أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سمير دويكات - كأنهم أنبياء














المزيد.....

كأنهم أنبياء


سمير دويكات

الحوار المتمدن-العدد: 5927 - 2018 / 7 / 8 - 14:07
المحور: الادب والفن
    


كأنهم أنبياء
سمير دويكات
1
كأنهم أنبياء
جاؤوا برسائلهم
يوجهون الناس
كما يرغبون
خارج اطر المنطق
وبعيدا عن جغرافية الفهم
يحللون ما يريدون
ويحرمون ما يرغبون
2
يتمسكون بدينهم
في فرائض هي لهم
ويتركوه في حقوق البشر
وقتها يعلنون ولاء الحرمة
وينشرون افعالهم
كانها مسلمات للقدر
لا يستطيعون منح البشر
حقا او حقوق
لانهم يشعرون بخيبة
المهزوم لا المنتصر
3
ألم يقل لنا اعطي الاجر اجره؟
وامنح الحق لمن له حاجة
واقم على اليتيم الخبر
واسقى من للجوع وتر
هي اداب
ليست فيهم
بل لاولادهم
هي سر حياة
4
اخربوا حياة لنا
وسرقوا طعام لنا
واعلنوها عبادة طهورة
وتربية للصبر غمورة
فاي الناس تلك
وهي في سقر
5
فما دام عز الا برضى
وحق الا بعدل
وعين الا بنظر
فلا تقيسوا الحق كما ترون
بل اعطوا الحق كما تشعرون
وكما الناس له في سطور
6
ان فسرنا العذاب
سنجده هنا
وان حاسبنا انفسنا
سيكون لنا فيها مصير
فلا تدعوا الناس بقيد حوائجكم
انما بحر مالهم
وجهدا لهم
في عيون لها الكرامة والجهر






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني
حول آفاق ومكانة اليسار ، حوار مع الرفيق تاج السر عثمان عضو المكتب السياسي - الحزب الشيوعي السوداني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- فسفورك الابيض احرق جسدي
- الخان الأحمر
- لست نادم انني احببتك
- افعل ما تشاء
- متى سنعود؟
- هل تمثل سياسة امريكا الترامية الحاجات العربية؟
- حبيبتي هي الحياة
- الفكرة أرملة
- قل لهم أني مسلما
- زمن حب الانتصار
- ذاكرة وطن
- أنا لم أمت بعد
- سيدة الخيمة
- دع الابداع ينطلق
- قانون الخليفة اردوغان والشرق العجيب
- يا واحة القلب كفى حربا في بلدي
- غفلة الايام
- أمينا عاماً
- رصاصة في القلب
- مظاهرة وطنية


المزيد.....




- العناني يبحث مع سفير الإمارات بالقاهرة دفع حركة السياحة الثق ...
- سيدني.. تحية تقدير لجلالة الملك لالتزامه بالحفاظ على التراث ...
- أول تحرك من البرلمان المصري ضد الفنان محمد رمضان
- القضاء المصري يحاكم فنانا مشهورا
- ديفيد بيكهام مُرشدا للهواة في برنامج واقعي جديد تبثه ديزني ب ...
- صدر حديثًا رواية جديدة بعنوان -عفريت بنت علاء الدين-
- صدر حديثا كتاب -فتنة الذاكرة والأسئلة فى تجربة السعيد المصري ...
- ?ذكرى ميلاد ابن رشد الفقيه والطبيب والفيلسوف الاندلسي
- موسكو تشهد أول عرض لفيلم -تشيرنوبل- الروسي
- نوال الزغبي: أعيش الوجع والذل والكرامة المفقودة


المزيد.....

- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- أسأم / لا أسأم... / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سمير دويكات - كأنهم أنبياء