أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سعدي عباس العبد - كلّهم زائلون إلاّ وجهك يا وطني














المزيد.....

كلّهم زائلون إلاّ وجهك يا وطني


سعدي عباس العبد

الحوار المتمدن-العدد: 4476 - 2014 / 6 / 8 - 10:37
المحور: الادب والفن
    


مرثية العراق
____________


كلّهم زائلون إلاّ وجهك يا وطني

__________________________

• ........ كلّ عام وانت في خراب ..
• كلّ عام وانتَ العراق .. شيخ في ارذل العمر والسنوات والاحلام ..
• كلّ عام وانت عراق طاعن بالحطام والمفخّخات والقذائف ,
• كلّ انتخابات وانت تزداد شيخوخةً , وبكاءً , وأرامل وايتاما .. ولصوصا وانتهازين وقتلة
• كلّ يوم وانت في موتٍ وحرب وقصف وتهجير ونفي وجراح وتشريد ونزوح وتفخّيخ .........
• كلّ ساعة وانت في حال ..تزداد لحيتك شيبا وظهرك انحناءا , وتقوّسا ,
• سلاما ايها العراق , الشيخ الطاعن بالاوجاع والخواء والانهاك ... انهكوك اولاد الزنا ..اولاد
• العاهرات .. صبرا ياشيخنا العراق .. توكأ على عصا التجلد والذكريات والنسيان ..هولاء عابرون
• على يومك الرمادي .. طارئون على نفطك وحقولك ومصانغك المعطّلة _ الطارئون عطّلوها _
• العابرون المراهنون على موتك المستحيل .. الطارئون على جمالك ونخيلك وانهارك وتاريخك
• وسحرك وترابك واشجارك و اساطيرك و كمنجاتك ومسلتك وتراثك وتقاليدك وفنونك ..............
• ...... سيغادرون تلاحقهم لعنتك الابدية , ... سيغادرون او يموتون , كمدا وحسرة او غرقا
• بالبصاق والرصاص والركلات والاحذية , سوف تلاحقهم لعنة الايتام , ودعوت الامّهات
• ومن قضوا تفخيخا واغتيالا وحجرا في السجون والمحاجر والزنازين .. سوف تطاردهم
• الشوارع والمقاهي والجوامع .. والحجارة والحدائق والفراشات والحقول والانهار والسماء
• والارض ...... لابد انّ يغادروا , كما غادروا الذين من قبلهم .. كما غادر اولئك الذين
• مروا على نفطنا , وجراحنا .. مروا من هنا .. على ملحنا وخبزنا .. سخموا لحيتك البيضاء
• لطّخوا شيّبتها الوقورة , .. وررحلوا ..
• .. صبرا يا ذا القامة المنحنية .. والعيون الدامعة ..والعمر الذي بلغ الآف السنوات
• الدنيا لاتدوم .. كلّ يوم في حال .. والحياة تجري غير مستقرة على حال ولا ثابتة على
• قرار .. ستشرق طلائع شمسك ساطعة .. سيبزغ نورها يغسل ارضك وحدائقك ونهريك
• الساحرين .. سيكنس كلّ هولاء القاذورات الذين ملاءوا ارضك نفاقا وفتنة ونزاعات
• ورصاصا وجثثا وجراحا ... ستبدّد شمسك القادمة في طريق الشروق , ظلام الاشباح
• الموغلين في حفر الجراح .. ظلام الوحوش القادمين من اقصى الغابات ..
• .. توكأ عصا الشيخوخة وارتكن عند جدار ولدك البار حمورابي .. اسند ظهرك المقوّس
• يستريح هناك عند زقورة اور .. واطلق مراثيك تؤبّن الموتى السومريين .. اطلق
• دموعك النهرين , تبلّل شفاه النخيل .. وقلب الارض النابض بالعطش واليبوسة ..
• .... فما تركت حكومات الغزو غير الخراب يحفر في النفوس والارض .. ما خلّفت
• سوى ايتام يتضورن ضياعا وجوعا .. ايتام يتلفعون بعض اسمالك .. يتلفعون ترابك
• ويرتدون بعض احزانك ,و يستظلون بلحيتك الوارفة الشيب .. الوارفة الوقار ..
• ..... شيخنا العراق .. اصبر على ما اصابك من الذلِ والهوان .. ولا ترحم من عفر شيبتك
• بالسخام .. و سوف نحتفي في انبعاثك مجدّدا .. وانت تجلي الغبار .. غباراحفادك الخونة
• من فرط في وقارك وشيبتك وحياتك الحافلة بالجمال والسحر والسنوات الآلاف .. احفادك
• اللصوص خونة الارض والخبز والماء .. ناكري العرفان والملح ..سنحتفي بنهوضك من
• من كبوة عابرة . .. نهوضك من رماد بائعي الارض والحياة والضمير
• سنحتفي بشمسك وطلتك ونورك .. ستعود اكثر اشراقا .. واشد ضياءا ..
• وسوف يندحر الوزراء والنواب , نواب السحت والزنا .. سيطويهم التاريخ ويركنهم هناك في مزبلته ..سيطويهم بجناح الذل والنسيان واللعنة .......................
• سيقذف كلّ من نهبك وسلبك حقك في الحياة والثروة , والجاه والوقار والتبجيل والميراث
• والجمال والكبرياء .. اجل سيقذف بهم في قمامة التاريخ . تاريخ الخونة واللصوص ومتاجري
• الاوطان والشرف ........ ستبقى انت وحدك متربعا على عرش الحرية والزمان
• والوجود .. كلهم زائلون الاّ وجهك ياوطني .. كلّهم سيغادرون .. وتبقى انت شيخا
• يزداد وقارا وجمالا ووجودا .. وقرونا وسحرا .. ستبقى آلاف السنوات .. ستبقى
• إلى ما لا نهاية .. شيخا طاعنا بالمكان والزمان والجمال .. ستنهض من غبارك
• انيقا باذخا يافعا فارعا .. تضاهي الاوطان بعراقة اصلك وجذورك الضاربة
• بعيدا في اغوار الزمان والابدية ... اما الهولاء الطارئون على لحيتك المقدّسة
• فمصيرهم الفناء والمزابل






