أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - خلف الناصر - أوراق ملتبسة؟؟ ........ [ورقه/8] الحراك الأردني : موجة ثانية لل ((الثورات العربية)) ..أم هو.. استكمالاً لخراب (الربيع الأمريكي)؟؟( 2-2)















المزيد.....

أوراق ملتبسة؟؟ ........ [ورقه/8] الحراك الأردني : موجة ثانية لل ((الثورات العربية)) ..أم هو.. استكمالاً لخراب (الربيع الأمريكي)؟؟( 2-2)


خلف الناصر
(Khalaf Anasser)


الحوار المتمدن-العدد: 5896 - 2018 / 6 / 7 - 14:55
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


o قد يبدو ما تقدم في (2-1) ((مقدمه طويله ولا علاقه لها بالحراك الجماهيري الأردني الحالي.. لكننا بعد سطور قليله سنعرف أبوه كل تلك الأحداث وأمومتها الفعلية لهذا الحراك الشعبي الأردني الواسع والمفتوح على كل الاحتمالات))

فالمعروف أن الاحتلال الأمريكي للعراق عام 2003 كان حدثاً مفصلياً في حياة العراق والعرب خاصة، وعموم المسلمين وأجزاء كثيرة من العالم أيضاً.. فتغيرت بعده وعلى إثره جميع المعطيات والمسارات السياسية والاجتماعية والأمنية، وحتى الاقتصادية في العراق والمنطقة والعالم أجمع تقريباً!.
وكان ذلك الغزو الأمريكي للعراق أشبه بـ (التسونامي) الذي ضرب العراق والمنطقة، وعصف بحياة مئات الملاين في هذا الحوض البشري الواسع الممتد على مساحه قارات العالم بأجمعها تقريباً، وغير جميع معطيات حياتهم ومعتقداتهم الدينية والاجتماعية والفكرية والاقتصادية والسياسية والأمنية والغذائية، وحتى أدق تفاصيل حياتهم اليومية، وامتدت تداعياته الخطيرة بدون توقف إلى الآن، ولا زالت تتمدد حتى وصلت إلى الأردن أخيراً بصورة هذا الحراك الشعبي الكبير الحالي، رغم أن الأردن هو أقرب بلد إلى العراق جغرافياً، وكان من المفروض أن يكون أول المتأثرين به لا آخرهم!.

o وكما أسلفنا (في ج2-1) بما معناه: لقد [.. (هُنْدِسَ وصُمُمَ) وضع العراق حسب نظريه "الفوضى الخلاقة" حتى قبل أن يستخدم هذا التعبير، فأصبح (العراق بموجبها) مركزاً دولياً (بضاعته الطائفية) وتم خلِق وتدرِيبِ تجار متخصصون بتصدير بضاعة الموت الطائفية هذه، إلى جوار العراق والوطن العرابي بكامله وإلى العالم الإسلامي جميعه، كباكستان وأفغانستان وبعض مناطق الهند المسلمة وأجزاء كثيرة من أفريقيا وغيرها!.
o وقد استخدمت الطائفية ومقابلها (المنظمات التكفيرية الدمويه) التي ولدت قبلها على يد CIA في أفغانستان، كصاعق تفجير لذلك (التسونامي) الذي فجر المنطقة، وقلب حياة جميع مواطنيها رأساً على عقب!]
*****
ولقد كانت لنظرية "الفوضى الخلاقة" هذه وجوه وتجليات كثيره أخرى غير الطائفية والتكفير الدموي، أصابت جميع العرب في صميم وجودهم ومستقبلهم وجميع تفاصيل حياتهم.. وأهمها كانت :
o "الثورات العربية" و (ربيعها الأمريكي) والتي أوصلت العرب جميعهم، إلى حالة من التمزق والتشتت وإلى هذا الضياع والتيه الكامل في صحراء السياسة الأمريكية وأدغال مشاريعها التدميرية، وإلى الحد الذي ضاعت فيه شخصيه العرب المعنوية ووجودهم المادي ودورهم السياسي، حتى في داخل أوطانهم!!
o تحويل الكيان الصهيوني ـ بهذا التكفير والطائفية والمذهبية ـ من "عدو تاريخي للعرب جميعهم" إلى أخ و "ابن عم" وصديق وحليف ضد إيران!!
وأصبحت إيران ـ بهذا التكفير وهذه الطائفية ـ وبقدره أمريكية صهيونيه قاهرة، هي "العدو التاريخي الأول والوحيد للعرب".. وبهذه (العداوة الجديدة المبتكرة) اكتملت ثلاثة أرباع حياة هذه النظرية الخلاقة فعلاً، باسمها كـ "فوضى خلاقة" وبتأثيرها الجذري وخلقها لكل هذه الفوضى الواقعية، التي تعم بلاد العرب جميعهم من الماء إلى الماء!!

