أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عبد الرحمن تيشوري - على خلقية تقرير دولي يشيد بتفوق النظام البحريني المجرم بحقوق الانسان ويتهم سورية بالكيماوي














المزيد.....

على خلقية تقرير دولي يشيد بتفوق النظام البحريني المجرم بحقوق الانسان ويتهم سورية بالكيماوي


عبد الرحمن تيشوري

الحوار المتمدن-العدد: 5491 - 2017 / 4 / 14 - 19:47
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


على خلقية تقرير دولي يشيد بتفوق النظام البحريني المجرم بحقوق الانسان ويتهم سورية بالكيماوي
ورئاسة مملكة الارهاب بالعالم / مهكلة بني سعود / مجلس حقوق الانسان التابع للامم المتحدة ضد الانظمة الوطنية التي تدافع عن مصالح شعوبها
حقوق الإنسان بين النظرية الفكرية الرائعة وغطرسة الواقع الأمريكي المنافق اللعين
عبد الرحمن تيشوري / باحث وخبير سوري

في كل مرة أسمع تصريح من قبل مسؤول أمريكي او سعودي او خليجي يتحدث به ويتشدق عن حقوق الإنسان اشعر بالاقياء و القرف و أحتقر كل العالم المتمدن وكل فكر الثورة الفرنسية الذي درسته في امهات الكتب السياسية و كل فكر الفلاسفة الذين تحدثوا في موضوع خقوق الإنسان و أتذكر كل ما درسته في قسم العلاقات الدولية من قانون دولي عام و قانون دولي اساني و منظمات دولية و هيئة الامم المتحدة و الوكالات المتخصصة التابعة لها حقوق الإنسان عبر التاريخ.
فكرة حقوق الإنسان و صونها و حمايتها و الدفاع عنها قديمة قدم الحياة البشرية ذاتها و لقد تناول اليونانيون في ماّثرهم الشهيرة حق الإنسان في الحياة و حرية التعبير والمساواة اما السلطة كما اهتم بوذا و الفلسفة الهندية بالاخطاء المحدقة بالحريات الاساسية للانسان جراء العنف و الفاقة و الاستغلال و نقص العهود.
كما و قفت الفلسفة الصينية وقفة طويلة امام واجبات الإنسان تجاه أخيه الإنسان بما يكفل حقوقه الاساسية في الحياة و السعادة و حرية التعبير .
وينسب الى > القول الشهير :
>
كما كفلت الشريعة الاسلامية في نصوص صريحة و واضحة حقوق الإنسان و حرياته الاساسية التي تتخدث عنها أمريكا اليوم كثيرا و لا تفعل منها شيء سوا قتل الشعوب و تدمير الاقتصادات و سرقة ثروات العالم و الدول فإلى متى يستمر هذا الواقع المزري و متى نتخلص من أمريكا شرطي العالم ؟؟؟.
أتوجه الان الى فرنسا التي أعلنت أول اعلان لحقوق الإنسان و المواطن في عام 1789 عندما قامت الثورة الفرنسية.
هل دعم الارهابيين و جبهة النصرة في سورية لقتل السوريين ينسجم مع هذا الاعلان؟
حقوق الإنسان في عصر التنظيم الدولي الراهن و سيطرة أمريكا على الامم المتحدة و تفسير الاعلان العالمي لحقوق الإنسان كما تريد.
في النطاق الاقليمي توجد وثائق و مواثيق لحقوق الإنسان مثل الميثاق الافريقي لحقوق الإنسان و الميثاق العربي لحقوق الإنسان .
لكن ظلت هذه المواثيق حبرا على ورق و ظلت أمريكا تفعل ما تريد و كان اخرها جامعة الدول العربية تحمّل سورية الدولة العضو في الجامعة مسؤولية ما يحصل و تطلب من أمريكا ضرب سورية عسكريا ؟؟؟!!!
حتى الان نسمع كثيرا عن حقوق الإنسان و غدا هذا الموضوع الشغل الشاغل للمحافل الدولية العالمية والاقليمية كما تقرر أن تدرس حقوق الإنسان مادة مستقلة لكي ترسخ الفكرة في ذهن الناس حتى يسهموا في تطويرها لكن أمريكا لم تحترم كل ذلك وهي تدعم الارهاب والتوحش وتدعي محاربة الارهاب وترفع يافطة الدفاع عن حقوق الانسان و ما زالت تدوس على المواثيق و على المنظمة الدولية و على العالم وعلى البشر وحقوقهم وخير مثال البارحة في الرقة حيث قصفت مدرسة راح ضحيتها 200 شهيد سوري من الابرياء وانا اتسائل اليس هؤلاء ناس وبشر ولهم حقوق و هي تحمل العصا على العالم.وتقول انها ديموقراطية وانسانية – صحيح اللي استحوا ماتوا -

واليوم تلفق امريكا لسورية كذبة استخدام سلاح كيماوي وتضرب قاعدة جوية في حمص وكل العالم المنافق يتفرج أي عالم هذا واي انسان تتحدث امريكا عن حقوقه ؟؟!!






