أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - وليد يوسف عطو - ارتباط التاريخ بالذاكرة الجمعية














المزيد.....

ارتباط التاريخ بالذاكرة الجمعية


وليد يوسف عطو

الحوار المتمدن-العدد: 5293 - 2016 / 9 / 23 - 17:04
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    



( 1 ): ( ينبغي ان نعتبركتب التاريخ بمثابة كتب الخيال الصرف ,فهي عبارة عن حكايات وهمية عن وقائع لوحظت بشكل سيء , كما انها مصحوبة بتاويلات شكلت فيما بعد. ولو ان الماضي لم يورثنا كتبه الادبية والفنية والتذكارية لما عرفنا شيئا عن الواقع .فهل نعرف كلمة واحدة صحيحة عن حياة الرجال العظام الذين لعبوا دورا كبيرا في تاريخ البشرية كهرقل وبوذا والمسيح ومحمد ؟في الغالب الاعم لا . وفي نهاية المطاف فان سيرة حياتهم الحقيقية لاتهمنا كثيرا .فالاشخاص الذين اثروا على الجماهير كانوا ابطالا اسطوريين وليسوا ابطالا حقيقيين ).

العالم غوستاف لوبون :من كتابه ( سيكولوجية الجماهير).

( 2 ):ارتبط النشاط الاكاديمي في العراق في ثلاثينات واربعينات وخمسينات القرن العشرين بالتاريخ وربطوا التاريخ بعلم الاجتماع وبعلم الاثار- الاركيولوجيا- والانثروبولوجيا .
اهتم المنشغلين بدراسة التاريخ بابحاث المستشرقين سواء باتباع منهاجهم او مخالفتها او تطوير خطاب عراقي مستقل.وكان عمل المؤرخين العراقيين في حقل الاثار ( الاركيولوجيا)قد اخرج الدراسات التاريخية الى افاق اكثر رحابة.

موجة الكتابة التاريخية التي تطورت في اربعينات وخمسينات القرن العشرين سجلت انعطافةهامة في هذه الثقافة , حيث انتقل الوعي الفكري من مفهوم التمايز من خلال الفعل الفردي , الى مفهوم العلم النظري .كان عبد العزيز الدوري رائدا في مستوى الدراسات العربية التاريخية من خلال كتابه الاول :
(تاريخ العراق الاقتصادي في القرن الرابع الهجري ).فهو يكاد يكون اول مؤرخ عربي يبحث في العلاقات الاقتصادية من خلال التاريخ .

الروايات التي اعاد الدوري بنائها عن العيارين والشطار والطبقات المهمشة واصحاب المهن والمحلات البغدادية بدت وكانها مشاهد في فيلم سينمائي تجعل القاريء على مقربة من الحياة الاجتماعية والاقتصادية لعصر بعيد عن الذاكرة العراقية.
وسيحيلنا كتب فيصل السامر ( ثورة الزنج ) 1945 على الكيفية التي تعاد فيها قراءة التاريخ على نحو اكثر موضوعية.ويعود عالم الاثار العراقي طه باقر الى ماضي العراق الرافديني باحثا في تكوينه الحضاري ودارسا اساطيره وادابه وقوانينه القديمة . وستخلف ترجماته عن اللغات القديمة مادة ثرية وتصبح مرجعا في الدرس الاركيولوجي.

ويتصدى د . جواد علي لقراءة التاريخ الى زمن موغل في القدم عند العرب في شبه الجزيرة العربيةعبر كتابه الموسوعي ( المفصل في تاريخ العرب قبل الاسلام ) باجزاءه العشرة وهو يشير الى حكايات التكوين الثقافي لما حاول المؤرخون تجاهله , او تغريب معالمه , مثلما يصبح الاسلام منذ نشانه مادة للبحث يحاول من خلالها فصل التداخل بين الاساطير وبين الوقائع التاريخية.
وفي كتاب صالح احمد العلي (التنطيمات الاجتماعية والاقتصادية في البصرة في القرن الاول الهجري ) يربط المكان المخصص للدرس او هويته عندما حل الاسلام فيه بطابعه الحضاري ,لتتابع كتبه عن المدن ومن بينها بغداد والكوفة والبصرة والموصل . وستكون مؤلفاته عن المدينة الاسلامية من بين المصادر العربية الضرورية لمن اتى بعده من باحثين .

اما الدكتور علي الوردي فقد افضت به بصيرته النقديةالى استدلالات بدت اقرب الى النظريات عن مفاهيم تخص حاجات الافراد والجماعات . ومؤلفاته دعوة لاعادة النظر في الحدود الفاصلة بين الرواية الشفاهية وعلم الاجتماع النظري حيث تناول فترات من تاريخ العراق الاجتماعي تعود الى الحقبة العثمانيةالتي عايش نهايتها . وهو يمزج علم النفس بعلم الاجتماع وبالانثروبولوجيا وبالتاريخ , سواء في قراءة الشخصية العراقية او المجتمع العراقي .

في ذلك الوقت ظهر مجموعة من الباحثين المرموقين في ميادين شتى مثل شاكر مصطفى سليم في علم الانثروبولوجيا , وعبد الجبار عبدالله في الفيزياء والفلك , ومهدي كبة الباحث في علم الاقتصاد والقانون , وحسن سلمان الخبير العالمي بالنفط والذي لاتزال دراسته عن الاقتصاد العراقي تحتفظ بقيمتها .

