أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - عبد الحكيم عثمان - أجابة على أسئلة للتأمل والتفكير فى ختام المئوية السادسة















المزيد.....

أجابة على أسئلة للتأمل والتفكير فى ختام المئوية السادسة


عبد الحكيم عثمان

الحوار المتمدن-العدد: 5486 - 2017 / 4 / 9 - 20:29
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


أجابة على أسئلة للتأمل والتفكير فى ختام المئوية السادسة
السلام عليكم:
طرح الكاتب سامي لبيب العديد من الاسئلة طبعا موجهة لمن يؤمن بالله الخالق وهذا المقال اجابة على هذه التساؤلات:
السؤال الاول:
السببية غير كافية لأثبات وجود الله الخالق
الاجابة
http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=554106


السؤال الثاني:
هل من المعقول والمنطقى أن تتصور إله خالق لكون يحوى المُدرك لدينا على 225 مليار مجرة وكل مجرة تحوى 200 مليار نجم وجرم
ولايتم ولايعتني بها
الاجابة:
مؤجلة حتى يتم اثبات ان الله الخالق لايعتني بها
http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=553993


السؤال الثالث:
بماذا تفسر أن المؤمن لا يكون مؤمناً بالله مالم يؤمن بأن محمد رسول الله أو المسيح المخلص


ألاجابة:
المتابع للتاريخ البشري يجد ان البشر لايعبدون اله واحد ويعبدون الهة شتى, فمن كان السبب في هدايتهم الى الله الواحد هم الرسل(موسى,المسيح,محمد) فكل هؤلاء كان السبب في ايمان لنقل البعض من البشرية بألاله الواحد, والسبب في هدايتهم اليه فاي تشكيك بمصداقية هؤلاء الرسل لاشك سيؤدي الى التشكيك بالله الواحد فلايمان بالله مرتبط بشكل طردي بالايمان بالرسل لذا ربط الله الابراهيمي الايمان به بالايمان وتصديق رسله-
السؤال الرابع:
أليس إيمانك بالإسلام أو المسيحية مرهون بحظك من تخصيب والدك لبويضة والدتك ليتم التخصيب فى بيئة ما فى زمان ما بمكان ما ؟ نعم أم لا .
الاجابة:
هذا السؤال كان على الكاتب سامي لبيب عدم طرحه لماذا لانه جاء من تخصيب بويضة لزوجين مؤمنين بالمسيحية في زمان ما وفي مكان ما اليس كذالك كما ان هناك الملاين ممن تركوا دينهم وهم اصلا جاؤوا من

تخصيب حيمن مؤمن لبويضة مؤمنة لزوجين مؤمنين سواء باليهودية او المسيحية اوالاسلامية- وعليه فالواقع ينقض هذا الاعتقاد فليس شرطا ان ناتج تخصيب حيمن مؤمن لبويضة مؤمنه يكون الناتج مؤمن.
وسابقا من اعتنق المسيحية كان اصلا نتاج تلقيح حيمن يؤمن باليهودية لبويضة تؤمن باليهودية ولم يمنعه كونه نتاج تخصيب حيمن مؤمن باليهودية لبويضة مؤمنة باليهودية ان ينبذ ديانته التي فطر عليها وان يتحول الى المسيحية وكذا الحال بمن تحول من اليهودية او من المسيحية الى الاسلام او العكس-فنسمع ان هناك مسلمين نتاج
تخصيب حيمن مؤمن بالاسلام لبويضة مؤمنه بالاسلام ورغم ذالك تحول الى المسيحية .
ألسؤال الخامس:
هل إنصرافك عن الإيمان بالله سيدفعك لممارسة الجنس مع أمك أو أختك لعدم وجود خوف من عقاب الإله ؟
الاجابة:
اكتفي بنقل رأي الكاتب سامي غطاس في موضوعة تشكيل الضمير الانساني الرادع الذي ساهمت الاديان السماوية في تشكيله في مقاله سامي لبيب والالحاد
http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=55246
سبق وكتبت انا إن الله فكرة -حتى وإن كانت وهمية- هذه الفكرة ساهمت على مرالعصورالى حد كبيرفى فرملة الة الشر المٌتأصلة فى الإنسان وهو ما دأب البشرعلى تسميته -الضمير- (قول الكاتب سامي غطاس)
واضيف ان الجهل بالمحرمات قد يوقع البعض بها- ولا اقول ان عدم الايمان بالله قد يدفع البعض لتلك الاعمال ولكن ليس من المستبعد ان يحصل ذالك لأن هناك اناس تخاف ماتختشيش. والتحريم الذي ورد بخصوص اقامة علاقة جنسية مع الام اوالاخت او زوجة الاب والخالة والعمة والبنت الى اخره اعتقد انه للتذكير وللمعرفة حتى يلم الانسان بذالك ,فلاشك ان الاديان بشكل او بأخر ساهمت بتكوين الضمير الرادع لدى الانسان الذي ردعه عن ارتكاب الشرور بكل تلوناتها لذا نرى الكثير ممن يؤمن بالاديان في اخر عمره يلجأ الى الاعمال الخيرية لدنو اجله ودافعه الخوف من العقوبات الاخروية(مثال على ذالك جائزة نوبل مخترع البارود)
والا لماذا وردت آيات في الكتب السماوية تشير الى ذالك لو لم يكن هناك من البشر يمارسها ربما جهلا لاعمدا