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني
حول آفاق ومكانة اليسار ، حوار مع الرفيق تاج السر عثمان عضو المكتب السياسي - الحزب الشيوعي السوداني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- شحيحة هي المدن التي لم يطالها الخراب
- مرثية الحياة .. او الرفيق فهد : ما بقي من الحياة الطائرة
- في انتظار غوتو العراقي
- الروائي والمغنّي : رحلة البحث عن الشهرة والمال والجمال
- النشر في الصحافة الورقية : الاقربون اوّلى بالمعروف
- المالكي في طؤيقه الى الولاية الثالثة
- الكاتب : نصوص تبحث عن قارىء
- مقطع من نص طويل : الاسئلة والمعنى
- اربع سنوات عجاف قادمة في الطريق
- مقطع من مقال طويل : حياة واحدة لا تكفي
- معطف التاريخ الفضفاض
- نص : قراءة في الساعة
- نص : الكلمات مناقير الصقور .. شذّبتها طيور المعنى
- حياة حالمة
- الساردة حنان المسعودي : صرخة التابو
- نص : رنين الهاتف النقال بوصفِه صرخات استغاثة
- نص : الحياة يوم قصير ... في حياة طويلة
- نص : الحياة الكثيفة اللحى ........... او , ابليس
- الطفل والنهر ......... : النبؤة والضيّاع
- القطارات الصاعدة للسماء : رسائل الزمن المشفّرة


المزيد.....




- وزير الري المصري يتحدث عن المشاكل التقنية في سد النهضة.. ويك ...
- وزير الري المصري يتحدث عن المشاكل التقنية في سد النهضة.. ويك ...
- النائب العام المصري يصدر قرارا ضد الفنان محمد رمضان
- سوريا.. الفنان فادي صبيح يكشف حقيقة الأنباء المتداولة عن وفا ...
- مخرجة -نومادلاند- تفوز بجائزة رابطة المخرجين الأمريكيين
- بيت لحم عاصمة الثقافة العربية
- مصر.. رئيس لجنة مكافحة كورونا يكشف عن حالة الفنان خالد النبو ...
- بعد اشتعال أزمة بينه وبين فنانة كويتية.. الفنان العراقي علي ...
- كاريكاتير -القدس- لليوم الأحد
- الجاي يستعرض ميلاد وتأثير -المسرح الشعبي- على حركة -أب الفنو ...


المزيد.....

- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- أسأم / لا أسأم... / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سعدي عباس العبد - كلّهم زائلون إلاّ وجهك يا وطني