والربع الرابع من هذه النظرية الخلاقة الذي اكتملت به صفحاتها الكاملة، حول وجود العرب ومستقبل أجيالهم .. هو هذا :
o "التطبيع" السعودي الخليجي والعربي العلني مع الصهاينة!!
o الاعتراف الأمريكي بالقدس عاصمه للكيان الصهيوني ونقل السفارة الأمريكية إليها!!
o طرح مشروع "صفقه القرن" للتداول السري في البداية، بين عبد الله الأردن وسيسي مصر و نتنياهو "إسرائيل" ثم سعودياً وخليجياً، وضخها ـ بالتقسيط ـ على شكل بالونات اختبار إلى الشارع العربي والفلسطيني ـ الغزاوي خصوصاً ـ الذي انتفض وحيداً جائعاً ومحاصراً، من قبل "ســلــطـتـه الــوطـنـيـة" جداً، ومن (سيسي) شقيقته الكبرى مصر، ومن كبيرهم وثالثهم أو أولهم على الاطلاق الكيان الصهيوني نفسه!!

وكان الأردن دائما بعين كل هذه العواصف، وفي بؤبؤ عين عاصفه "صـــفـــقـــه الـــقـــرن" هذه خصوصاً، ولها دور كبير في بلورة هذا حراك الجماهيري الأردني الواسع الخطير يقبع في خلفيتها، وليس على واجهتها المرئية بالعيون المجردة!! .. لكن كــــــــيـــــــف؟؟
*****
لقد كان الأردن دائماً على قائمة الخطر الصهيوني، وكان الكيان الصهيوني ينكر وجود شيء أسمه (الشعب الفلسطيني) تماماً، ويردد دائماً: إذا كان هناك (شعب فلسطيني) فأرضه ليس "إسرائيل" ـ يعني فلسطين المحتلة ـ ..إنما هي شرق الأردن!!
وتماشياً مع هذا المنطق الصهيوني أو خوفاً من نتائجه :
طرح الملك حسين مشروعاً باسم "المملكة الهاشمية المتحدة" لتضم شرق الأردن مع الضفة الغربية، كإقليمين متحدين تحت تاج واحد وملك واحد.. هو: ملك المملكة الأردنية الهاشمية!!
لكن هذا المشروع سقط لأسباب عديده أهمها معارضه الشعب الفلسطيني له في حينه، واعتباره مشروعاً أعد وصمم لتصفية القضية الفلسطينية بكاملها!!

ويبدو أن هذا المشروع الأردني القديم قد تجاوزته الأحداث والوقائع على الأرض، فتمت تصفيه فكرته وحذفها من على مفردات قائمه "صفقه القرن".. وتم تبني المشروع الصهيوني الأول القديم بدلاً عنه، والذي يعتبر الأردن هي (وطن الفلسطينيين) وليست أرض (فلسطين المحتلة) التي تحولت إلى كيان صهيوني أسمه "إســـرائـــيــل"!!

