أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - يوسف بوقرة - الحملة ضد شباب الثورة في تونس: جزاء الثوار من جزاء سنمار














المزيد.....

الحملة ضد شباب الثورة في تونس: جزاء الثوار من جزاء سنمار


يوسف بوقرة

الحوار المتمدن-العدد: 4474 - 2014 / 6 / 6 - 18:14
المحور: الثورات والانتفاضات الجماهيرية
    


شنّت قوات الأمن التونسية بمختلف تشكيلاتها و سياراتها المصفحة منها وما دون ذلك في الآونة الأخيرة عدّة حملات استهدفت العشرات من شباب الحراك الثوري الذين سطّروا خلال الأيام الأولى لثورة 17 17كانون الاول ديسمبر2010 وما تلاها ملاحمَ دخلت التاريخ المعاصر من بابه الواسع ولن تفلح «جهود» المشككين في محوها من ذاكرة من شاهدها فما بالك بمن شهدها وساهم فيها.
لم تقتصر هذه الهجمة الشرسة على مناطق بعينها بل شملت مختلف مناطق البلاد وجابت قوات «أمننا الجمهوري المنشود» - الذي يشترط للانتماء إليه «القدرة على العمل بكافة مناطق الجمهورية ليلا نهارا» - البلادَ طولا وعرضا من حي السيدة في ضواحي العاصمة التونسية مرورا بمدينة الشابة الواقعة على ضفاف البحر و التي مازالت تدفع ثمن شقها لعصا الطاعة بقائمتها المستقلة صيف 1990، و صولا كالعادة إلى قفصة وسيدي بوزيد وتحديدا درّتها منزل بوزيان حيث سقط من سقط شهيدا و سار من سار مشيا على الأقدام باتجاه القصبة في ليلة شتوية خالدة، مسيرة أسست تقليدا نضاليا فريدا في عالمنا المعاصر أزاح أنظمة وزلزل عروشا أخرى ودفع بالبعض الآخر إلى تغيير معالم أشهر ساحات مدنها.
أما التهم الموجهة إلى هؤلاء النشطاء فقد كانت في أغلبها إحراق مقرات أمنية زمن الحراك الثوري وتنظيم وفاق لقلب نظام الحكم وهي تُـهَم غطاؤها «القانون» واسترجاع «هيبة الدولة» وإعادة الاعتبار لها وتجاهل من رماهم بهذه التهم أنّ من قُبِـض عليهم ومن هم في حالة فرار هم من أعادوا الهيبة لهذا الشعب ونخبه و ساسته.
بدأ المهمة جهاز الأمن الذي أضحت «إنجازاته» وندوات نقاباته الحدث الأبرز في نشرات الأخبار الجهوية والوطنية وأتمها القضاة بإصدار أحكام وصلت إلى عقد من الزمن خلف القضبان على من استهدف مركز أمن في حين نال خمس العقوبة من اعتدى على سفارة صاحبة الريادة في الحرب على ما يسمى الإرهاب.
هذه المفارقات تعكس عقلية التشفي من رموز الثورة وهي حرب معلنة هدفها تجفيف منابع الثورة و القضاء على من مازال محافظا على هيبتها أو ما تبقى منها، حرب تستهدف جهات كانت تمنّي النفس بغارة توفر سبل العيش الكريم وهي أمنية لا يتطلب تحقيقها معلومات استخباراتية أو تنسيقا محليا أو دوليا أو مجالس أمن تنعقد أسبوعيا للنظر في التحديات «الأمنية» التي تواجه بلدا يقع على مسافة عدة أميال من القارة المأسوف على أمجادها و مع ذلك يتباهى رموز نظامه بربط إحدى مناطقه بشبكة الهاتف الجوال خلال الألفية الميلادية الثالثة.
في الأزمان الغابرة وفي مشارق الأرض و مغاربها صفة ثائر عزة له ولذويه أما في هذا الزمن «الأمني» السعيد فقد أصبح الثوار أوراما استئصالها هو الهدف المنشود.






حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي
التحولات في البحرين والمنطقة ودور ومكانة اليسار والقوى التقدمية، حوار مع الكاتب البحريني د. حسن مدن


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- سوريا: معركة المعابر والنصر الموهوم
- تونس : هيبة الدولة والاستبداد المقنع
- الفلوجة والرمادي: قصة مدينتين
- تغيير مقر اتحاد العمال التونسيين: موسم الهجرة إلى الضواحي
- متى نصبح على وطن؟
- من الحراك إلى الحوار:السابقون و اللاحقون
- ذكرى 17 ديسمبر: سلامي إلى ثورتنا أو ما تبقى منها
- الضربة المحتملة على سوريا: دفاعا عن الحق لا دفاعا عن النظام ...


المزيد.....




- نتنياهو يتجه نحو معارضة حكومة يسارية
- القضاء الإسباني ينفي استدعاء زعيم جبهة -البوليساريو- على خلف ...
- حكومة ذي قار: تم الاتفاق على اطلاق سراح جميع المعتقلين المتظ ...
- السجن لقيادي بمنظمة بدر لاعتدائه على متظاهرين
- تنعي الحركة التقدمية الكويتية فقيدها الرفيق صالح محمد المورج ...
- بالصّور || ألآف الكولومبيين يشاركون بمسيرات منددة بالسياسات ...
- البيشمركة: مقاتلو حزب العمال شنوا هجوما على قواتنا في سيدكان ...
- تركيا تطلق عملية جديدة ضد حزب العمال الكردستاني شرقي البلاد ...
- المحرر السياسي لطريق الشعب:ما هكذا يقطع دابر الكوارث!
- تفاصيل هجوم عناصر حزب العمال الكردستاني على البيشمركة في أرب ...


المزيد.....

- دراسة ظاهرة الحراك الشعبي في مرحلة ما قبل (ربيع الشباب العرب ... / حسن خليل غريب
- كرّاس نصف السّماء : نصوص حول المرأة الكادحة / حزب الكادحين
- الحركة الاجتماعية بين التغيير السلمي وراديكالية الثورة / زهير الخويلدي
- النظرية والتطبيق عند عمونيال كانط / زهير الخويلدي
- فتيات عدن في مواجهة الاستعمار البريطاني / عيبان محمد السامعي
- أسباب ثورة 14 تموز 1958، (الوضع قبل الثورة)* / عبدالخالق حسين
- دفاعا عن الماركسية - ليون تروتسكي - الجزء الثاني / احمد حسن
- دفاعا عن الماركسية - ليون تروتسكي - مقدمة جوروج نوفاك / احمد حسن
- من تدويناتي بالفيسبوك / صلاح الدين محسن
- صفحات من كتاب سجين الشعبة الخامسة / محمد السعدي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - يوسف بوقرة - الحملة ضد شباب الثورة في تونس: جزاء الثوار من جزاء سنمار