أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادارة و الاقتصاد - محمد نجيب وهيبي - استغلال الطاقة في تونس : بتروفاك... الازمة او الفرصة الممكنة














المزيد.....

استغلال الطاقة في تونس : بتروفاك... الازمة او الفرصة الممكنة


محمد نجيب وهيبي

الحوار المتمدن-العدد: 5293 - 2016 / 9 / 23 - 03:44
المحور: الادارة و الاقتصاد
    


بتروفاك.... الازمة أو الفرصة الممكنة!!
خروج بتروفاك او غيرها من الشركات العالمية العاملة في حقل استخراج الثروات الباطنية خاصة منها الطاقية من تونس في هذه الظروف الانتقالية الصعبة والحرجة داخليا وإقليميا، قد لا يكون من الخطورة الاستثنائية التي يحاول فرضها على أذهاننا الليبراليون المتعصبون ومنظريهم ومحلليلهم، كما هو ليس ردة فعل عاطفية أو انطباعية من هذه الشركة أو تلك نتيجة تصاعد وتيرة الاحتجاج والمطلبية الاجتماعي أو تعطيل الانتاج هنا أو هناك من فترة الى أخرى!! وهو ما يسعى البعض من أنصار الركون الى الحلول السطحية و التذيلية ايهامنا. إن الشركات -عملاقة كانت او ميكروسكوبية- الخاصة -الرأسمالية- تتحدث وتتفاوض فقط من منطلق الارقام والموزنات و تحديدا هامش الربح الصافي وتكلفة الانتاج وهذا فقط ما يدفعها لمواصلة الاستثمار أو تصفية نشاطها، وهذا بالتاكيد هو المنطق الذي قاد مفاوضي بتروفاك، بعد حساب تكلفة النشاط الاجتماعي -المجتمعي- والتنموي المطلوب منها وتثقيله على تكلفة الانتاج المباشرة وقياسه مع حجم المداخيل المستقبلية - الانتاج الممكن مستقبلا- لحقل الغاز الذي تتصرف به، ليخلصوا الى عدم الجدوى من مواصلة الاستثمار نظرا لتدهور الربحية الصافية على المديين المتوسط والبعيد مع ارتفاع تكلفة مجهودها الاجتماعي والتنموي حيث لا بقاء ولا مصاحة لها مستقبلا بعد نضوب ما كانت تستغل، ولذا فقد خيرت تسريع خروجها -القادم لا محالة آجلا أو عاجلا - بأخف الاضرار.
ولكن لما هو ليس بالأمر الجلل؟ للسبب البسيط القائل بأنه طالما لازال في الحقل غاز فهو قابل للاستخراج والترويج، وطالما أن مؤسسات الدولة الوطنية ليست خاصة بمعنى أنها لا تقتصر عملها على الربحية الاقتصادية وحدها، بل تردفها بالربحية الاجتماعية -المجهود التنموي- والتقليص من حدة البطالة والفقر و التهميش ضمن مجهود وطني تتكامل فيه مختلف مؤسسات الدولة وشركاتها العمومية، فإنها قادرة على مواصلة نشاطها الاقتصادي وإستخراج الغاز والفسفاط والبترول... الخ بتكلفة مرتفعة نسبيا الى حد الخسارة المحاسبية أحيانا، طالما ينتج عن ذلك تطوير للبنية التحتية والنهوض بجزء من أعباء الدولة في تحقيق مخططاتها التنموية و استصلاح قطاعات اقتصادية وإجتماعية أخرى على المدى البعيد. فأرباح الشركات -الخاصة- لا تظهر ولا تدوم الا في الحسابات البنكية للمساهمين فيها، لذا فهي عابرة، لا تدوم ولا تستديم في مكان ما أو في إقتصاد ما (وهي ظاهرة رأسمالية طبيعية )، بينما أرباح المؤسسات العمومية الوطنية فتأخذ كل الاشكال الممكنة و المتاحة طالما مراكمتها تتم في مختلف قطاعات الاقتصاد الوطني، لذا فهي دائمة وتحقق تنمية مستديمة طالما بقي الوطن، ولهذا الامر بالذات، ولأننا في تونس نمر بمرحلة انتقالية في كل المجالات بما فيها محاولة رسم ملامح برنامج إقتصادي وطني يرتكز على التنمية الشاملة والمستدامة يمكن أن تقدم لنا بتروفاك بقرار خروجها فرصة هامة لاطلاق طاقات المؤسسات التونسية العاملة في ميدان الطاقة والمحروقات (المؤسسة التونسية للانشطة البترولية ، الشركة التونسية لصناعات التكرير، الشركة التونسية للكهرباء والغاز... ) لخوض غمار تجربة استخراج الغاز والبترول على المستوى الوطني لحساب المجموعة الوطنية وكسر إحتكار الشركات العابرة للقارات لهذا المجال، خاصة وان المؤسسات الوطنية التونسية ليست حديثة العهد وأن إطارها وعملتها على درجة عالية من الخبرة المكتسبة من العمل مع مختلف شركائهم من الشركات العالمية في قطاع الطاقة في الداخل والخارج.