[وهذا رابط لفديو مهم وخطير جدا يشرح بعض تفاصيل هذا المشروع الصهيوني القديم الجديد، والذي يشكل روح وجوهر "صفقه القرن" المطروحة حالياً]
https://www.facebook.com/telenews2/videos/1999999380261384/?t=140

لقد كان من المستحيل على ملك الأردن الحالي (عبد الله2) أن يقبل بـ "صفقه القرن" التي تتضمن هذا المشروع الخطير، الذي يلغيه كملك ويصفي مملكته الهاشمية، ويحذفها من الوجود نهائياً!!
ولهذا السبب الجوهري بالذات، مورست على الأردن وملكها وشعبها ضغوطاً سياسيه واقتصاديه كبيره وكثيره، أهمها تمثل في إيقاف أو تخفيض المساعدات المالية الخليجية عنه وتقليص المساعدات الأمريكية له، بشكل يؤثر تأثيراً ملموساً على اقتصاده وحياة شعبه، بالإضافة إلى الأضرار الكبيرة التي لحقت بالأردن جراء مشاركته بالتآمر على سوريه، وقطعه للطريق التجاري الواصل بين الخليج وأوربا عبر الأردن ثم سورية وتركيا، والذي كان يدر على الأردن مليارات الدولارات سنويا!.
مضافاً إلى كل هذا عبئ اللاجئين السوريين الثقيل الذي لا يتحمله اقتصاد الأردن الضعيف أساسا، والمعتمد على المساعدات الخارجية في تقويم ميزانيته السنوية!.
ويأتي قبل كل هذا وبعده ومعه (الــفــســـاد) المستشري في كل مفاصل السلطة الأردنية، بدءاً من "البلاط الملكي" ومروراً بكل دوائر السلطة وصولاً إلى أصغر دائرة في قريه أردنية نائيه!!
*****
وكان المطلوب بهذا الضغط السياسي والاقتصادي وقطع المساعدات المالية الخليجية والأمريكية عن الأردن.. أمران خطيران:
o أولهما: تركيع الأردن واجبارها على القبول بــ "صفقه القرن" سواءً بشروطها المعروفة للأردن جيداً أو مخففه قليلاً!!
o وثانيهما: إذا لم تقبل المملكة الهاشمية بشروط "صفقه القرن" الثقيلة منها أو المخففة، فإن هذا الضغط الاقتصادي والمالي الشديد، سيجبر الشعب الأردني على الثورة على ملكه ومملكته، وربما أسقاطهما معاً!.

وهذه النتائج الخطيرة المحتملة هي التي حدت بالملك الأردني يوم 4-6-2018 على القول بما معناه :
o [أن الأردن على مفترق طرق خطير: فأما معالجه اموره بالعقل والحكمة؟.. وأما القفز إلى المجهول؟]

ويبدو أن القفز إلى المجهول هو الأقرب للحالة الأردنية، إذا لم تعالج الأمور بمساعدات ماليه خارجية سخية مستعجله.. لكن هذا غير وارد حاليا، عند جميع الأطراف التي كانت تمد الأردن بتلك المساعدات المالية السخية!!
وهذه الاستحالة هي التي أوحت للسياسي الأردني المخضرم (ليث شبيلات) في مقابله على فضائية الميادين بتاريخ تصريح الملك نفسه: بطلبه من الحكومة الأردنية تغير سياساتها جذرياً، وتغير محورها ومعسكرها العالمي والانتقال من معسكر أمريكا و"إسرائيل" والسعودية وبلدان الخليج الأخرى، إلى معسكر ومحور "سوريه وروسيا وإيران والعراق وتركيا والصين"
*****
لقد أثمر فعلاً هذا الضغط المالي والاقتصادي على الأردن ـ وكما خطط له ـ استياءاً شعبياً شديدا، أشعلته حكومة (هاني الملقي) بغبائها في توقيتاتها العشوائية، وفرضها لضرائب جديدة ورفعها لأسعار المحروقات على الأردنيين جميعهم، وعلى الفقراء والمطحونين منهم خاصه، مما أشعل الشارع الأردني وحرك (خميره ثورية) كانت كامنة داخله!.
فأخذت الجماهير زمام المبادرة وأشعلت هذا الحراك الجماهيري الواسع، والمفتوح على جميع الاحتمالات، رغم أن شعاراته لا زالت مطلبيه كما كانت شعارات "الثورات العربية" في بداياتها.. ومع هذا فقد تمكنت هذه الجماهير ـ لحد الآن على الأقل ـ من اسقاط حكومة الملقي والاتيان بحكومة جديده!!

