أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سعيدي المولودي - -جهات-














المزيد.....

-جهات-


سعيدي المولودي

الحوار المتمدن-العدد: 5690 - 2017 / 11 / 6 - 18:03
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    



قالت الجهات العليا للجهات السفلى:
- ويحك.. هنا السيف في الأعالي، فجأة قد يخرج من غمده، فلا تلتفتي يسارا، أو تذرفي دمعة الخروج. كل خطوة خارج طرقات البقاء على قيد الحكومات سراب أو خراب. كي تقتربي من صخر النجاة. ادخلي هذا المستنقع الديموقراطي. السيل لا يفكر في مجراه، هذا قَدَر الأوحال.
قالت الجهات السفلى:
- نحن الأسافل لا نعلو.العين لا تعلو على الناصية والحاجب. والسفح لا يعلو على القمم ،نحن الوطيئات نضع أثقالنا في هذه الطريق المقطوعة، ولا نبتغي غير مزيد من متاهات الانحدار.السافل دائما أعمى.فأعطنا من فتات بصيرتك.
قالت الجهات العليا:
اهبطي للقعر، للوراء، هناك، حيث الغيوم الديموقراطية الملوثة بالزيف والخيانات العظمى، والولاءات العمياء. ولا تهتفي بمتاعبك. تعلمي الركوع في هيئة استقلالية القرار،الطريقة الفعالة في الهبوط والوصول.
قالت الجهات السفلى:
نحن مملكة من الموتى، نسند رؤوسنا لسيلكِ الجارف. لا نعلو. نحن الأقدام التي لا تعرف الطريق، والغبار الذي تسوقه الريح. الحضيض الأخير..
قالت الجهات العليا:
ضعي حقائبك في قلب الزحام،نحن نهيء جيلا جديدا من اللصوص المأجورين، والبيادق الأتباع الراقصين على الحبال.فاقتربي من الحافات العليا، هذا الجدار، ثمة ستريْنَ وجه السلطان، وكل شيء رهن إشاراته: الأحزاب المتصببة عرقا، الانتخابات المنكسة كأنفاس الهزيمة، المناصب العليا المتدلية كأسنان المشط، التي لا تتعب من النهب، الديمقراطيات المبعثرة كأشتات الرصيف، الامتيازات الصارخة المخبوءة في أكثر من جُحْر...
ثمة، حيث السلالات والأحفاد، والأحقاد تنحني، وتنحدر في هدوء الخوف نحو هوة السلطان.
قالت الجهات السفلى:
غشيتنا الظلمات، نحن الجواري المشدودات الأعناق، ما ملكت الأيمان، أيادينا مقطوعة، نتوسل حماك،أو رضاك، الحكومات، التفاحات بوابات الخطايا، تلوِّح من بعيد حيث الذئاب تعوي والشعب ينسج رؤياه في الظلام...
نحن العملاء العراة
لن نتعب من العواء
كفانا حاجة إلى اليقين
لن نتعب من الركوع
نحن أسافلك النكرات، الفاقدة لكل الصلاحيات
فساعدينا على السقوط كي لا تطاردنا لعناتك من جديد.



#سعيدي_المولودي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- ثقافة التلاص: ذ.محمد بوبكري ومنابع سرقاته.
- مقالة تحريم التماثيل وفن النحت.. وقع الحافر على الحافر: سرقة ...
- أراضي الجموع: الفتنة القادمة( نموذج قيادة الحمام/ إقليم خنيف ...
- مهازل الجامعة المغربية:المفتشية العامة لوزارةالتعليم العالي: ...
- جامعة مولاي إسماعيل.مكناس: -الهيدروجيولوجيا- تناقش -السوسيول ...
- (Ann gui zdam) : مرآتي الأولى.
- (سفر الخروج)
- -شهران متتابعان قبل التماس-
- مرثية -فيديل-
- الأساتذة الباحثون والتقاعد
- بلاغ جمعية أجذير إيزوران للثقافة الأمازيغية
- - كوطا- للجميع.. وبرلمان للجميع.
- - رئيس الحكومة والسعادة الخاصة-
- موقع حزب التقدم والاشتراكية لا يمكن أن يكون خارج قوى اليسار
- الجامعة المغربية: -العنف أصدق أنباء من الكتب-
- - نشيد-
- مرثية ( وفاء لروح الفنان حمو أوليزيد)
- للتاريخ .. لعل الذكرى تنفع بعض السياسين. (من رسالة عبد الإله ...
- المعادلة السياسية الجديدة: P (P+S) = P (J+D)
- - القيم الإرْوَهَّابية-


المزيد.....




- اختيار أعضاء هيئة المحلفين في محاكمة ترامب في نيويورك
- الاتحاد الأوروبي يعاقب برشلونة بسبب تصرفات -عنصرية- من جماهي ...
- الهند وانتخابات المليار: مودي يعزز مكانه بدعمه المطلق للقومي ...
- حداد وطني في كينيا إثر مقتل قائد جيش البلاد في حادث تحطم مرو ...
- جهود لا تنضب من أجل مساعدة أوكرانيا داخل حلف الأطلسي
- تأهل ليفركوزن وأتالانتا وروما ومارسيليا لنصف نهائي يوروبا لي ...
- الولايات المتحدة تفرض قيودا على تنقل وزير الخارجية الإيراني ...
- محتال يشتري بيتزا للجنود الإسرائيليين ويجمع تبرعات مالية بنص ...
- نيبينزيا: باستخدامها للفيتو واشنطن أظهرت موقفها الحقيقي تجاه ...
- نتنياهو لكبار مسؤولي الموساد والشاباك: الخلاف الداخلي يجب يخ ...


المزيد.....

- الفصل الثالث: في باطن الأرض من كتاب “الذاكرة المصادرة، محنة ... / ماري سيغارا
- الموجود والمفقود من عوامل الثورة في الربيع العربي / رسلان جادالله عامر
- 7 تشرين الأول وحرب الإبادة الصهيونية على مستعمًرة قطاع غزة / زهير الصباغ
- العراق وإيران: من العصر الإخميني إلى العصر الخميني / حميد الكفائي
- جريدة طريق الثورة، العدد 72، سبتمبر-أكتوبر 2022 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 73، أفريل-ماي 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 74، جوان-جويلية 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 75، أوت-سبتمبر 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 76، أكتوبر-نوفمبر 2023 / حزب الكادحين
- قصة اهل الكهف بين مصدرها الاصلي والقرآن والسردية الاسلامية / جدو جبريل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سعيدي المولودي - -جهات-