أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ابراهيم الخزعلي - شعر شعبي - حب الوطن والناس














المزيد.....

شعر شعبي - حب الوطن والناس


ابراهيم الخزعلي
(Ibrahim Al khazaly)


الحوار المتمدن-العدد: 5396 - 2017 / 1 / 8 - 20:19
المحور: الادب والفن
    




حُب الوطن والناس

العمر واحد والأعياد هواي

ويوم العيد گالوا

بالك بابك تسده

لأن بالعيد كله تعيد الأحباب

وكلمن بسمته بخده

وانه بابي مشرعَه للريح

تشم كل مار وتعده

وروحي ترفرف عله الباب

فراشه تشبگ الورده

بس آنه عله خدي

نهر من جروح

وصبري عله النهر سده

ما حسَيت عمري إمدد بتابوت

وايد الغربه اتوسده

وأيامي معلگه فوگ المحطات

تلاوي الريح وتصده

شربه الوكت كوس المرارات

چنه الدنيه متقصده

الزمن واعدني بملگه الاحباب

وگلبي ينتظر وعده

وسْهرت الليالي بس أعد إنجوم

خاف تغمض عيوني واغلط بوحده

وسويت الگلب بستان من ورود

كل نبضه إتفتحت ورده

حته من يجينا العيد

افتح گلبی للأحباب

وكل واحد إله شده

انه بعز الشباب الراح

ومن الزغر أتحده

وما فد يوم راسي انحنه للأنذال

ولا سيفي غفه بغمده

الاوي الما تهزه الريح

وحروفي خنجر بچبده

الفارس .. ما يخاف الموت

لا حره ولا برده

واذا زخت اسهام الغدر فد يوم

من كل كتر

من كل صوب

تبقه غايته تشده

وانه كل العمر

چان الأمل بحشاي

وعيوني من تصد

للميت اتگعده

من أمي اتعلمت..

حب الوطن والناس

وابوي گال لي بحده

لتزعل يتيم اليكسر الخاطر

وسئله شعده ما عده

او سوي جروحك چفافي

تشرب دمع البخده

ونطي مهجتك والروح

ولازم دوم تتفگده

واعرفت المحبه

هي مشعل نور

بلاها الدنيه مسوده

اومرت كل الأعوام

وشچم عيد مرعلينه وتعده

ياحيف الزمن ..

ما چنت أضن چذاب

كل عمري گضه وامصدگ بوعده

كل جلاد لذته ايعذب المسجون

او سوطه امنگع بحقده

وانته يازمن..

تطلبني بثار

بكل لحظه گلبي إتجلده؟

ما خليت لي نسمة هوا للروح

گلي حقدك اشگده؟

والله يا زمن ..

وشما تمتمت أو قدمت اعذار

العمر الضاع مترده

شلون أقبل عذر چذاب

ما مقبول عذره الماوفه بوعده

شلون اقبل عذر چذاب

ما مقبول عذره الماوفه بوعده

د. ابراهيم الخزعلي
موسكو
03.01.2017






التسجيل الكامل لحفل فوز الحوار المتمدن بجائزة ابن رشد للفكر الحر 2010 في برلين - ألمانيا
الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- شعر شعبي - درب اليحبّون
- مرثية إله الخصب في الصبح الأسود
- الشياطين مجهولين في الخيال معلومين في الأفعال
- الإعلام والإجرام في قفص الإتهام
- قصيدة - مَرْثيّةُ الجُرح
- الحلف المشؤوم والهدف المعلوم
- قصيدة - أغنية الجُرح
- قصيدة - أحلى الأسماء
- الهجرتان وعاشوراء في الفكر المعاصر
- قصيدة - الأنسان
- الحلف المشؤم والطبق المسموم
- قصيدة - سيدة الأباء
- تحية لأبناء العراق الأباة
- حكاية الواعظ والسلطان
- دور المثقف الملتزم بقضايا شعبه والأنسانية جمعاء
- وصايا أم- شعر شعبي
- تموتُ القردة
- مثل الغيمة من ترعد - شعر شعبي
- مرثية الى الأنسانة والأديبة فاطمة العراقية
- قصيدة شعبية - آذار


المزيد.....




- بيع لوحة للفنان كلود مونيه بأكثر من 48 مليون دولار في مزاد أ ...
- اللوبي الجزائري باسبانيا يؤلف قصص خرق حقوق الانسان بالأقاليم ...
- روسيا تختار فريق عمل لتصوير فيلم في محطة الفضاء الدولية
- بحوث علمية عراقية
- بحوث لمؤسسات علمية عراقية
- بحوث أكاديمية لمؤسسات علمية عراقية
- قربلة في دورة ماي لجماعة عامر القروية بسلا
- الإمبراطورية الرومانية -غير البيضاء-.. هل كانت روما مدينة شر ...
- متحف الأدب الروسي يقيم معرضا بمناسبة الذكرى الـ200 لميلاد دو ...
- ديوان -طيور القدس- للشاعر الأردني والكاتب الروائي أيمن العتو ...


المزيد.....

- مجموعة نصوص خريف يذرف أوراق التوت / جاكلين سلام
- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ابراهيم الخزعلي - شعر شعبي - حب الوطن والناس