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,238,922,209
- جلسة تجديد الثقة في حكومة الصيد : إستقالة فخمة لبطل من ورق
- تركيا : يفشل الحذاء العسكري حيث ترتفع درجة تمدّن النّاس أو ع ...
- البريكسيت : بريطانيا أوضاعٌ مُتازّمة ، ممارسة تقدمية ، وخيار ...
- تصوّرات عامّة للنّهوض بالجامعة التونسية
- الاطار النظري العام لبرنامج الاشتراكيين
- تخلي المركزي التونسي عن دوره الوطني هو المتسبب الرئيسي في إن ...
- ملاحظات حول رفض نواب الجبهة الشعبية التصويت على قانون المساو ...
- حلب تحترق !! بل سوريا تحترق !! أو في أولوية الدفاع عن الوطن
- في ملف الارهاب : خطابات إستهلاكية وشعبوية شعارها -الوحدة الو ...
- -ولد الشعب - يترنح يمينا مرة تلو أخرى
- داعش ترفع الصّراع أعلى من سقف التنافس الديمقراي الجمهوري على ...
- التغييرات الإستراتيجية في المنطقة : الجزائر ، رياح التغيير و ...
- اليونان مرّة أخرى : سيريزا تُسْرِعُِ الخُطى حتى لا تفقد وسط ...
- اليونان : الانتصار يفتح باب المواجهة الأصعب
- دولة -الربيع- طبقية بإمتياز ولا علاقة لها بالعدالة الاجتماعي ...
- وينوا البترول ؟ بين المؤامرة والمطالبة بحقًّ
- مصر : معارضة حكم الاعدام لا تفتح الباب على تبييض اي من الرجع ...
- ا لأول من ماي : اليوم العالمي للعمال أو عيد اللامعايدة
- طرابلس : ليبيا حُرقة في القلب ، والقُدسُ : فلسطين ألمه الدائ ...
- قِيلِ أنَّ - ثورةً- وُلِدتْ هنا !!!


المزيد.....




- الليرة التركية تهبط إلى أدنى مستوى منذ بداية 2021
- شركة أوروبية جديدة تكمل تمويل -السيل الشمالي-2- رغم الضغوطات ...
- الرئيس روحاني: العالم اليوم يجرب تحديات خطيرة جدا اثرت على ا ...
- لأول مرة.. اكتشاف مياه ومواد عضوية -ضرورية للحياة على الأرض- ...
- شاهد لحظة انفجار صاروخ -سبيس إكس- بعد إقلاعه وهبوطه بنجاح
- الأردن يبدأ قريبا في إنتاج صواريخ -كورنيت- الروسية
- تعليق الدوام في مديرية الاقتصاد بقلقيلية
- مؤسسة تحذر من -نتائج كارثية- لقرار حكومي سوداني
- وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية تستعرض خطة المواطن الاستثم ...
- الليرة بأدنى مستوياتها التاريخية والدولار عنوان الغضب الشعبي ...


المزيد.....

- مقاربات نظرية في الاقتصاد السياسي للفقر في مصر / مجدى عبد الهادى
- حدود الجباية.. تناقضات السياسة المالية للحكومة المصرية / مجدى عبد الهادى
- الاقتصاد المصري وتحديات وباء كورونا / مجدى عبد الهادى
- مُعضلة الكفاءة والندرة.. أسئلة سد النهضة حول نمط النمو المصر ... / مجدى عبد الهادى
- المشاريع الاستثمارية الحكومية في العراق: بين الطموح والتعثر / مظهر محمد صالح
- رؤية تحليلية حول انخفاض قيمة سعر الدولار الأمريكي الأسباب وا ... / بورزامة جيلالي
- الأزمة الاقتصادية العالمية وتداعيتها على الطبقة العاملة / عبد السلام أديب
- تايوان.. دروس في التنمية المُقارنة / مجدى عبد الهادى
- تاريخ الأزمات الاقتصادية في العالم / د. عدنان فرحان الجوراني و د. نبيل جعفر عبدالرضا
- سد النهضة.. أبعاد الأزمة والمواجهة بين مصر وإثيوبيا / مجدى عبد الهادى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادارة و الاقتصاد - محمد نجيب وهيبي - استغلال الطاقة في تونس : بتروفاك... الازمة او الفرصة الممكنة