او متي عقراوي وهو خبير عالمي في علم التربية حيث شهدت هذه الفترة التاريخية من اربعينات وخمسينات القرن العشرين انتقال في خطاب الثقافة من حقل التجريب الى محاولة ايجاد انساق تشكل قاعدة ينطلق منها الباحث او الطالب الجامعي نحو آ فاق اكثر مرونة ورحابة من السابق .

الانثروبولوجي شاكر مصطفى سليم

قدم شاكر مصطفى سليم اطروحته المعنونة ( الجبايش: دراسة انثروبولوجية) لنيل شهادة الدكتوراه من جامعة لندن عام 1955 , وهي اهم دراسة انثروبولوجية عراقية لسكان منطقة الجبايش في قلب الاهوار , في جنوب العراق .

ومع ان الجبايش التي درسها لاتنطبق مواصفاتهاعلى نحو دقيق مع بقية مناطق الاهوار, بسبب تغلغل السلطة فيها واحكام نوع من السيطرة عليها ,غير ان طبيعتها السكانية وعاداتها القبلية موضع الدراسةلاتختلف كثيرا عن بقية مناطق الهور .ويشير شاكر مصطفى سليم الى الاسباب التي دعته الى الذهاب الى الهور , وفي مقدمتها كونها مناطق معزولة , لايعرف طبيعتها اهل المدينة, او المثقفون , ولا تحظى بخدمات الحكومة .

يقدم شاكر مصطفى سليم كل مايتعلق بالمكان من طبيعة جغرافية واقتصادية وسياسية . وتحدث عن نظام القرابة والمعتقدات والطقوس الدينية .
بقيت هذه الدراسة نادرة الى يومنا هذا في مباحث الانثروبولوجيا العراقية .

اما محمد مكية فقد وضع مشروع دراسةالاهوار بين مفردات المنهج المقررلطلبة فرع الهندسة المعمارية فجاءت زيارة طلبة القسم الى هذه المنطقة في جنوب العراق فرصة هامة لدراسة واقعها .وتصميم مجمع قروي كنموذج استيطاني في هذه المناطق .

لم ينفذ المشروع الذي كان من المقرران يطرح كنموذج في مسابقة الاتحاد الدولي للمعماريين ,بحسب مكية ,فهو شانه شان مشاريع كثيرة طموحة انتهت في خضم تبدل الحكومات وسيطرة العسكر والعقلية الاقصائية عند المتنفذين من رجالات السلطة.

المصدر :

فاطمة المحسن – ( تمثلات الحداثة في ثقافة العراق ).




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,226,287,765
- الاتحاد العربي بين العراق والاردن
- مظفر النواب شاعر العامية المثقفة
- طه باقر : رائد الاركيولوجيا في العراق
- بغداد وصوت الحداثة
- الهجنة وصراع القيم في المجتمع العراقي
- الحداثة والعولمة :ازمة الهوية
- المثقف الداندي
- ظاهرة حسون الامريكي والميني جوب واغتراب المثقف
- عراق نوري السعيد - ج 8 والاخير
- عراق نوري السعيد - ج 7
- عراق نوري السعيد - ج 6
- عراق نوري السعيد - ج 5
- عراق نوري السعيد - ج 4
- عراق نوري السعيد - ج 3
- عراق نوري السعيد - ج 2
- عراق نوري السعيد - ج 1
- شيزوفرينيا المثقفين
- المثقف بين عصرين
- الله للمسلمين فقط
- شكر وتقدير الى ادارة الحوار المتمدن


المزيد.....




- ليدي غاغا تعرض نصف مليون دولار لمن يعيد كلبيها بعد سرقتهما خ ...
- أول ضربة في عهد بايدن.. الجيش الأمريكي يقصف مواقع لميليشيات ...
- أول ضربة في عهد بايدن.. الجيش الأمريكي يقصف مواقع لميليشيات ...
- سفيرة فنزويلا لدى الاتحاد الأوروبي تعلق على طردها
- ماكونيل يحدد موقفه من ترشح ترامب لانتخابات 2024
- وكالة: واشنطن وجهت أول ضربة لجماعة مدعومة من إيران بموافقة ب ...
- اتساع تدفق الحمم من بركان في شبه جزيرة كامتشاتكا الروسية
- الولايات المتحدة تطالب كوريا الشمالية بتعويض ضخم عن -مأساة- ...
- نتنياهو: أبلغت بايدن أني سأمنع إيران من حيازة سلاح نووي باتف ...
- البنتاغون يؤكد شن غارات جوية أمريكية على ميليشيات تدعمها إير ...


المزيد.....

- مكامن الانحطاط / عبدالله محمد ابو شحاتة
- فردريك نيتشه (1844 - 1900) / غازي الصوراني
- الانسحار / السعيد عبدالغني
- التَّمَاهِي: إِيجَابِيَّاتُ التَّأْثِيلِ وَسَلْبِيَّاتُ التَ ... / غياث المرزوق
- التَّمَاهِي: إِيجَابِيَّاتُ التَّأْثِيلِ وَسَلْبِيَّاتُ التَ ... / غياث المرزوق
- سيرورة التطور والنضج العقلي عند الأطفال - أسس الرعاية التربو ... / مصعب قاسم عزاوي
- ازدياد التفاوت بين الطبقات الاجتماعية / زهير الخويلدي
- صيرورة الإنسان العاقل (منعرجات تطور الجنس البشري) / مصعب قاسم عزاوي
- أسرار الدماغ البشري / مصعب قاسم عزاوي
- الفلسفة الأوروبية نهاية القرون الوسطى / غازي الصوراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - وليد يوسف عطو - ارتباط التاريخ بالذاكرة الجمعية