السؤال السادس:
- كيف يتحول الخير لشر ؟
الاجابة:
هناك عدة عوامل تساعد في تحويل الخير الى شر او العكس ومنها
التعصب للدين او للمذهب او للجنس او للعرق
الغرائز والرغبات وعدم التحكم بها على مختلف تنوعاتها,الجنسية او
الجهل,الكبر والتكبر والعنجهية والعناد
المغريات بكل اشكالها


لذا كان الايمان بالله وبألاديان رادع لكل ذالك بما في ذالك العقوبات الاخروية ,ثم العقوبات الوضعية والقوانين التي وضعها البشر لضبط الشر
السؤال السابع:
يقولون أن الشمس والقمر والحيوانات والنباتات وُجدت ليستفيد منها الإنسان لنسأل لمن كان النحل ينتج العسل قبل وجود الإنسان ب 150 مليون سنه ؟
الجواب:
هل الانسان يستفيد من كل هذه الاشياء ام لا؟
هل ممكن ان يعيش الانسان بدون توفر كل هذه الاشياء؟الشمس والقمر والحيوان والنبات والحشرات

اعتقد ان لااجابة الا بنعم- وعليه وجدت هذه الاشياء ولو وجدت قبل خلق الانسان بملاين السنين فهي لخدمته ولأجله وان لم تكن كذالك,فلا اعتقاد للانسان غير انها وجدت من اجله ولأجله ولخدمته, ولايمكن للانسان الا ان يفهم وجودها الا بهذا الفهم لذا صدق لنقل البعض وليس كل البشر بالديانات السماوية عندما ذكر الله في كتبه خلقه لكل ذالك من اجل الانسان.
السؤال الثامن:
هل الزهور تطلق روائحها العطرية الرائعة من أجل أنوفنا لنستحسنها ونتعطر بها؟
الاجابة


انا اتفق من رؤية الكاتب سامي لبيب ان النحل ينتج النحل كغذاء له ولاينتجه لعيون الانسان وحتى الزهور لاتطلق الروائح العطرة لعيون الانسان بل لتحمي نفسها من اعدائها, الا الانسان طبعا لأن روائحا العطرية جذبته اليها فأستغلهاواستفاد منها واصبحت العطور رفيقه اليومي والمستدام فلذا يعتقد ان الله خلقها من اجله ولكن لا النحل ولا الزهور تعلم ذالك ولو علمت لأحجمت عن فعل ذالك ,الا تعرف لماذا القطط تدفن برازها بالتراب-لااعتقد انك ستقول انها مؤدبة ومتحضرة ونظيفة او تحفل بنظافة البيئة , السبب انه قيل لها ان برازك يفيد الانسان- فقامت بدفنه حتى لايعثر عليه الانسان وحتى لايستفيد منه- وهذا من اسرار الله في خلقه ان لايعلمها بما تنتج ولمن لكي تنتج.
اما الاسئلة التي تتعلق بالكوكب - يجب توجيه هذه الاسئلة لووكالات التي تخصصت في علوم الفضاء مثل وكالة ناسا وغيرها من

