أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - ستار عباس - عندما تحكم -البطون الجائعة-














المزيد.....

عندما تحكم -البطون الجائعة-


ستار عباس

الحوار المتمدن-العدد: 4886 - 2015 / 8 / 3 - 21:54
المحور: المجتمع المدني
    



فلسفة النزعة الارستقراطية تسمد مضمونا من استغلال الدين والسلطة الأمر الذي يجعل الأشخاص الذين وصلوا عبر هذين الاتجاهين إلى الحكم لمحافظة على الأوضاع الراهنة والرغبة في صناعة مجتمع هرمي يكون السياسي ورجل الدين في قمة الهرم والمجتمع في الطبقات الدنيا وصولا" الى طبقة رقيق الأرض(الملايين التي تعيش تحت مستوى خط الفقر 75 دولار شهريا ) وهذا الوضع ينتج تفكير تسيطر عليه النزعة الارستقراطية, لذلك يعمل هؤلاء على تطوير عملية البقاء على سدة السلطة واستخدام أساليب عدة نظرية وتطبيقية واستخدام سياسة (العصا والتفاحة) ويخططون لاستمرارها بالوراثة, والأخطر ما في هذا الموضوع هو وصول" البطون الجائعة" الى سدة الكم ولا اقصد (المناضلين أصحاب المبادئ والقيم المتعففين لن تؤثر عليهم السلطة والحكم والمال ) فهؤلاء (البطون الجائعة ) لديهم نزعة الانتقام والاستعباد لذلك تراهم يفرطون في البذخ وضد أي مشروع يهدف الى تقريب المسافة الاقتصادية واختفاء التفاوت المفرط بين المرتبات والامتيازات, وعندما نسقط ما كتبنا نجد ان هذا هو الواقع الذي نعيشه وللأسف



#ستار_عباس (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- من -تصدير الكهرباء وتشغيل السخانات- الى -أمر دبر بالليل-
- العباسيون الجدد والشعارات الكاذبة
- القرض الياباني للعراق :والفرق بين البلدين
- -معلقة بلاد الرافدين -حروف يكتبها الوجع
- أوقفوا تصدير الكهرباء
- عدد ايفادات المسئولين واشرح( 600 )منها
- عذابات السيد المسيح والشهيد مصطفى الصبيحاوي
- هل نحتاج الى- - حسنة ملص -
- ماذا لو غلق -المتحف الثقافي-
- شبعاد :الفن والجمال المقدس
- من سرق -الثلاجة -
- رسالتنا إنسانية
- -كلكامش- مسجى في -المتحف المتجول الثقافي-
- صلاح الدين مقبرة -المشروع الطائفي-
- النصر يقض مضاجع الأقزام
- معارك الأحرار
- ثقافة -الوجع-
- لا تعذريهم
- تأملات حزن جميل
- كانوا بالأمس عراة


المزيد.....




- المغرب.. النيابة العامة بمراكش تتابع خليجيين اثنين في حالة ا ...
- إسرائيل تستدعي سفراء الدول المؤيدة لعضوية فلسطين في الأمم ال ...
- آلاف الإسرائيليين يتظاهرون في تل أبيب مطالبين بانتخابات مبكر ...
- إسرائيل تستدعي سفراء دول أيدت عضوية فلسطين بالأمم المتحدة
- TikTok: حظر واشنطن لمنصتنا سينتهك حرية التعبير لحوالي 170 مل ...
- الأونروا: استشهاد طفل كل 10 دقائق في قطاع غزة
- الأونروا: طفل يقتل في غزة كل 10 دقائق
- المكتب الأممي لحقوق الإنسان يدعو إسرائيل لوضع حد للقوة المفر ...
- تقرير: الطقس الحار يحول خيام النازحين في رفح إلى أفران
- إعادة اللاجئين السوريين.. قبرص تفتح الملف وجدل أوروبي متواصل ...


المزيد.....

- أية رسالة للتنشيط السوسيوثقافي في تكوين شخصية المرء -الأطفال ... / موافق محمد
- بيداغوجيا البُرْهانِ فِي فَضاءِ الثَوْرَةِ الرَقْمِيَّةِ / علي أسعد وطفة
- مأزق الحريات الأكاديمية في الجامعات العربية: مقاربة نقدية / علي أسعد وطفة
- العدوانية الإنسانية في سيكولوجيا فرويد / علي أسعد وطفة
- الاتصالات الخاصة بالراديو البحري باللغتين العربية والانكليزي ... / محمد عبد الكريم يوسف
- التونسيات واستفتاء 25 جويلية :2022 إلى المقاطعة لا مصلحة للن ... / حمه الهمامي
- تحليل الاستغلال بين العمل الشاق والتطفل الضار / زهير الخويلدي
- منظمات المجتمع المدني في سوريا بعد العام 2011 .. سياسة اللاس ... / رامي نصرالله
- من أجل السلام الدائم، عمونيال كانط / زهير الخويلدي
- فراعنة فى الدنمارك / محيى الدين غريب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - ستار عباس - عندما تحكم -البطون الجائعة-