أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - مارينا سوريال - باخوس8














المزيد.....

باخوس8


مارينا سوريال

الحوار المتمدن-العدد: 5710 - 2017 / 11 / 26 - 21:06
المحور: حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات
    


هبت رياح ممطرة..كانت تقفز وسط الطين برغم اسفلت المدينة كادت ابنتها ان تنزلق من بين يدها
ركضت حيث الترام فى لحظته الاخيرة يتذكر ان يسير مسرعا فى تلك الاوقات فحسب
نسيت محفظتها او تناستها استدارت التقطت عيناها بالمحصل ..رمقها ومضى جذبت طفلتها
محاولة ان تجد لها مقعدا للجلوس..تعدل من هندامها غير لافت للنظر تسير وسط الزحام
لااحد يعرف انها تسير بلاحافظة نقودا ..ستعود بعد ان توصل ابنتها لمدرستها
سيرا على الاقدام..بالامس دفعت لها عجوز وهى تبتسم لها ربما عانت مثلها فى الماضى
لاتتنازل عن زينتها وملابسها المهندمة..
ماذا ستفعل الان؟ هل سيفقد عمله من جديد لالايمكنه تلك المره ..امها دفعت لهم اقساط مدرسة
الفتاة لن تتنازل عن تعليمها فى تلك المدرسة ستتعلم ..تغتاظ كلما تفكر انه تم التضحية بتعليمها مثل شقيقتها الاصغر
فاكملت فى التعليم الحكومى بينما اكملت الصغرى فى مدرستها اللغات والان تكمل بناتها بينما ابنتها هى تكافح مثل امها
تفكر كيف تعرف ما تحصيه امها من مال عن كل تلك السنوات بدقة حتى زوجها لايعرف فيما تفكر
ولكن هذا مال يحق لها بمفردها لقد اخذت شقيقتها نصيبها من التعليم اما هى فحقها ستاخذه مالا..



#مارينا_سوريال (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة
حوار مع صلاح عدلي الامين العام للحزب الشيوعي المصري حول اوضاع ومكانة القوى اليسارية والتقدمية في مصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- باخوس6
- باخوس4
- باخوس5
- باخوس3
- باخوس2
- باخوس1
- سابع جار دراما 2017
- متطفل
- احفاد ايزيس3
- احفاد ايزيس2
- حفيدة ايزيس 1
- لا حر لايزال يتنفس ..اوليفيا
- بلاهوية
- هل يموت الكاتب كمدا
- وفاء اخرى
- مارجريت تبحث حول الوهم
- صاحبة الاثنين معا
- عيون المراة فى الدراما السورية واللبنانية
- ابنة السيد
- لاتقتلوا الحلم


المزيد.....




- محمد بن سلمان -يحظى بدعم الأسرة المالكة-.. إعلامي سعودي يرد ...
- محمد بن سلمان -يحظى بدعم الأسرة المالكة-.. إعلامي سعودي يرد ...
- كأس العالم 2022: التحكيم النسائي -رسالة إيجابية- للمرأة في ق ...
- -طالبان- أفغانستان تدافع عن قرارها بمنع تعليم الفتيات
- تصالح المجتمع مع العنف فأجبر النساء على التصالح معه
- 8 علامات شائعة توحي بالعنف ضد المرأة أو سوء معاملتها.. ما هي ...
- لقاء عن العنف بشكل عام وفي أماكن العمل بشكل خاص
- 8 علامات شائعة توحي بالعنف ضد المرأة أو سوء معاملتها.. ما هي ...
- بعد إدانتها النظام الإيراني “قاتل الأطفال/ت” .. اعتقال ابنة ...
- فتيات أفغانستان ضحية الزواج المبكر.. لهذا السبب


المزيد.....

- الإجهاض: قديم قدم البشرية / جوديث أور
- النساء في ايران ونظام الوصاية / ريتا فرج
- الإسلام وحقوق المرأة / الدكتور هيثم مناع
- مقصيات من التاريخ: العاملات في إيران الحديثة / فالنتين مقدم
- قراءة عبارة السوري الأبيض عبر عدسة فانون: نقد نسوي ضد اللوني ... / رزان غزاوي
- المرأة قبل الإسلام: تعددية التقاليد القبلية ومنظومة المتعة   / ريتا فرج
- النسوية وسياسات المشاعات / سيلفيا فيديريتشي
- أبعاد ظاهرة الحجاب والنقاب / سيد القمني
- أوضاع المرأة في العراق واستراتيجيات النهوض بالنضال النسوي / ه ينار محمد
- المسألة النسائية بالمغرب / عبد السلام أديب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - مارينا سوريال - باخوس8