المؤسسات التي تعمل في مجال البحوث الفضائية فهي الاقدر على الاجابة عليها.
لكم التحية






الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- طه اداة نداء هكذا نفهمها ,ردا على مقال,إِسْفَافُ الْقُرْآنِ ...
- هاي هي كل مشكلة سامي الذيب مع قرآن المسلمين
- وهل لاتعتمدوا السببية في كل امور حياتكم؟
- ماهي الادلة على تجاهل واهمال الله الخالق لقرابة 225 مليار و2 ...
- كيف افهم الرويات عن حمار النبي(ص) يعفور,ان صحت
- وماذا عن استعباد ألمرأة في الكتاب المقدس,بشقيه القديم والجدي ...
- عُتُلٍّ بَعْدَ ذَٰلِكَ زَنِيمٍ , أوكألحمار يحمل اسفارا ...
- هل هذه هي من اسباب تخلفنا حقا؟
- انه تجديد للخطاب الدين والتطبيق,رادا على مقال(لماذا التضليل ...
- قراءة في مقال( سامى لبيب والإلحاد)
- لن ترغموننا على منح الشرعية للفكر الاسلامي المتطرف
- ليست المشكلة في تعدد الزوجات, ولكن كل المشكلة من يعتقد انه ا ...
- سلسلة ,رحلتي في الحوار المتمدن,حواري مع الكاتب-ة(لاعلى التعي ...
- سلسلة ,رحلتي في الحوار المتمدن,حواري مع الكاتب سامي الذيب.
- رحلة حواري مع الكاتب سامي لبيب
- من لايؤمن بوجد الله,لايحق له اقامة حوار معه
- وأمركم,ليس بغريب أخ سيفاو؟
- فتاوى تجيز للمسلم تهنئة غير المسلمين باعيادهم الدينية
- الكراهية فريضة إسلامية هكذا قوله وليس قولنا,مين هذا بلا قافي ...
- ارد على مقال,فى كذب محمد عليه السلام


المزيد.....




- شيخ عقل الطائفة الدرزية: الحذر من انفجار اجتماعي شامل في لبن ...
- حرس الثورة يدين اعمال الصهاينة الاجرامية و اقتحامهم المسجد ا ...
- يهود ألمانيا يطلبون تعزيز حمايتهم بعد إحراق أعلام إسرائيلية ...
- وثقت لمرحلة السبي البابلي لليهود.. ما قصة التحف العراقية الم ...
- شاهد .. رقصة المولوية الصوفية تتوارثها عائلة دمشقية منذ قرن ...
- تواصل ردود الفعل العربية والإسلامية المساندة للشعب الفلسطيني ...
- شاهد .. رقصة المولوية الصوفية تتوارثها عائلة دمشقية منذ قرن ...
- الشرطة الألمانية تعزز الأمن حول الكنائس اليهودية
- مفتي موسكو يدعو للاحتفال بعيد الفطر مع المسيحيين واليهود
- اندلاع أعمال عنف في بلدات إسرائيلية يقطنها العرب واليهود وسط ...


المزيد.....

- أفيون الشعب – الكتاب كاملاً / أنور كامل
- الطاعون قراءة في فكر الإرهاب المتأسلم / طارق حجي
-  عصر التنوير – العقل والتقدم / غازي الصوراني
- صفحات من التاريخ الديني والسياسي للتشيع / علي شريعتي
- أوهام أسلمة الغرب عند المسلمين / هوازن خداج
- جدل الدنيوية العقلانية والعلمانية الإلحادية / مصعب قاسم عزاوي
- كتاب النصر ( الكتاب كاملا ) / أحمد صبحى منصور
- الماركسية والدين / ميكائيل لووي
- الجيتو الاسلامى والخروج للنهار / هشام حتاته
- الكتاب كاملا :( مسلسل الحُمق في ذرية : علىّ بن أبى طالب ) / أحمد صبحى منصور


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - عبد الحكيم عثمان - أجابة على أسئلة للتأمل والتفكير فى ختام المئوية السادسة