أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - محمود مجدي قدري - حملة تمرد...معاً ضد القرف الإخواني














المزيد.....

حملة تمرد...معاً ضد القرف الإخواني


محمود مجدي قدري

الحوار المتمدن-العدد: 4092 - 2013 / 5 / 14 - 09:38
المحور: الثورات والانتفاضات الجماهيرية
    




نبضات حية مثل حملة تمرد هي التي تمنح مصر الحياة,التي يحاول الإخوان سلبها منها,لتصبح كما يريدون لها أداة لخدمة أهدافهم الخيالية!..قدرة الإنسان علي الخيال والأسطرة(تصنيع الأسطورة)مذهلة تلهب الخيال والعقل والحماسة لو كان الخيال جامحاً,والأسطورة ملهمة,أما أن تكون عبيطة ولا أساس لها إلا السذاجة والبلاهة,فهذا ما يثير الضحك حتي الغثيان,وهذا شعور المصريين تجاه الإخوان ومرسي الآن,قرف ممزوج بالغثيان؛لذلك ومنعاً لعملية قئ جماعية كانت حملة تمرد.
عصر الطيبون من شعبنا الليمون علي أنفسهم,وانتخبوا مرسي,وعصر الليمون دلالة علي الاشمئزاز من الشئ,والاضطرار له غصباً,إذن,في البدء كان القرف والآن يكون التمرد,لمصر تقلبات و حركات رياضية ماهرة,تعرف بها كيف تفوت في الحديد رغم كل الأمراض التي تنوء بها لا تزال بلدنا رشيقة,تقوم بعمل حركات مدهشة,لسحب الثقة ممن لم تولِها له في الأساس!!

خطورة الإخوان علي مصر لم يعد فيها كلام,ذلك الفصيل غير وطني غير أخلاقي,إضافة إلي أن أشكالهم ليست مريحة,وليس فيهم أحد يتميز بخفة الدم علي الإطلاق,نحن نري الصورة في مجملها وتغيب عنا التفاصيل,والشيطان يكمن في التفاصيل,هل تشعر براحة حين تري مشاهيرهم علي التليفزيون,أنا أشعر بشعور مريع,يجعلني أغير القناة قبل أن أسمع الكلمة التالية من فم أحدهم.لا أتحدث عن تصريحاتهم,وأفعالهم التي تعادي كل ماهو مصري,بل أتحدث عن الروح المصرية التي تميز المصري,لعلهم غاضبون علي باسم يوسف بسبب روحه المصرية التي تفضح اختلافهم عن الهوية وتنافرهم معها,فهذا سلاح ليس عندهم مثله,فالسخرية والمرح صناعة مصرية بامتياز,الوهابيون والسلفيون والمتأسلمون لا يضحكون لأن كثرة الضحك تميت القلب,في فهم غبي وقاصر للدين الذي جعلوه مسخاً,يخاف منه البعض ويسخر منه البعض الآخر,بينما الفهم المصري للإسلام يعترف بالضحك كأداة مشروعة في مواجهة نكد الحياة التي لا يشعر بها أباطرة الرأسماليين من المتأسلمين,كالشاطر المتجهم والبلتاجي القرفان.

التمرد هو سبيلنا الوحيد لخلع مرسي وجماعته من مصر,والأمر ليس صعباً علي الإطلاق,تأمل الجماعة في الشهور الأخيرة ستعرف ما هو الخواء,والضعف والحماقة وستترحم علي صلاح جاهين القائل :"
ولدي إليك بدل البالون ميت بالــــــون
انفخ وطرقع فيه علي كل لـــــــــــون
عساك تشوف بعينك مصيرالرجــــــال
المنفوخين في السترة و البنطلـــــون
عجبي !!!
حين تشاهد رجالهم وهم في حالاتهم المزرية المعروفة,وحماقاتهم المتكررة,وستعرف حينها أيضاً لماذا يصف المدعو أبو إسلام صلاح جاهين,بتاريخ مصر القذر(راجع حالة باسم يوسف).

تمردوا قبل أن يتنمردوا عليكم...
http://wwwmahmoudkadrycom.blogspot.com/2013/05/blog-post_14.html



#محمود_مجدي_قدري (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- نهاية الإخوان علي يد-زكية-....تحكي القصة نوال السعداوي
- خالد سعيد...-الدكتور-!
- خواطر عمالية بمناسبة عيدهم 2
- كلام عن الموت...للحياة1
- هل يصلي الإخوان صلاة -كول نيدريه-؟!
- خواطر عمالية بمناسبة عيدهم 1
- الإسلام بوصفه ديناً ثورياً...والسلفية بوصفها ردة
- خمس خطوات في طريق الثورة...
- ولازالت البوابة تعلو...
- ثورة العقل قبل ثورة الشارع
- حول تصريحات عاكف التي ينكرها
- علي لسان شباب مصري بعد الثورة
- من يُلام؟!
- حتي لا يعود-أبوفيس-
- الفصل بين الجنسين ضرورة نهضوية!
- أيها الرجل....لا تشوه ديني الجميل!!!
- الحياة تنتزع قلبين!
- لماذا كتبتِ ما انكتب؟!
- ضد من؟!...ضد كل سلطة إلا الله و الشعب
- الاستيقاظ علي أصابع تلعب!


المزيد.....




- العدد 493 من جريدة النهج الديمقراطي كاملا
- من وحي الاحداث: حتى أرقامكم تفضحكم
- تيسير خالد : بن غفير يوعز بتسليح المستوطنين ويشجعهم على ارتك ...
- الشرطة القضائية بصفرو تستدعي مرة أخرى الرفيق عز الدين باسيدي ...
- كل التعاطف والتضامن مع ضحايا الزلزال الأخير الذي ضرب تركيا و ...
- الزلزال الذي دمّر سوريا المدمرة بالفعل
- راهن النضال لأجل الحُقوق الأمازيغية وما العمل لفرضها؟
- حزب التقدم والاشتراكية يستقبل كفاءات وطنية التحقت حديثا بالح ...
- الدفاع التركية تتهم حزب العمال الكردستاني بمهاجمة نقطة حدودي ...
- M.O// Système de répartition des retraites


المزيد.....

- يناير المصري.. والأفق ما بعد الحداثي / محمد دوير
- احتجاجات تشرين 2019 في العراق من منظور المشاركين فيها / فارس كمال نظمي و مازن حاتم
- أكتوبر 1917: مفارقة انتصار -البلشفية القديمة- / دلير زنكنة
- ماهية الوضع الثورى وسماته السياسية - مقالات نظرية -لينين ، ت ... / سعيد العليمى
- عفرين تقاوم عفرين تنتصر - ملفّ طريق الثورة / حزب الكادحين
- الأنماط الخمسة من الثوريين - دراسة سيكولوجية ا. شتينبرج / سعيد العليمى
- جريدة طريق الثورة، العدد 46، أفريل-ماي 2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 47، جوان-جويلية2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 48، سبتمبر-أكتوبر 2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 50، جانفي-فيفري 2019 / حزب الكادحين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - محمود مجدي قدري - حملة تمرد...معاً ضد القرف الإخواني