقيان
- النفط والعولمة :رؤية ثلاثية الابعاد/الجزء٣
- النفط والعولمة :رؤية ثلاثية الابعاد/الجزء٢
- النفط والعولمة : رؤية ثلاثية الابعاد/الجزء١
- حوار الفقراء في علم الاقتصاد العصبي
- التحليل الاقتصادي لأزمة الانموذج الريعي-الليبرالي في العراق/ ...
- التحليل الاقتصادي لأزمة الانموذج الريعي-الليبرالي في العراق/ ...
- التحليل الاقتصادي لأزمة الانموذج الريعي-الليبرالي في العراق/ ...
- التحليل الاقتصادي لأزمة الانموذج الريعي-الليبرالي في العراق/ ...
- التحليل الاقتصادي لأزمة الانموذج الريعي-الليبرالي في العراق/ ...
- ١٤ تموز /أمل الثورة الدائمة/الجزء الأخير
- ١٤تموز- جدل الثورة وكُتاب الطبقة الوسطى/الجزء &# ...
- في سماء تايتانيك
- ١٤-تموز :الثورةو بناءالموديل الاقتصادي البديل/ال ...
- ١٤ تموز :جدل الثورة الدائمة/الجزء ١
- ١٤ تموز :الثورة المغدورة
- قلم من ذهب    
- عرسٌ في القارة السوداء..!
- الاحتكار الراسمالي يخترع نفسه رقمياً /الجزء ٢
- الاحتكار الراسمالي يخترع نفسه رقمياً /الجزء ١


المزيد.....




- كم طائرة -إف 35- تم إنتاجها وما عدد قواعدها حول العالم؟
- سعيّد يعرض منصب رئيس الوزراء على محافظ البنك المركزي مروان ا ...
- الصداقة والروح الرياضية قبل المنافسة.. لهذا تقاسم القطري برش ...
- مصدر بالقصر الرئاسي التونسي: الرئيس قيس سعيد عرض رئاسة الوزر ...
- ردا على تسلا.. الهند ترفض تخفيض الضرائب على السيارات الكهربا ...
- نشرة الاخبار الاقتصادية من قناة العالم 15:30بتوقيت غرينتش 0 ...
- البنك المركزي الإيراني يرفع دعوى ضد البحرين
- سوريا.. قرض بسقف 100 مليون ليرة لتمويل شراء العقارات
- أطلق عليها لقب -طالبان-.. وعليه الآن أن يدفع الثمن
- تجاوزت 500 دولار لكل ألف متر مكعب.. أسعار الغاز تحطم أرقاما ...


المزيد.....

- الاقتصاد السياسي للتدهور الخدماتي في مصر / مجدى عبد الهادى
- العلاقة الجدلية بين البنية الاقتصادية والبنية الاجتماعية في ... / كاظم حبيب
- قاموس مصطلحات وقوانين الشحن البري البحري الجوي - الطبعة الرا ... / محمد عبد الكريم يوسف
- الصياغة القاونية للعقود التجارية باللغتين العربية والانكليزي ... / محمد عبد الكريم يوسف
- مقاربات نظرية في الاقتصاد السياسي للفقر في مصر / مجدى عبد الهادى
- حدود الجباية.. تناقضات السياسة المالية للحكومة المصرية / مجدى عبد الهادى
- الاقتصاد المصري وتحديات وباء كورونا / مجدى عبد الهادى
- مُعضلة الكفاءة والندرة.. أسئلة سد النهضة حول نمط النمو المصر ... / مجدى عبد الهادى
- المشاريع الاستثمارية الحكومية في العراق: بين الطموح والتعثر / مظهر محمد صالح
- رؤية تحليلية حول انخفاض قيمة سعر الدولار الأمريكي الأسباب وا ... / بورزامة جيلالي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادارة و الاقتصاد - مظهر محمد صالح - أويلر والامبراطورية الروسية