أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - يوسف بوقرة - تونس بين إرهابين














المزيد.....

تونس بين إرهابين


يوسف بوقرة

الحوار المتمدن-العدد: 4770 - 2015 / 4 / 7 - 01:22
المحور: الثورات والانتفاضات الجماهيرية
    


مازالت الأحداث الدّامية التي شهدها متحف باردو بضواحي العاصمة التونسية والتي خلفت عشرات القتلى والجرحى معظمهم من السيّاح الأجانب تلقي بظلالها على المشهد السياسي والأمني في تونس. في تونس اليوم «لا صوت يعلو فوق صوت الإرهاب»، عبارة تذكّرنا بأخرى مشابهة ميّزت الخطاب السياسي في دول شرق المتوسّط طيلة عقود ولم نرَ لها أثرا إلاّ في لبنان واليمن زمني الوحدة والانقسام.
لا حديث في تونس إلاّ عن الإرهاب وأنسب الطرق لمقاومته: ضربات استباقيّة وعمليّات استخباراتية ودعوة المواطنين إلى اليقظة وإبلاغ رجال الأمن الرسميين منهم والمتطوّعين عن كل تحرّك مشبوه في الجبال والسهول وفي الأرياف وفي المدن وفوق الشجر وتحت الحجر. وأصبحت الطرقات المحيطة بالمدن تعجّ بالتشكيلات الأمنيّة لمراقبة الوافدين إليها لا المغادرين لها مع التركيز على ذوي اللّـحيّ المسدلة لأسباب عدّة: اتباعا لسنّة أو إخفاء لجرح غائر في الوجه أو لعدم اكتراث ويأس من مقابلة مسؤول حكوميّ تقتضي بروتوكولات إجرائها حلق اللحية.
وجدت وسائل الإعلام المرئي والمسموع والمكتوب في حادثة باردو الدجاجة التي تبيض مادّة دسمة يسهل ترويجها وعادت بطولات رجال الأمن إلى واجهة الأحداث حيث أصبحت تتصدّر عناوين النّشرات الإخبارية وتحتل الصفحات الأولى للصّحف المستقلة والمتحزّبة ومن لا هويّة لها في مشهد يذكّرنا بالأيام الأولى التي تلت مغادرة الرئيس المخلوع للبلاد في أواسط يناير2011 عندما خرج رجال الأمن للتظاهر في الشوارع. كما دعا «خبراء أمنيّون» إلى التعجيل بإحالة قانون الإرهاب، أم القوانين في تونس ما بعد الثورة، على أنظار نوّاب الشعب والعناية بشهداء المؤسّسة الأمنيّة بينما غاب في الزحام شهداء ثورة 17كانون الأول / ديسمبر 2010 والذين سقطوا بفعل فاعل مازال مبنيّا للمجهول وكل المؤشرات تدلّ على أنّه سيظل كذلك.
ومقابل هذا التركيز المشبوه على محاربة الإرهاب بقيت أمّهات القضايا التي تهمّ التونسيين حبيسة أدراج المكاتب بينما أحيل ما بقي منها إلى هيئات دستوريّة اسمها مشتقّ من مثل وقيم لا مكان لها إلا في كتب الفلاسفة.
ظهرت عبارة «الحرب على الإرهاب» لأوّل مرّة على شاشة قناة «سي ان ان» وغيرها من القنوات التلفزيّة الإخباريّة الأمريكيّة إبّان إعلان الحرب على أفغانستان أوائل هذا القرن وبدأت ذات العبارة تميّز الخطاب السياسي الرّسمي في تونس، وإذا كانت حرب الولايات المتّحدة على الإرهاب قد أدّت إلى تدمير بلدين هما أفغانستان والعراق فإنّ حرب تونس على الإرهاب باتت مطيّة لسلب ما جناه الشعب من فتات هذه الثّورة، كما أصبح شعار الإعلام المرئي التونسي في هذه الأيام «بالروح بالدم نفديك يا وطن»، وطن لم نفده زمن الحراك الثّوريّ المعلوم فما بالك زمن الإرهاب المجهول!






الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- تونس: تصريف الأعمال وتصريف الوعود
- تونس: محاكمة المدونين اولى رسائل الجمهورية الثانية
- الانتخابات التشريعية في تونس: البحث عن العنقاء..
- الحملة ضد شباب الثورة في تونس: جزاء الثوار من جزاء سنمار
- سوريا: معركة المعابر والنصر الموهوم
- تونس : هيبة الدولة والاستبداد المقنع
- الفلوجة والرمادي: قصة مدينتين
- تغيير مقر اتحاد العمال التونسيين: موسم الهجرة إلى الضواحي
- متى نصبح على وطن؟
- من الحراك إلى الحوار:السابقون و اللاحقون
- ذكرى 17 ديسمبر: سلامي إلى ثورتنا أو ما تبقى منها
- الضربة المحتملة على سوريا: دفاعا عن الحق لا دفاعا عن النظام ...


المزيد.....




- عادل الأنصاري // عمال امانور.. من مأساة الى أخرى
- حسن أحراث// أُم الشهيد مزياني تغيب..
- حي الشيخ جراح
- زعيم حزب العمال البريطاني يعبر عن خيبة أمله من نتائج الانتخا ...
- الهلال الأحمر الفلسطيني: 13 اصابة في مواجهات بين الشرطة الاس ...
- هيثم شاكر يهاجم حفيد جمال عبد الناصر ويتفاجأ بـ-صور خاصة جدا ...
- قوات الاحتلال تعتدى على المتظاهرين ضد قرارات الإخلاء في الش ...
- دعوات في ألمانيا لمنع المتظاهرين ضد إجراءات الإغلاق من ارتدا ...
- متهم بـ-التعذيب-.. القضاء الإسباني يؤكد استدعاء زعيم البوليس ...
- استدعاء زعيم البوليساريو للمثول أمام القضاء الإسباني في الأو ...


المزيد.....

- دراسة ظاهرة الحراك الشعبي في مرحلة ما قبل (ربيع الشباب العرب ... / حسن خليل غريب
- كرّاس نصف السّماء : نصوص حول المرأة الكادحة / حزب الكادحين
- الحركة الاجتماعية بين التغيير السلمي وراديكالية الثورة / زهير الخويلدي
- النظرية والتطبيق عند عمونيال كانط / زهير الخويلدي
- فتيات عدن في مواجهة الاستعمار البريطاني / عيبان محمد السامعي
- أسباب ثورة 14 تموز 1958، (الوضع قبل الثورة)* / عبدالخالق حسين
- دفاعا عن الماركسية - ليون تروتسكي - الجزء الثاني / احمد حسن
- دفاعا عن الماركسية - ليون تروتسكي - مقدمة جوروج نوفاك / احمد حسن
- من تدويناتي بالفيسبوك / صلاح الدين محسن
- صفحات من كتاب سجين الشعبة الخامسة / محمد السعدي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - يوسف بوقرة - تونس بين إرهابين