لكن هل أن اسقاط حكومة الملقي يكفي الأردنيين ويحد من هذا الحراك الجماهيري الواسع؟؟.. وهل أن اسقاط الحكومة السابقة كان هو هدف هذه الجماهير الواسعة الوحيد، وهل ستعود إلى بيوتها وأعمالها بعد تشكيل الحكومة الجديدة، وينتهي كل شيء؟؟
أم أن تعقيدات الأوضاع ستتطور باتجاهات أخرى، كما تطورت مطالب "الثورات العربية" من إصلاح النظام إلى إسقاطه؟؟
*****
إن تعقيدات الأوضاع الأردنية تشير إلى احتماليه تطورها من (الشعارات المطلبية) إلى (شعارات إسقاط النظام) متخذة نفس المنحنى الذي اتخذته (الثورات العربية) في بدايتها إلى نهايتها!.
لأن ليس بيد أيه حكومة أردنية قائمه أو قادمه حل مشاكل الأردن المالية والاقتصادية العصيبة، وحلها الحقيقي بيد اطرف خارجيه هي نفسها التي تسببت بكل مشاكل الأردن الاقتصادية والمالية لشروط سياسية مستحيلة القبول، ولتلك الأطراف مصلحة حقيقية في اشتداد هذه الأزمة وتصاعدها، وبتصاعد هذا الحراك الجماهيري الضاغًط جداً، ليحقق لها ما تريد!.

وإذا ما تحول هذا الحراك الجماهيري من الشعارات المطلبية إلى شعارات إسقاط النظام، ربما سيتم تغير النظام جوهرياً، لكن هناك احتماليه الاحتفاظ بالنظام الملكي وبالملك كـ [ملك دستوري ذي منصب شرفي وكرمز لوحده البلاد] كما هو معمول في بريطانيا وكثير من الممالك الأوربية الأخرى!!

وإذا ما تطور هذا الحراك الجماهيري باتجاه (اسقاط النظام) فليس أمامه إلا طريقين وحيدين مجبر على أن يسلك أحدهما :
o الأول: أن يكون واعياً تماماً لما حدث للــ "الثورات العربية" فيتجنب أخطائها ومطباتها، ويبعد عنها الإسلام السياسي السارق الأكبر لتلك الثورات العربية!.
وهذا الشرط متوفر بحده (الأقل من الأدنى) في النقابات المهنية والعمالية وفي بعض الأحزاب التقدمية العروبية وغير العروبية، وإن كانت قياداتها تقليديه متعبه ومستهلكه.. ومع هذا يمكنها بتجربتها ووعيها التقدمي، أن تكون عوناً للجماهير الأردنية في تأشير أخطاء "الثورات العربية" وتجنب الوقوع فيها ثانية!!
وإذا ما نجحت الجماهير الأردنية بهذه الخطوات الثورية الخلاقة، فإنها ستكون "موجه ثانيه" للـ "الثورات العربية" على مستوى التاريخ وعلى مستوى الوعي الثوري، فتتجدد من خلالها روح وضمير تلك الثورات العربية التي أجهضت، لتعاود سيرها من جديد باتجاه أهدافها التاريخية الكبرى التي قامت لأجلها!

o والثاني: أما إذا فشلت ـ لا سامح الله ـ في الوصول إلى روح وضمير تلك الثورات العربية المجهضة، وتعانقت معها روحياً وفكرياً وتعلمت من درسها البليغ، فإنها ستتحول إلى "ربيع عربي" أمريكي آخر ومن رحم (فوضتها الخلاقة) فيلحق الأردن ـ حفظه الله ـ بالعراق وسوريه وليبيا واليمن..........الخ

وهذا ما لا يتمناه للأردن ولغيرها كل إنسان حر شريف، من دنيا العرب والمسلمين والبشر أجمعين!!
أللهم أحفظ الأردن وشعبها والأمه وعروبتها والبشرية وإنسانيتها، من كل هذه الشرور الإمبريالية والصهيونية العالمية، والتي أخذت تحرق الأخضر واليابس في العالم أجمع.. آمـــــــــــــــــــــيــــــــــــــــن .
[email protected]






