أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سلام إبراهيم - في الوسط الأدبي العراقي -4- نزعة إبادة الآخر














المزيد.....

في الوسط الأدبي العراقي -4- نزعة إبادة الآخر


سلام إبراهيم
روائي

(Salam Ibrahim)


الحوار المتمدن-العدد: 5157 - 2016 / 5 / 9 - 13:38
المحور: الادب والفن
    


عن الوسط الأدبي العراقي -4-
أنشر هنا مقتتطف من رسالة صديق وهو روائي وقاص وكاتب مقال مهم. والرسالة وثيقة مهمة، ستجد طريقها إلى النشر في المستقبل في الوقت المناسب، لما احتوته من أسماء ووثائق، وأمر مراسلتنا التي أدت إلى كتابتها هو أيضاً وثيقة تتعلق بالوسط الأدبي العراقي المريض مرض الوضع السياسي تاريخيا الذي تعّمد بالعنف، وأستخدام القوة بديلا عن العقل. مضاف إلى العنف المستشري من أصغر وحدة وهي العائلة العراقية إلى أكبرها الدولة، وهذا الوضع العنيف ولد قيم منحطة كالخوف والنفاق وتشويه الآخر، وعدم المكاشفة، واللجوء لأقصى الكلام وأبشعه بين الأدباء، وكلٍ يحاول تبرير سلوكه والظهور بمظهر النقي والنظيف، لكن في جرد حقيقي للمواقف والسلوك سواء في المقالات أو النصوص الأدبية أو المراسلات ستنكشف حقيقة مرّة تشير إلى بؤس الوسط الأدبي العراقي أخلاقياً. أشدد أخلاقياً، فأبداعياً قدمت جهدي منشورا حوله في عدة مجالات أهمها السرد، ولدي كتاب جاهز عنه. هنا النص المقتتطف.
(لقد التزمت الصمت إزاء أولئك الذين وجدوا راحتهم النفسية في تجريحي، ومحاولة تشويه سمعتي، فلم أرد عليهم، ولم أهبط إلى أساليبهم المبتذلة في الإساءة والطعن!
لم أشغل نفسي في تقديم تفسيرات أو تبريرات لذلك لأنني أعرف أنهم لن يقتنعوا،مهما كانت حججي صائبة أو مقنعة ولن يتوقفوا عن التجريح لأنهم اختاروا سلوك القسوة والعنف في التعامل مع الآخرين،ليس كجزء من موروث عام وحسب بل كجزء من طبيعتهم وطويتهم وأخلاقهم! لقد صارت نزعة إبادة الآخر وتصفيته معنويا إذا لم يستطع تصفيته جسديا شائعة اليوم في حياتنا الثقافية جريا على نهج الإبادة البشرية الذي تفشى وعلى نطاق واسع في حياتنا في العراق والمنطقة! لكنني الآن أتحدث معك كصديق عزيز مستبقا شهادة مطولة عكفت على تدوينها)



#سلام_إبراهيم (هاشتاغ)       Salam_Ibrahim#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر
الموقف من الدين والاسلام السياسي، حوار مع د. صادق إطيمش حول الاوضاع السياسية والاجتماعية في العراق


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- بمناسبة عيد العمال 1 أيار 2016 شبيه فهد
- في الوسط الأدبي العراقي -3- الكلام والحط من شأن الأخر
- في الوسط الأدبي العراقي -2- ماذا لو بيده سلطة؟!.
- حفيد علي بن أبي طالب
- في الوسط الأدبي العراقي عن الصراحة والرأي الآخر -1-
- حارس الموتى من روايات قائمة البوكر القصيرة 2016
- إلإنسان هش
- نوميديا من روايات القائمة القصيرة بوكر 2016
- عن موت خضير ميري
- يكون موجودا لا أخنه لكن حينما يسافر
- نقاد العراق الجدد -1-
- لوعة وفراش بارد
- في وداع الروائي -جمال الغيطاني-
- شهوة الرجل
- الشخصية الروائية والواقع
- الجنس في الرواية
- أصدقائي الكتاب 4- القاص والروائي إبراهيم أحمد
- أصدقائي الأدباء 3- الروائي والشاعر حميد العقابي
- ليس هنالك مبرر لقتل الإنسان بالمطلق
- يومي الدنمركي -3- عناق حصان في البرية


المزيد.....




- الأرشيفات.. حراس الذاكرة ودولة القانون
- فنان كبير يتعرض لهجوم عنيف بعد تصريحاته ضد سعيد صالح وإشادته ...
- ريانا نجمة عرض سوبر بول 2023
- نائبة: مشروع سينما الشعب سيساهم في تشكيل الوعى لدى الشباب
- موسيقي عبقري..طفل مصاب بالتوحد يعزف أي مقطوعة يسمعها لمرة وا ...
- ممثل سينمائي ومسرحي فرنسي يحصل على الجنسية الروسية
- معرض عن شامبليون في متحف لوفر-لنس يعيد للمصريين -صوتهم-
- 200 عام على علم المصريات: كيف ساعدت اللغة القبطية شامبليون ف ...
- 200 عام على علم المصريات: قصة اكتشاف حجر رشيد ودوره في معرفة ...
- محمد جاويش: أكثر من 9 آلاف متخرج من أكبر منصة ثنائية اللغة ل ...


المزيد.....

- قميص السعادة - مسرحية للأطفال - نسخة محدثة / السيد حافظ
- الأميرة حب الرمان و خيزران - مسرحية للأطفال / السيد حافظ
- الفارة يويو والقطة نونو - مسرحية للأطفال / السيد حافظ
- قطر الندى - مسرحية للأطفال / السيد حافظ
- علي بابا. مسرحية أطفال / السيد حافظ
- سفروتة في الغابة. مسرحية أطفال / السيد حافظ
- فستق وبندق مسرحية للأطفال / السيد حافظ
- مسرحية سندريلا -للأطفال / السيد حافظ
- عنتر بن شداد - مسرحية للأطفال / السيد حافظ
- نوسة والعم عزوز - مسرحية للأطفال / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سلام إبراهيم - في الوسط الأدبي العراقي -4- نزعة إبادة الآخر