أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - أنور السلامي - أن تكون مجنونا من العقل أحيانا(ج3)














المزيد.....

أن تكون مجنونا من العقل أحيانا(ج3)


أنور السلامي

الحوار المتمدن-العدد: 5438 - 2017 / 2 / 20 - 09:33
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


يا حسرة على شبابي, تعبُت من طرق الأبوابِ, حاملا شهادة تخرجي, سنين طوال ابحث عن عمل, وإن وجدْ سمّيَ تطوعا, ماذا اسمي نفسي مواطن من الدرجة العاشرة, بأجيّر يومي أو أجيّر بعقد.؟ بل سمني ما شئت, فأنا المحروم في وطني والمهضوم في قدري, المتأخر كل شهر اجري , العامل بلا هوية , منتظرا الدرجات الشاغرة , التي ذبحتها الحكومة لعام2017, قبل ولادتها.
ماذا أقول لقد أفنيت نفسي تلك السنين, بين الورقة والقلم , وغَرقت في بحر الأحلام, وللأسف كانت أوهام في أوهام, بعد أن حصلتُ على شهادة تمام , تمضي السنين وأنا أجير يومي, سنة وسنتان وربع دون تعيين, يا صاحب فتوى الأجير والعقدِ, أين الإنصاف , نحن نعمل بلا أجرِ, يا صاحب فتوى التطوع في العمل, لدى دوائر الدولة, أترضى لنفسك ما نحن عليه الآن, نموت ونحيا بلا ضمان.
كنت عاطلا عن العمل , واليوم اعمل بأجر يومي, يبدوا أن رحله شبابي, سوف تنتهي في أحدى دوائر الدولة, بلافتة سوداء كتب على وجهها أجيّر يومي, أو عمل تطوعي , أي أنني شاب كمئات الشباب , أجبرنا على العمل, نعم أجبرنا على العمل, في هذه الدوائر, مقابل أجر زهيد, ومستوياتنا بين عامل خدمة ومهندس ومحاسب وميكانيكي, لنبقى غير مشمولين بقانون التقاعد, الميت منا حقه مفقود, خلال سنين العمل كأجير يومي, يا خطيبتي انتظريني, وسوف يطول أنظارك.
أننا كسائر موظفي الملاك الدائم, نؤدي واجباتنا, بجد وتفاني, ونحظر ضمن الزمن المحدد, ونغادر كما يغادرون, ولكن للأسف , يتم تسريحنا في أي وقت هم يشاؤون, رغم أننا لا نتقاضى, إلا القليل, التي لا تكفي , أجور النقل , رغم ذلك نحلم أن نكون موظفين دائميّن, نحن من ذوي الخبرة وأصحاب شهادات, وأعدادنا تتزايد في دوائر الدولة, وهي ليست قليلة, وكذلك المسؤولين, يعلمون أن تواجدنا , يعد ضرورة لسد النقص الحاصل, من الموظفين في دوائرهم, لتمشية أعمالها دون الضغط , على المدللة وزارة المالية, التي يجب معاملتها بحنيّه , ويبقى المواطن هو الضحية..وللحدث بقية أبقوا معي.










قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- أن تكون مجنونا من العقل أحيانا-ج2
- أن تكون مجنونا من العقل أحيانا ..ج1
- رسالة شعب
- بعد الظلمات سوف تشع نورا يا عراق
- رياح الصيف قادمة .. حاملة لقاح الإصلاح
- 1 رجب- اغتيل المشروع الإلهي بعد ولادته..!
- نيسان 2016 فرج أم هرج ومرج..؟
- عيّن اليتامى على دولة المؤسسات
- نبذا للطائفية.. السنة حماه للبوابة الغربية!
- الهجرة مؤامرة أم خيار
- الشعب ويوم الفتح القريب
- الفاسدون في قبضة الشعب
- الساسة والشعب والبئر..!
- هل لتركيا خطة استعمارية في العراق وسوريا ؟
- البصرة في المنعطف الأخير
- أمريكا مصاصة دماء الشعوب النائمة
- يوم القدس ورمزية المستضعفين
- استشهاد الإمام علي ..أول غيث الإرهاب في الإسلام
- العراق ودوره الاقليمي..والنهوض من الكبوة.
- (بعد تردي الحال: هل سيكون التحالف الوطني في النجف بلسما؟ (!


المزيد.....




- -فض رابعة-: الحلقة الخامسة من -الاختيار 2- دون فواصل إعلانية ...
- اقتربت نهاية أطول حرب أمريكية.. فما مدة الحروب التي خاضتها ا ...
- وفيات كورونا تتخطى 3 ملايين.. هذه الدول هي الأكثر تضررًا (ان ...
- جنازة الأمير فيليب.. لماذا جلست ملكة بريطانيا وحدها في الودا ...
- مندوب روسيا الدائم في فيينا: اللجنة المشتركة للاتفاق النووي ...
- إيطاليا.. سالفيني سيمثل أمام القضاء في قضية خطف مهاجرين
- نقص فيتامين أشعة الشمس قد يضعف وظيفة العضلات
- احتجاج لمتعهدي دفن الموتى على تراكم النعوش في مقابر روما وبع ...
- شاهد: الصحف البريطانية تودع وتشيد بالراحل الأمير فيليب
- احتجاج لمتعهدي دفن الموتى على تراكم النعوش في مقابر روما وبع ...


المزيد.....

- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب
- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي
- مزيفو التاريخ (المذكرة التاريخية لعام 1948) – الجزء 2 / ترجم ... / جوزيف ستالين
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزء الأول / مبارك وساط
- مسودات مدينة / عبداللطيف الحسيني
- اطفال الفلوجة: اللغز الطبي في خضم الحرب على العراق / قصي الصافي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - أنور السلامي - أن تكون مجنونا من العقل أحيانا(ج3)