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
عصام الخفاجي مناضل واكاديمي وباحث يساري في حوار حول دور وافاق اليسار والديمقراطية في العالم العربي
نادية خلوف كاتبة واديبة وناشطة نسوية من سوريا في حوار حول تجربتها الحياتية ونضالها اليساري والنسوي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- ارضية المشروع الوطني لمكافحة الفساد السوري المخيف والمستشري
- خللاً أدارياً سوريا كبيراً على مستوى أجهزة الإدارة العامة
- المعهد الوطني للادارة سياسة بلد وليس على مزاج فلان وفلان
- ادوار كبيرة جدا وعميقة للخبراء الاداريين السوريين
- تجربة الاصلاح الاداري السوري المرتبك هل نتجاوزه في سورية الج ...
- من اجل كسب الرهان / نداء عاجل الى شرفاء سورية /
- ارجو السيد الرئيس ان يعقد جلسات حوارية مفتوحة على الانترنت م ...
- بعد إصلاحات محددة في المعهد الوطني للإدارة واعادة تقييم التج ...
- مهمة الحكومة توجيه القارب وليس التجديف فيه
- صياغة المواطن والموظف السوري من جديد وهذه مهمة صعبة لوحدات ا ...
- منهج من القاعدة الى القمة ومن القمة الى القاعدة في اصلاح ادا ...
- افكار لمرحلة اعادة الاعمار في سورية الجديدة المتجددة
- المرحلة القادمة للرئاسة والحكومة السورية
- سورية من الادارة بالازمة والتلفون والشخصنة وعديل اللواء علي ...
- خللاً أدارياً سوريا كبيراً على مستوى أجهزة الإدارة العامة وم ...
- منظمة وتجمع لخريجي العلوم السياسية السوريين
- لكل جبل جماله وجبل الادارة السورية وعر المسالك لكن يمكن للسو ...
- بلورة وإطلاق عملية إصلاح الإدارة العامة في الجمهورية العربية ...
- امر ممكن للسوريين لانه تم عند غيرهم والسوريون قادرون وسورية ...
- يجب الافادة من كل الكفاءات السورية وبشكل خاص خريجي المعهد ال ...


المزيد.....




- عبد الحميد، نجل الرفيق مولاي إسماعيل العلوي في ذمة الله
- ألمانياـ تفتيش شقق غرب البلاد للاشتباه في التخطيط لعمل إرهاب ...
- سوريا.. أنباء عن نشر مقاتلات روسية لأول مرة في شمال شرق سوري ...
- باقري: الظروف لم تتهيأ بعد لعودة واشنطن الى الاتفاق النووي
- نجاح حملة جريدة ” الأهالى ” … وزير التموين : تثبيت سعر رغيف ...
- لبنان: البيطار يعلق استجواب دياب في قضية مرفأ بيروت بسبب دعو ...
- تصاعد الخلاف.. فرنسا تحتجز سفينة صيد بريطانية وتهدد: سنستخدم ...
- برشلونة يقيل مدربه ويتوصل لاتفاق مع المدير الفني الحالي للسد ...
- العراق.. وفد أمني حكومي في ديالى لإطفاء نار الفتنة بعد هجوم ...
- إريك زِمُّور.. هل اقترب الفاشيون من قصر الإليزيه؟


المزيد.....

- أخف الضررين / يوسف حاجي
- العدالة الانتقالية والتنمية المستدامة وسيلة لتحقيق الأمن الم ... / سيف ضياء
- الحب وجود والوجود معرفة / ريبر هبون
- هيكل الأبارتهايد أعمدة سرابية وسقوف نووية / سعيد مضيه
- جريدة طريق الثورة، العدد 41، جويلية-اوت 2017 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 42، سبتمبر-أكتوبر 2017 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 43، نوفمبر-ديسمبر 2017 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 44، ديسمبر17-جانفي 2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 45، فيفري-مارس 2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 46، أفريل-ماي 2018 / حزب الكادحين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عبد الرحمن تيشوري - على خلقية تقرير دولي يشيد بتفوق النظام البحريني المجرم بحقوق الانسان ويتهم سورية بالكيماوي