أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - محمد الاغظف بوية - مهازل العرب














المزيد.....

مهازل العرب


محمد الاغظف بوية

الحوار المتمدن-العدد: 5965 - 2018 / 8 / 16 - 17:50
المحور: كتابات ساخرة
    


يستعدون ويجتمعون وكل يتحسس كلام الأخر وفي الأخير لا يتفقون .قد يقوم احدهم بالمراوغة كما أن اخر سيعمد إلى إخراج النقاش إلى متاهات أخرى .ومنهم من سيعمل على تحويل الموضوع وتسفيه القضايا .وتترك الأمور الى زمن أخر .
في اجتماع قمة عربي "افتراضي طبعا " فتح النقاش وسمح للأعضاء أبناء العشيرة بالتدخل .بدأت المداخلات .الكلام المعسول الذي لايقدم ولا يؤخر .والكلام الذي يحمل سما في عسل .انطلق فلان ليروح عنا بخطاب لا يقل أهمية عن خطابات الديماغوجيين العرب .ثم يلقي احدهم خطبة عصماء تذكرنا بأيام العرب وتاريخهم الاصيل ثم يأتي اخر بما لم يأتي به الأولين .وهكذا تبدأ اللقاءات العشائرية والعائلوية .
في منطق القمم العربية النقاش مفتوحا والخطب لا تحدد بزمن .ولا رؤية للزعيم العربي .فكلامه مقدس وفضفاض وهكذا دواليك ينشد الزعماء العرب تعاطفا مع خطبهم وتنسى القضايا المراد معالجتها في القمة او قمة القمم .
حضرنا في قمة نواكشوط ..النتيجة ان بلد شنقيط العظيمة دخلت التاريخ السياسي المعاصر بقمة خيمة وغناء .
وقبل العرب وقف المغاربيون في مراكش واجتمعوا فتمخض عن اجتماعهم تحت شمس مراكش الناعمة وحدة المغرب العربي التي ظلت حبرا على ورق .يتغنى بها الموسيقيين العرب ويخلد السياسي المغاربي ذكرى اتفاق مراكش بامال الوحدة والاقرب كان عليهم ان يتفقوا على ان لايتفقوا .
لنعود الى الوراء ونن نستمع لخطابات خالد الذكر البطل جمال عبد الناصر .ومن خطاباته نستلهم الرغبة في الوحدة .توفي جمال وماتت الوحدة لأنها أصلا عاشت لكي لا تعيش .
مات جمال ومازالت مصر حية تسعى .عفوا نظامها السياسي مازال حيا او كأنها حية تسعى .تذكرنا مصر المعاصرة بمقالب المؤسسة العسكرية .
فالديمقراطية التي رحب بها العسكر انتهت بالسجون والقتل وتفكيك المخيمات بالحديد والنار .وما فعله نظام مصر الحداثي بالمطالبين بالديمقراطية لم يفعله الاستعمار البريطاني بأهل الكنانة في عز سطوته كما ان العنف الممارس حاليا يفوق بكثير عنف عسكر جمال والسادات
في بحيرة العرب صمدت الدوحة في مواجهة طهران عفوا الرياض فالخطأ غير وارد الان كنا نتحدث ونسمع ونلقي السمع لمن يخبرنا بفتوحات العرب ضد أعداء خارجيين والان انتقلت العدوى فالإعلام يشنف مسامعنا بأخبار بطولات العرب ضد بعضهم
لقد اتفق العرب على ان لا يتفقوا وفعلا كان لهم ذلك



#محمد_الاغظف_بوية (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الاسلاميون : الديمقراطية مرفوضة واقعا
- المواطن الافتراضي
- المغرب : الخرافة رد فعل
- التصوف ضد العنف
- السلفية في المغرب :صراعات ومواجهات
- لماذا نرفض الاخر ؟ والرفض متبادل .
- تكفير الفكر
- الثقافة الحسانية : الارتزاق القاتل
- خذلان الثورات العربية
- التطرف لغة منتشرة ، مشاهدات بين مراكش والعيون
- التغيير في ايران
- تجربة اصلاحات تم التراجع عنها .حزب العدالة والتنمية نموذجا
- المغرب : احزاب المواكلة
- موريتانيا المغرب : الاعلام يغذي الخلافات
- المغرب : حراك ضد الجميع
- المدرس ونقاشات العوام
- ماكدونالدز يقتحم رمال الصحراء
- القيم الاسلامية واهتزاز الحركات الاسلامية .الاصلاح والتوحيد ...
- ابن رشد من الفقه الى الفلسفة
- بن كيران رحلة سياسية فاشلة


المزيد.....




- البحرين.. الزميل خالد الرشد يحاضر في مركز الشيخ إبراهيم بن م ...
- جائزة الشيخ حمد للترجمة والتفاهم الدولي
- 29 فائزا بمختلف الفئات.. جائزة الشيخ حمد الدولية تثري أعمال ...
- أصبح في المركز الرابع.. فيلم -أفاتار: طريق الماء- يقترب من ت ...
- في فيلم وثائقي لمحطة بي بي سي، بوريس جونسون يقول إن فلاديمير ...
- يوم اللغة الروسية في تونس
- بعدسة كاميرتها.. هكذا تحدت مصورة الأفلام السودانية عفراء سعد ...
- بعدسة كاميرتها.. هكذا تحدت مصورة الأفلام السودانية عفراء سعد ...
- وفاة الأديب السوري شوقي بغدادي
- وزيرة الثقافة الأردنية: فخرون باختيار الأردن ضيف شرف في معرض ...


المزيد.....

- فوقوا بقى .. الخرافات بالهبل والعبيط / سامى لبيب
- وَيُسَمُّوْنَهَا «كورُونا»، وَيُسَمُّوْنَهُ «كورُونا» (3-4) ... / غياث المرزوق
- التقنية والحداثة من منظور مدرسة فرانكفو رت / محمد فشفاشي
- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - محمد الاغظف بوية - مهازل العرب