أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - هدى توفيق - قصة للأطفال للكاتبة هدى توفيق بعنوان هناء وشيرين














المزيد.....

قصة للأطفال للكاتبة هدى توفيق بعنوان هناء وشيرين


هدى توفيق

الحوار المتمدن-العدد: 5154 - 2016 / 5 / 6 - 12:31
المحور: الادب والفن
    


- 1 -

هناء وشيرين

قصة: هدى توفيق
هناك في إحدى الغابات تعيش ثعلبة عندها ثعلبتين ، ثعلبة طيبة وتسمى هناء، وثعلبة شريرة وتسمى شيرين ، الثعلبة الأم الماكرة كانت تنتمي أكثر للثعلبة الشريرة شيرين ، ولا تحب كثيرا الثعلبة الطيبة المؤدبة المجتهدة هناء التي تعمل في محل لبيع الدجاج وتنظيفه ، الثعلبة شيرين بالطبع لا احد يحبها ، لأنها كسولة ولا تجيد أي عمل ، تستعيض عن هذا بالكذب والسرقة ، و أول ما نبدأ به حكاية أفعالها السيئة هو الآتي ، ذهبت شيرين إلى السوق ووقفت في منتصفه وقالت افتراءا : _ _الحقوني اختي هناء ضربتني و اصابتنى ...
وأخذت تصرخ بأعلى صوت مدعيه آلام شديدة في جسدها كله ، ولا تستطيع ان تقف التفت حولها الطيور الصغيرة من الاوز ، البط ، الدجاج ، والكتاكيت ، استسلمت الطيور لشعور الرأفة والرحمة تجاه التمثيل المقنع الذي أجادته شيرين ، رفعوها وحملوها إلى منزلها ، وكان جزاؤهم اشر جزاء ، ووقعوا في الفخ الذي أعدته الأم الثعلبة الخادعة ، قامت بحبسهم ، ولم ينج من شباكها غير الأرنب المسكين بعد أن قطعت الثعلبة شيرين ذيله أثناء محاولته الفرار من شباك الأم .
كانت شيرين لا تكف عن اختلاق حكايات مؤذية ومؤلمةلأصدقائها الصغار فى الغابة ، ذات يوم وبينما القرد الدكتور غير موجود في عيادته لسبب ما ، ذهبت شيرين إلى العيادة ، وشكلت ملامح وجهها لتبدو أشبه بالقرد ، الدكتور جاءها للاستشارة مرضى من الاوز ، الدجاج ، قامت شيرين بخداعهم وحقنهم بحقنه مخدره حتى يناموا ، ثم تنقلهم الأم الشيطانة إلى المنزل لتذبحهم .
ظهر بطل القصة الآخر في الشر، الذئب المحتال الكبير ، اغتاظ وهدد الثعلبة أن يفشي ألعابها و أسرارها إلى أصدقائها في الغابة بما تفعله من الاعيب ، اتفقا الذئب
- 2 -

والثعلبة على احتكار الشر، قاما بفتح بقالة للحبوب تشمل القمح ، الذرة ، وعلف .... الخ من طعام الطيور الصغيرة ، دهاء الذئب فتح باب خلفي يمر على منزل شيرين تجلس على بابه الأم متأهبة لخطف أي دجاجه أو أي طائر مار،علم الطيور بأمر هذا الاختفاء المفاجئ كلما ذهب احدهم إلى محل بقالة الحبوب .
لم يتوان الذئب والثعلبة بمكرهما الأصيل عن التفكير بخبث لا نهاية له ، أذاعوا عن قيام سباق للجري بين الاوز والبط ، والثعلبة هي الحكم يحمل صفاره البداية والنهاية بينما على الناحية الأخرى ، الذئب ينقض عليهم أثناء سباقهم ويذهب بهم للثعلبة الكبيرة .
نشب الخلاف كشئ معتاد حدوثه بين الطامعين والفاسدين ، نفر كلاهما من الآخروتخاصما ، استمر نشاط شيرين الجهنمي ، حدث ان مرضت أختها هناء الطيبة انتحلت شيرين شخصيتها وأخذت مكانها في العمل وأنجزت خطتها وسرقت عددا كبيرا من الدجاج.
امتلأ الذئب غيظا وحنقا على شيرين ، فقرر أن يكيد لها مكيدة ضخمه بضخامة شرورها التي لا تنتهي عند ملك الغابة الأسد يقضى بها على حياتها تماما وتتسع الساحة لشره هو فقط دونما شريك في تقسيم الغنائم .
سمع الذئب أن ملك الغابة مريض للغاية ، ذهب الذئب يواسيه ويقدم رأيا لعلاجه ، فاخبره مؤكدا أن شفاؤه مرارة بطه ممتزجة بدم ثعلبه أنثى ، تعجب ملك الغابة من هذا الدواء ، إلا انه خضع لمشورته نتيجة آلآم ظهره المبرحة ، علمت شيرين بما دبره الذئب عند ملك الغابة ، فكرت شيرين طويلا كيف تخرج من هذا المأذق ؟ وقررت شيرين أن تذهب إلى ملك الغابة تستعطفه وتترجاه ان يعذرها لتأخرها في زيارتها له وهو مريض ، ادعاءا منها أنها ظلت تبحث وتنقب عن دواء يكون فيه الشفاء الحاسم .
نظر إليها ملك الغابة بدهشة ما هذا الدواء ؟