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني
حول آفاق ومكانة اليسار ، حوار مع الرفيق تاج السر عثمان عضو المكتب السياسي - الحزب الشيوعي السوداني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- أوراق ملتبسة؟؟ .............. [ورقه/8] الحراك الأردني : موجة ...
- ((المجرب لا يجرب))(4) ......... الأشخاص فقط.. أم النظام السي ...
- ((المجرب لا يجرب))(3) ......... الأشخاص فقط.. أم النظام السي ...
- ((المجرب لا يجرب))(2) ......... الأشخاص فقط.. أم النظام السي ...
- ((المجرب لا يجرب))(1) .............. الأشخاص فقط.. أم النظام ...
- قراءات في أوراق ملتبسة؟ .....(ورقة/7) ورقة الانتخابات/4..... ...
- قراءات في أوراق ملتبسة؟ (ورقة/(6 ورقة الانتخابات/3.......... ...
- قراءات في أوراق ملتبسة؟ (ورقة/(5 ورقة الانتخابات/2.. ((مشروع ...
- قراءات في أوراق ملتبسة؟ (ورقة/(5 ورقة الانتخابات/2.. ((مشروع ...
- قراءات في أوراق ملتبسة؟ ........ (ورقه/4) ورقة الانتخابات.. ...
- سورية وروسيا ونظرية ((المستنقع الأفغاني))؟ ..(ج/4 والأخير).. ...
- سورية وروسيا ونظرية ((المستنقع الأفغاني))؟ ............... ( ...
- قراءات في أوراق عراقية وعربية ملتبسة؟ ......... (الورقة/3) ا ...
- قراءات في أوراق عراقية وعربية ملتبسة؟ ...... (الورقة/2) الكي ...
- أوراق ملتبسة
- سورية وروسيا ونظرية -المستنقع الأفغاني-؟ .............. (ج/2 ...
- سورية وروسيا ونظرية -المستنقع الأفغاني-؟ ........... (ج/1) س ...
- ما الذي أجبر الأمريكان على دخول سوريه؟
- أقدارنا الجغرافية: (محاولة بدائية لفهم الاختلافات اشر لبشرية ...
- أقدارنا الجغرافية: (محاولة بدائية لفهم الاختلافات اشر لبشرية ...


المزيد.....




- إيران تستدعي سفير البرتغال للاحتجاج على عقوبات الاتحاد الأور ...
- روسيا قلقة لخطط اليابان صرف مياه فوكوشيما المشعة في المحيط
- ليتوانيا.. وفاة مسن فور تطعيمه ضد كورونا
- عمرو أديب يكشف عن ردة فعله بعد رؤيته إعلان شريهان
- فايزر تسلم 10% إضافية من جرعات اللقاح للولايات المتحدة بحلول ...
- وكالة: إدارة بايدن توافق على إتمام صفقة -إف -35 مع الإمارات ...
- وكالة: إدارة بايدن توافق على إتمام صفقة -إف -35 مع الإمارات ...
- النيجر.. مصرع 20 طفلا بحريق في مدرستهم
- مجلس الشيوخ الأمريكي يقبل تعيين ويندي شيرمان نائبة لوزير الخ ...
- مصر.. مصرع 12 شخصا بحادث سير على طريق البحر الأحمر – صور


المزيد.....

- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب
- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي
- مزيفو التاريخ (المذكرة التاريخية لعام 1948) – الجزء 2 / ترجم ... / جوزيف ستالين
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزء الأول / مبارك وساط
- مسودات مدينة / عبداللطيف الحسيني
- اطفال الفلوجة: اللغز الطبي في خضم الحرب على العراق / قصي الصافي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - خلف الناصر - أوراق ملتبسة؟؟ ........ [ورقه/8] الحراك الأردني : موجة ثانية لل ((الثورات العربية)) ..أم هو.. استكمالاً لخراب (الربيع الأمريكي)؟؟( 2-2)