- 3 -

لكن الثعلبة الواسعة الحيلة والدهاء كانت قد حاكت خطتها مع القرد الدكتور ، انه هو شخصيا من سيخبر ملك الغابة أن علاجه في مرارة ديك و دجاجة مع دم ذئب ماكر، وبذلك تغذت الثعلبة الماكرة بالذئب قبل أن يتعشى بها .
اكتشف القرد انه خدع من قبل الثعلبة الخبيثة لتتخلص من الذئب ، انهار القرد غضبا وسخطا على الثعلبة الملعونة ، قرر أن يخبر أصدقائه الصغار بل والكبار ليجدوا حلا قاطعا لهذه الثعلبة المعلونة الذي استشرى شرها كالسرطان ، اجتمعت طيور وحيوانات الغابة ، على رأسهم الفيل ، الحمار الوحشي ، القرد الدكتور ، والزرافة لتجهيز خطة محكمة لإنهاء عالم الثعلبة شيرين والأم المحرضة الخبيثة لكل أفعال الثعلبة شيرين تجاه الطيور الضعفاء .
بكلمة واحدة وبيد واحده تكاتفوا ، وصنعوا أمام منزل الثعلبة شيرين حفرة كبيرة ذو عمق مميت ، وقام الحيوانات المترقبة للخطة بحذق ، بتغطيه الحفرة بأوراق الأشجار ، والفروع الكثيفة حتى لا تراها ألثعلبه الماكرة ، لم تنس الحيوانات الثعلبة الطيبة هناء ، التي من الممكن أن تقع في شرك هذا الفخ دون أي ذنب ، بعث صاحب المحل الخروف الذي تعمل عنده هناء في طلبها وأمرها ألا تترك نهائيا المحل حين عودته من مشوار مهم ، نجحت الخطة ، وسعدت جدا الطيور الصغيرة لإحساسها الشامل بالأمان ، المودة ، والحب بدون أي تهديد أو أذى لحياتهم ، أما الأم المخربة فقد تم عقد محاكمة عادلة رئاسة مجلسها الأسد ، الفيل ، القرد ، وصدر الحكم بعد تأييد كل الحيوانات الكبار والطيور الصغار ، بطردها من الغابة لأنها شيطانة ، ملعونة وجزاءها الموت وحيدة ، فقيرة ، استحقاقا لما فعلته بابنتها شيرين من تحريض سيئ ، وما اقترفته في حق الطيور الصغيرة ، الذين لا حول ولاقوة لهم ، وعادت البهجة والسعادة والمرح إلى قلوب الطيور الصغيرة وللغابة .



#هدى_توفيق (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب التونسي د. هشام القروي حول تعدد الاحزاب والديمقراطية في تونس والعالم العربي بشكل عام
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- قراءة في مجموعة قصصية للكاتبة هدى توفيق بعنوان (كهف البطء)
- قراءة في مجموعة قصصية للكاتبة هدى توفيق بعنوان (مذاق الدهشة ...
- زغرودة تبطل مفعول قنبلة قصة قصيرة
- قصة قصيرة بعنوان السلام يعم الغابة
- فأر الذاكرة الذي ابهجني وأبكاني في كأنه يعيش
- مفتاح الفردوس في رواية صانع المفاتيح
- شخص كان هنا أم محكيتان عن الجدة هو المسمى الأفضل
- تغريدة الشجن والحب والموت
- الجانب المعرفي في رواية دموع الإبل
- متعة القراءة بالعامية في النص الروائي
- دراما السياسة وفيولا في رواية فيوليت والبكباش
- التباين في الخط السردي في رواية خمس نجوم
- نصف ضوء وعالم النساء المهمش
- مفردة التخييل بين الفن والمصادرة
- أصوات الواحة التي ألهمتني
- نحو عالم محمد ناجي
- كيف قرأ عبد المنعم تليمه كتاب {في الشعر الجاهلي }
- حكاية اليهود
- الأراجوز يتحدث لنا
- أحلام شهرزاد


المزيد.....




- في تعليقه على قرار -أوبك+-.. وزير الطاقة السعودي يذكّر بمسرح ...
- روسيا والهند تتجهان لتنظيم عروض متبادلة للأفلام الوطنية
- في تعليقه على قرار -أوبك+-.. وزير الطاقة السعودي يذكّر بمسرح ...
- دبي: انطلاق معرض سوذبيز لفنون القرن العشرين
- ذكرى رحيل الروائي السويدي هينغ مانكل
- 11 مطربا في مهرجان -الغناء بالفصحى- بالرياض.. ماجدة الرومي ت ...
- بحلته الجديدة المبتكرة.. متحف الفن الإسلامي بقطر يبرز روائع ...
- وزير الطاقة السعودي يستشهد بمسرحية في تعليقه على قرار أوبك+ ...
- -من هي المرأة؟-.. خلافات الأجوبة النسوية عن أسئلة الاستقلالي ...
- فنان بريطاني يغطي كل منزله برسومات شخبطة


المزيد.....

- مسرحية -الجحيم- -تعليقات وحواشي / نايف سلوم
- مسرحية العالية والأمير العاشق / السيد حافظ
- " مسرحية: " يا لـه مـن عـالم مظلم متخبـط بــارد / السيد حافظ
- مسرحية كبرياء التفاهة في بلاد اللامعنى / السيد حافظ
- مسرحيــة ليـلة ليــــــلاء / السيد حافظ
- الفؤاد يكتب / فؤاد عايش
- رواية للفتيان البحث عن تيكي تيكيس الناس الصغار / طلال حسن عبد الرحمن
- هاجس الغربة والحنين للوطن في نصوص الشاعرة عبير خالد يحيى درا ... / عبير خالد يحيي
- ثلاث مسرحيات "حبيبتي أميرة السينما" / السيد حافظ
- مسرحية امرأتان / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - هدى توفيق - قصة للأطفال للكاتبة هدى توفيق بعنوان هناء وشيرين